2018 | 05:48 تشرين الأول 22 الإثنين
الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري يفوز بسباق جائزة أميركا الكبرى ببطولة العالم فورمولا 1 للسيارات | الان عون للـ"ان بي ان": لماذا كل الحقائب محسمومة ومحرم المس فيها ويبقى التفاوض على حصة التيار وحصة الرئيس؟ | أبي رميا للـ"او تي في": الهجوم على التيار الوطني الحر ورئيسه غير مبرر وغير مفهوم وكل ما طالبنا به في موضوع تشكيل الحكومة هو وحدة المعايير | فريد ه. الخازن للـ"او تي في": بجلسة واحدة بين الرئيس عون وسليمان فرنجية تنتهي كل الاقاويل وتنهي هذه الحالة والمطلوب من الرئيس فهم فرنجية وليس العكس وهذا تبعا لموقعه | السنة المستقلين: غير وارد ان يتمثّل النواب السنّة المستقلين الا بواحد من اللقاء التشاوري الذي يضم 6 نواب واي حديث عن ايجاد مخرج بتوزير سنّي يتوافق عليه يقود الى حائط مسدود | الوكالة الوطنية: منذ ساعات المساء الأولى تنفذ طائرات استطلاع معادية تحليقا دائريا في سماء منطقة الزهراني من جهة مجرى نهر الليطاني | فريد هيكل الخازن: داني شمعون وعائلته حاضرون جداً في غيابهم فيما كثرٌ من الطبقة السياسية غائبٌ جدا في حضوره | لقاء بين الرياشي وأبو فاعور في هذه الاثناء | انتهاء اللقاء بين ملحم الرياشي والرئيس الحريري في بيت الوسط | ميركل: صادرات الأسلحة للسعودية لا يمكن أن تتم في ظل الظروف الحالية | وصول ملحم الرياشي الى بيت الوسط للقاء الرئيس الحريري | مصادر الـ"ال بي سي": طرح جديد على القوات يقضي بتوزير ماروني وأرمني وأرثوذكسيَين والأمر قيد البحث |

مرض نادر يجعل فتاة تنام كلما ضحكت أو بكت

متفرقات - الاثنين 18 أيلول 2017 - 08:53 -

تعاني فتاة بريطانية في مدينة نوتنغهام وسط بريطانيا من مرض نادر يسمى “الخدار” يؤدي بها إلى النوم كلما ضحكت أو بكت أو انتابتها حالة عاطفية عالية.

وحسب صحيفة “ذا صن”، أصيبت الفتاة جيسيكا ساوثول البالغة من العمر 20 عامًا بهذا المرض منذ صغرها لكن حالتها زادت مع الوقت، وكانت تنام بمعدل 13 ساعة يوميًا، واضطرت لتجنب المواقف العاطفية.

وتضطر جيسيكا لمشاهدة البرامج الفكاهية وهي جالسة حتى لا تضحك وهي واقفة وتغفو وتسقط أرضًا، وقالت إنها ذات يوم قدمت القهوة لوالدتها واستمتعت لنكتة قالتها الأم وعندما ضحكت سقط الكوب ووقعت أرضًا ودخلت في نوم عميق.

كما تعاني جيسيكا من أعراض جانبية لهذا المرض النادر، حيث ترى كوابيس وأشباحًا في غرفة نومها قبل أن تغفو.

وعن حالتها تقول جيسيكا: “عندما أضحك أشعر برأسي يسقط على صدري وأجد نفسي مستلقية على الأرض.. وأسمع كل شيء حولي لكنني لا أستطيع التحدث أو التحرك قبل أن تتوقف فورة مشاعري”، وتابعت قائلة: “حالتي يمكن أن تكون مضحكة لكنها في الحقيقة مخيفة”.

وأضافت جيسيكا أنها كانت تعاني من هذا المرض منذ أن كانت في المدرسة وكانت تغفو في الفصل الدراسي أو الحافلة وأماكن أخرى أثناء التحدث مع الأصدقاء.