2018 | 20:39 نيسان 23 الإثنين
عودة العمل بشكل طبيعي في مطار بيروت الدولي بعد صيانة العطل التقني الذي طرأ على نظام تشغيل بطاقات الصعود الى الطائرات | الكتائب: نحذر من المخالفات المشينة الحاصلة في مسار الاستعداد للانتخابات | قاطيشا من بيت ملات: نؤمن بمشروع بناء الدولة ونسعى لتأمين العدالة والمساواة | وزارة الثقافة أكدت أنها غير مربكة في تقرير مصير الإكتشافات الأثرية: على الاعلام عدم التسرع بإصدار نتائح غير دقيقة | كنعان لـ"صوت المدى": إقرار الموازنة مع الإصلاحات وضع لبنان على سكة الخلاص ويجب ان نستكمل مع المجلس النيابي الجديد الاصلاحات | فنيانوس: تقع علينا مسؤوليات كبيرة لمعالجة المسائل المتعلقة بالكثافة السكانية وكيفية إستعمال الأراضي حتى لا نضيع ذرة واحدة من تراثنا وجغرافيتنا وتاريخنا | سانا: دخول عدد من الحافلات إلى بلدة الرحيبة في منطقة القلمون لإخراج ما تبقى من المسلحين الرافضين لاتفاق التسوية وعائلاتهم تمهيدا لنقلهم إلى سوريا | قتيل نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام الخيارة البقاع الغربي | وزير النفط الإيراني: طهران قد تغيّر أسعار النفط في ضوء الأجواء السياسية لكي تؤمّن موقعها في السوق | لافروف: لم نقرر بعد تسليم سوريا منظومة صواريخ إس-300 | الرئيسان الروسي والفرنسي يتفقان على استمرار العمل بالاتفاق النووي مع إيران | سيلفانا اللقيس: لا عودة عن الاستقالة والأسباب التي دفعتني إلى الاقدام على هذه الخطوة واضحة في بيان الاستقالة وما زالت قائمة |

مضيفة طيران تجتاح الإنترنت بـ"فضائح المسافرين"

متفرقات - الثلاثاء 19 أيلول 2017 - 22:50 -

أنشأت مضيفة طيران سابقة حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي تفضح من خلالها تصرفات المسافرين الغريبة، وحصلت بذلك على شهرة غير مسبوقة.
وحققت المضيفة 525 ألف متابع على إنستغرام و481 ألف متابع على فيسبوك و25 ألف متابع على تويتر.

ويرجح بأن شون كاثلين، لم يكشف عن كنيتها بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة، طردت من عملها كمضيفة طيران بسبب إنشائها مدونة في البداية توثق من خلالها سلوكيات الركاب السيئة على متن الرحلات الجوية التي عملت فيها.

وعلى الرغم من حرمانها من عملها، إلا أن ذلك لم يمنعها من تحويل مدونتها إلى حسابات تحقق نجاحا باهرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتحظى بشهرة كبيرة وسط المتابعين، إذ كان أول حساباتها عبر تطبيق إنستغرام ويحمل اسم "Passenger Shaming".

وتكشف الصور التي التقطت للمسافرين وطاقم الطيران في رحلات مختلفة حول العالم، لحظات طريفة حينا ومقرفة حينا آخر، يظهر من خلالها البعض وهم ينامون عراة داخل الطائرة أو يخلعون قمصانهم أو أحذيتهم، ويقوم آخرون برفع أرجلهم على الجزء الخلفي لمقاعد الجالسين أمامهم، و"حفاظات" الأطفال المتسخة الملقاة على الأرض أو في الجيوب الخلفية للمقاعد، وغيرها من الأفعال التي دفعت شون لنشر الصور على الإنترنت وفضح ما يحدث على متن الرحلات الجوية.

وخلال فترة عملها كمضيفة طيران، واجهت شون عددا من الحوادث الغريبة، من بينها احتراق رأس شخص وهو يدخن الممنوعات في حمام الطائرة، وطلب أحد الركاب منها الصودا عندما كانت بصدد الإسراع بزجاجة الأوكسيجين لمساعدة راكب آخر كان يعاني من أزمة قلبية، وإلى ذلك من التصرفات التي تعكس "عدم الاحترام".
وأشارت شون في مقابلة صحافية إلى أن الإبقاء على هذه الصور والحفاظ على حساباتها مفتوحة عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي يشكل تحديا كبيرا بالنسبة لها، حيث أنها تتعرض للتهديد بالقتل من قبل مجهولين بشكل يومي تقريبا.

"روسيا اليوم"