Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار اقتصادية ومالية
رائد خوري: الصينيون سيستثمرون في البنى التحتية اللبنانية ضمن "طريق الحرير"

كشف وزير الاقتصاد والتجارة رائد خوري لـ«المستقبل» عن أبرز النتائج التي حققها في زيارته الأخيرة إلى الصين، والتي اعتبرها «إنجازاً مهماً للبنان». وأشار في هذا الإطار، الى أنه اتفق مع نائب وزير الاقتصاد والتجارة الصيني على توفير تسهيلات متعددة غير جمركية، لإدخال المنتجات اللبنانية إلى الصين، «على أن تقوم الوزارة بتزويد الجانب الصيني بلائحة المنتحات اللبنانية التي نرغب بتصديرها والمطلوبة في بلدهم، ليتم إعطاءنا على أساسها تسهيلات استثنائية»، لافتاً الى أن «نائب وزير الاقتصاد الصيني وعده بأنه سيأخذ هذا الموضوع على عاتقه».

وبحسب الوزير خوري، فإن الإنجاز الأهم، هو توقيعه مع الجانب الصيني ورقة تفاهم تشكل بداية لوضع خارطة طريق للاستفادة من طرق الحرير الذي تنوي الصين انشاؤه، مشيرا الى انه لمس رغبة قوية لدى الصينيين بالاستثمار في البنى التحتية اللبنانية خصوصاً التي لها علاقة بالنقل، من طرق وقطارات ومرافئ وغير ذلك، على أساس أن لبنان يُشكل جزءاً مهماً من هذا الطريق.

ورصدت الصين نحو 180 مليار دولار لطريق الحرير في مرحلة أولى، إلا أن الوزير خوري أوضح أنه «حتى الآن لم تحدد الحصص، لذلك سيتم التفاوض معهم على هذا الموضوع»، مشيراً إلى أن «استفادة لبنان من طريق الحرير تتعدى الاستثمار بالبنى التحينة، مع توفيره إمكانية تصدير منتجاتنا عبر هذا الطريق إلى كل الدول التي يمر فيها».

وتحدث الوزير خوري الى «المستقبل» عن نتائج الزيارة إلى الصين، فقال «كان هدف الزيارة أمرين أساسيين: تفعيل التبادل التجاري بين لبنان والصين خصوصاً على صعيد زيادة الصادرات اللبنانية إلى هذا البلد، البحث في موقع لبنان على طريق الحرير الذي تنوي الصين إنشاؤه».

وأشار الى أن «زيادة الصادرات اللبنانية إلى الصين يُشكل هدفاً مهماً بالنسبة لنا خصوصاً أن الميزان التجاري بين البلدين يميل بشكل كبير لمصلحة الصين، فنحن نستورد من هذا البلد بأكثر من ملياري دولار سنوياً، في حين نصدر اليه أقل من 8 ملايين دولار».

أضاف «لذلك أتت مشاركتنا في المعرض الصيني العربي، مع صناعيين ومنتجين زراعيين لبنانيين»، مشيراً إلى أنه «عقد اجتماعاً ناجحاً مع نائب وزير الاقتصاد والتجارة الصيني، حيث تباحثنا في مختلف الأمور التي تهدف إلى تنمية التعاون التجاري الثنائي لا سيما زيادة صادراتنا إلى الصين، وأكدت له أهمية وضرورة حصول نوع من التوازن في الميزان التجاري بين بلدينا، لأنه في هذا الإطار لدينا مشكلة كبيرة مع الصين».

وقال الوزير خوري «اكتشفت أن الصين تحتاج لبضائع لبنانية عدة، خصوصاً أن هناك منتجات كثيرة يتميز بها لبنان وغير موجودة لديهم»، مؤكداً «ضرورة معالجة الخلل الموجود بالحصول على تسهيلات بشكل أكبر لإدخال البضائع اللبنانية إلى الصين، علماً أن هذا الأمر لا يقتصر على الجمارك فحسب، إنما هناك إجراءات إدارية وتقنية مطلوبة لتسهيل إدخال منتجاتنا».

وأشار إلى أنه اتفق مع نائب وزير الاقتصاد الصيني على «أن نرسل لهم لائحة بالمنتجات اللبنانية التي نرغب بتصديرها إلى الصين والمطلوبة في بلدهم، وهذه اللائحة كنت أرسلتها في وقت سابق للجانب الصيني وسيتم إرسالها من جديد، ليتم إعطاؤنا تسهيلات استثنائية على أساسها»، لافتاً الى أن «نائب وزير الاقتصاد الصيني وعدني بالتجاوب مع طلبي، وأنه سيأخذ هذا الموضوع على عاتقه».

أكد خوري أيضاً، أن «الأمر الثاني المطلوب لزيادة صادراتنا هو تفعيل المعارض، وقد تباحثت في هذا الموضوع مع نائب وزير الاقتصاد الصيني». وقال «عقدت في هذا السياق، اجتماعاً مع شركة صينية خاصة، وهذه الشركة مماثلة لشركة E.Bay وشركة Amazon، مهمتها تسويق البضائع اللبنانية والصينية من خلال جمع التجار اللبنانيين والصينيين وبيع البضائع المعروضة على الإنترنت، لكن للتجار وليس للناس»، موضحاً أن «هذه الشركة تتولى تسويق البضائع وتخليص معاملاتها ونقلها، وتخزينها في مستودعات الشركة الموجودة في الصين»، لافتاً إلى أن حجم أعمالها يبلغ نحو 15 مليار دولار.

وقال الوزير خوري «كما نعلم، المُنتِج اللبناني ليس لديه معلومات لتلبية كل احتياجاته في الصين، إن كان على المستوى اللوجستي أو التواصل مع الشركات، لكن اليوم من خلال عصر التكنولوجيا وما توفره هذه الشركة من خدمات بات بإمكاننا التواصل مع شركاء تجاريين لتسويق منتجاتنا مقابل عمولة تدفع لهذه الشركة على المبيعات»، معتبراً أن «هذه الآلية تفتح آفاقاً جديدة لزيادة صادراتنا إلى الصين».

وبالنسبة لمشروع طريق الحرير وموقع لبنان فيه، قال الوزير خوري «بالتأكيد بحثنا موضوع طريق الحرير والذي تعتبره الصين مشروعاً كبيراً واستراتيجياً، وهو من وجهة نظر الصين يُشكل طريقاً طبيعياً لتصريف المنتجات الصينية».

ولفت الى أن «الصينيين يعتبرون أن لبنان جزءاً مهماً من هذا الطريق. وانطلاقاً من ذلك، سيأتي الصينيون ويستثمرون في البنى التحتية اللبنانية خصوصاً التي لها علاقة بالنقل، من طرق وقطارات ومرافئ وغير ذلك».

وكشف الوزير خوري أنه وقع مع الجانب الصيني ورقة تفاهم تُشكل بداية لوضع خارطة طريق لهذا الموضوع، لا سيما في ما يتعلق بمساهمتهم والقيمة المخصصة للبنان والمجالات المستهدفة لتطوير البنى التحتية في لبنان، مشيراً إلى «أنهم رصدوا لطريق الحرير في مرحلة أولى، مبلغاً كبيراً يصل إلى نحو 180 مليار دولار، لكن حتى الآن لم تحدد الحصص، لذلك سيتم التفاوض معهم على هذا الموضوع».

وعن استفادة لبنان من طريق الحرير لا سيما في ما يتعلق بالتجارة، قال الوزير خوري «إن تطوير البنى التحتية اللبنانية بحد ذاته استفادة كبيرة لبلدنا، لكن بالإضافة الى ذلك فإن طريق الحرير سيمكن لبنان من تصدير منتجاته عبر هذا الطريق الى كل الدول التي يمر فيها».

وعن منافسة البضائع الصينية للبضائع اللبنانية التي سيتم تصديرها على نفس «الطريق»، أوضح الوزير خوري «بكل تأكيد هناك منافسة قوية، لكن يجب أن نعرف أي منتجات يمكن أن نصدرها، لأن الولايات المتحدة لا يمكنها منافسة الصين، لذلك المطلوب التركيز على منتجات ذات قيمة مضافة عالية ومنتجات يتميز بها لبنان، والتي لا تصنعها الصين».

وبالنسبة للمصانع والقطاعات التي لديها قدرة على المنافسة، قال «حتى الآن لم نحدد هذه الصناعات والقطاعات، لذلك نعمل الآن مع رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة لوضع رؤية اقتصادية، لتحديد القطاعات الصناعية القادرة على المنافسة في الأسواق العالمية». أضاف «نعمل حالياً على التعاقد مع شركة استشارية أجنبية لوضع دراسة يتم من خلالها تحديد قوتنا الاقتصادية، والتي على أساسها ستتخذ الدولة الإجراءات الكفيلة بتوفير الدعم للقطاعات (الصناعية) المستهدفة والواعدة، والإطار المطوب لتحفيزها وتمكينها من تصدير منتجاتها إلى الخارج».

وعن أبرز الصناعات والمنتجات اللبنانية التي تم الحديث عنها مع نائب وزير الاقتصاد الصيني، عدد الوزير بعضها، وهي: زيت الزيتون، المكسرات، النبيذ، الصابون، والأزياء عالية الجودة، الأدوية، وغيرها.
الفونس ديب - المستقبل 

ق، . .

أخبار اقتصادية ومالية

17-11-2017 23:58 - اهالي صيدا ناشدوا المعنيين في شركة الكهرباء اصلاح عامود الكهرباء يهدد السلامة العامة 17-11-2017 12:27 - حركة مرفأ بيروت: دخول 9 بواخر ومغادرة 5 17-11-2017 09:20 - النبيذ اللبناني في سان فرنسيسكو.. الإنتاج اللبناني يدخل عاصمة النبيذ العالمية 17-11-2017 09:16 - ضربة جديدة لشركة سيارات يابانية 17-11-2017 09:15 - بشارة الاسمر: استقالة الحريري في هذا الوقت أتت لتفاقم الوضع الاقتصادي 17-11-2017 08:48 - سنغافورة: تعليق العلاقات التجارية مع كوريا الشمالية 17-11-2017 08:44 - الجنيه السوداني يهبط لمستوى قياسي في السوق السوداء 17-11-2017 08:38 - النفط الكويتي ينخفض 1.6% 17-11-2017 08:33 - الذهب مستقر وسط توقعات بزيادة الفائدة الأميركية 16-11-2017 15:16 - "ألفا من أجل الحياة": 11 عاما من قصص نجاح ونقلة نوعية بإندماج "ذوي الإرادة الصلبة"
16-11-2017 14:59 - المؤتمر العقاري السنوي الأول في لبنان "القطاع العقاري أساس للنمو الاقتصادي" 16-11-2017 14:18 - لقاء الهيئات الاقتصادية والعمالي والمهن الحرة أكد وحدة قوى الانتاج 16-11-2017 13:55 - الصين ملتزمة بخطتها لكوريا الشمالية وتناقض تصريحات ترامب 16-11-2017 13:46 - "سلسلة الحب" تجمع ألفا وشركاءها من الجمعيات الصديقة ضمن "ألفا من أجل الحياة" 16-11-2017 13:44 - اعتصام لمزارعي ومصدري الموز ودعوات لايجاد الحلول لتصريف الانتاج 16-11-2017 13:37 - فنيانوس عرض مشروع توسعة وتطوير مرفأ طرابلس 16-11-2017 13:35 - حركة مرفأ بيروت: دخول 4 بواخر ومغادرة 8 16-11-2017 13:28 - بشارة الاسمر: للانطلاق في معالجة المشكلات الاقتصادية والاجتماعية 16-11-2017 13:15 - اتحاد نقابات عمال البناء والأخشاب: لوقف التدهور الاقتصادي والسياسي الخطير 16-11-2017 12:14 - اجتماع وزاري نيابي في وزارة البيئة لدرس اوضاع شركات الترابة في الكورة 16-11-2017 11:41 - مياه لبنان الجنوبي: انجاز الجزء الاكبر من اصلاح الاعطال في قرى قضاء النبطية 16-11-2017 11:04 - ريا الحسن في ندوة عن مستجدات المنطقة الاقتصادية الخاصة: للبدء بتنفيذ البنى التحتية لها 16-11-2017 10:43 - مؤسسة المقاييس أعلنت جهوز مشاريع مواصفات قياسية متعلقة بقطاعات عدة 16-11-2017 10:17 - إصدار جداول التكليف برسوم بلدية بيروت - 2017 مع إمكانية تسديدها عبر OMT 16-11-2017 08:23 - كيف اشترى زوجان منزلاً في بريطانيا بجنيه استرليني واحد؟ 16-11-2017 08:22 - قفزة غير متوقعة في مبيعات التجزئة بأميركا..لهذه الأسباب 16-11-2017 08:20 - لهذه الأسباب.. لن "يُرحل" اللبنانيون من دول الخليج 16-11-2017 08:18 - دبي: صفقة "تاريخية" لبيع الطائرات بـ50 مليار دولار 16-11-2017 08:17 - هل يتحمل العالم تكلفة الخروج من اتفاق النفط؟ 15-11-2017 18:01 - قرار للمحافظ خضر حول تلوث الليطاني‎ 15-11-2017 17:52 - اجتماع وزاري نيابي في وزارة البيئة لدرس اوضاع شركات الترابة في الكورة 15-11-2017 16:09 - نقيب المقاولين نوه بحكمة عون: للابتعاد عن التصريحات المسيئة لعلاقاتنا الاخوية 15-11-2017 15:34 - هواوي Mate 10 الذي طال انتظاره وصل الآن الى لبنان مع خدمة VIP 15-11-2017 14:58 - ألفا مشغل الإتصالات الأول في العالم العربي وأفريقيا الذي ينال شهادة الأيزو 15-11-2017 13:46 - وزارة المالية تحدد معدل الضريبة الذي يتوجب على الشركات تطبيقها على الارباح 15-11-2017 12:54 - طوني رامي: قطاع المطاعم يعيش حالة حذر وركود تنعكس سلبا على الحركة الداخلية 15-11-2017 12:52 - تعميم من المحافظ خضر الى بلديات بعلبك الهرمل حول تلوث حوض الليطاني 15-11-2017 11:31 - هواوي ترحب بك في المستقبل الذكي! 15-11-2017 11:20 - توصيات المؤتمر السنوي العاشر للمنتدى العربي للبيئة والتنمية 15-11-2017 11:19 - حركة مرفأ بيروت: دخول 6 بواخر ومغادرة 6 15-11-2017 10:44 - وسام فتوح: بيروت تستعد لاستضافة اكبر مؤتمر مصرفي واقتصادي في المنطقة 15-11-2017 08:43 - الكويت تضخ استثمارات في النفط بقيمة 16 مليار دولار ونصف 15-11-2017 08:41 - إرتفاع اسعار المشتقات النفطية كافة 15-11-2017 08:41 - عربي من بين المرشحين لمنصب نائب رئيس المركزي الأمريكي‎ 15-11-2017 08:26 - مصر تكشف مدى "احتياطي القمح" 15-11-2017 08:15 - موازنة العام الجديد للبنتاغون تفوق طلبات ترامب.. كم بلغت؟ 14-11-2017 22:32 - لجنة العمال المياومين وجباة الإكراء توقف الأعمال في شركة دباس حتى دفع الرواتب 14-11-2017 16:39 - سلامه من لندن: نظامنا المالي أثبت قدرته على الصمود 14-11-2017 14:21 - وزارة المالية: اعطاء مهلة إضافية للاعتراض على الضرائب 14-11-2017 14:08 - وزير الاقتصاد استقبل وفدا من اصحاب المطاعم
الطقس