2018 | 16:51 تموز 23 الإثنين
"الوكالة الوطنية": الجيش فك الطوق عن الحمودية وعودة حركة السير باتجاه البلدة | بلدية الغبيري: ختم مستودع للمواد الغذائية غير مستوف لشروط السلامة العامة بالشمع الاحمر | الخارجية الروسية: مشاورات مع دول عدة لرفع العقوبات الاقتصادية عن سوريا وتقديم المساعدات الانسانية لها | علي فياض: هذه المرحلة هي مرحلة التعالي عن الحسابات الحزبية والفئوية والطائفية وهي مرحلة حماية الدولة والوطن والمجتمع من كل هذه التحديات الخطيرة التي تحدق به | تركيا: لم يقع انفجار في أنقرة والصوت ناجم عن تجربة مقاتلة اخترقت جدار الصوت | وسائل إعلام تركية: سماع دوي انفجار كبير في أنقرة | ابي خليل: هيئة ادارة قطاع البترول تبلغني موافقتها على برنامج العمل وميزانية الاستكشاف المقدَّمين من ائتلاف الشركات واطلاق العمليات اللوجستية للاستكشاف | "التحكم المروري": حادث تصادم بين مركبة ودراجة نارية محلة الصنايع شارع حلواني بيروت نتج منه جريحان | الجيش: مقتل 8 مسلحين وتوقيف 41 شخصاً بينهم 6 جرحى خلال المداهمات التي نُفّذت في بلدة الحمودية وضبط كمية من الأسلحة والمخدرات | حبشي للـ"ام تي في": مزارع "الحشيشة" ضحيّة ومن عليه أن يحاسب وفقاً للقانون هو التاجر الذي يتمتع في بعض الأحيان بغطاء سياسي | مصدر عسكري للـ"او تي في": انتهاء مداهمة الحمودية من دون وقوع إصابات بين العسكريين | الجيش يواصل عمليته الامنية في الحمودية قرب بريتال وتشارك فيها وحدات الجيش اللبناني البرية من مغاوير ومجوقل والوحدات الخاصة وسلاح الجو |

يوحنا العاشر ترأس قداس الأحد في دير القديس جاورجيوس الحميراء سوريا

مجتمع مدني وثقافة - الاثنين 18 أيلول 2017 - 23:19 -

ترأس البطريرك يوحنا العاشر بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الارثوذكس قداس الأحد، في دير القديس جاورجيوس الحميراء البطريركي في وادي النصارى-سوريا.

وعاونه في الخدمة المطران باسيليوس منصور متروبوليت عكار وتوابعها والأساقفة إغناطيوس سمعان وأثناسيوس فهد وديمتري شربك وإيليا طعمة وأفرام معلولي ولفيف الآباء الكهنة والشمامسة وذلك بحضور حشد كبير من مختلف المناطق غصت به كنيسة الدير.

وأثناء القداس وبوضع يد البطريرك يوحنا نال الأخ داني بشارة نعمة الشموسية المقدسة باسم هيلاريون.

وفي نهاية القداس، نوه البطريرك في كلمته إلى "غنى الكنيسة الأنطاكية بالطاقات والتي تنجلي في الوطن وفي بلاد الانتشار". وأكد على أهمية "دور العائلة في رفد الكنيسة بخدامها".

وختم مرسلا التحية لكل أهالي المنطقة والجوار ومصليا من أجل السلام في سوريا والعالم أجمع.

وكان البطريرك يوحنا قد وصل مساء السبت إلى الدير واستقبله الأساقفة والآباء الكهنة والشعب من المنطقة المجاورة.