2018 | 12:22 كانون الأول 11 الثلاثاء
مسؤول كبير بمفوضية شؤون اللاجئين: المفوضية تتوقع عودة ما يصل إلى 250 ألف لاجئ سوري لبلادهم في 2019 | الرئيس عون: لبنان ينتظر نتائج التحقيقات الميدانية الجارية في موضوع الأنفاق التي تتولاها القيادتين اللبنانية والدولية ليبنى على الشيء مقتضاه | مقتل أربعة من عناصر المخابرات الأفغانية في هجوم خارج العاصمة كابول | ليبرمان للاعلام الاسرائيلي عن عملية "درع الشمال": حزب الله واثق من نفسه ونحن نعظم من شأنه | ليتوانيا تفرض عقوبات على الفريق السعودي الأمني الضالع في قتل جمال خاشقجي | قوى الامن: ضبط 808 مخالفات سرعة زائدة وتوقيف 108 مطلوبين بجرائم محاولات قتل ومخدرات وسرقة واطلاق نار ودخول خلسة بتاريخ الأمس | المركزية: انضمام باسيل الى الحريري في لندن قد يشكل مناسبة للتشاور في الملف الحكومي ومبادرة الرئيس عون التي انطلقت اليوم لايجاد مخرج للأزمة | بومبيو وعد بعلاقات قوية مع بريطانيا بحال انفصلت عن الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق | عادل الجبير: المملكة بقيادة خادم الحرمين الملك سلمان ماضية نحو مواصلة دورها السياسي المسؤول لتعزيز الأمن والسلم الدوليين السعودية | بوتين وميركل يبحثان هاتفيا حادث مضيق كيرتش ويؤكدان ضرورة عدم السماح بالتصعيد | صوت لبنان (100.5)": انهيار مبنى قيد الانشاء في بلدة تول الجنوبية وقد حلٌت العناية الالهية بنجاة العمال بأعجوبة وما زالت عملية ازالة الركام جارية | ماكرون: هناك استياء وثمة غضب شعبي ولكن لا يمكن للغضب أن يبرر العنف والشغب ونتحمل المسؤولية خلال عام ونصف لم نقدم خلالها حلولا |

وفد من مزارعي التفاح في حلبا زار مركز العزم لعرض أوضاع القطاع

أخبار اقتصادية ومالية - السبت 16 أيلول 2017 - 15:03 -

زار وفد من مزارعي التفاح في حلبا مركز تيار "العزم" في عكار حيث التقى المنسق العام للتيار الدكتور هيثم عزالدين لعرض معاناتهم "في ظل انخفاض التصدير وتدهور الأسعار".

وناشد الرئيس نجيب ميقاتي "السعي إلى إيجاد حل لمشكلة تصريف محاصيل التفاح في عكار وخصوصا أن هذه الزراعة تشكل مورد رزق لمئات العائلات في المنطقة"، مطالبا "بالحد من دخول التفاح المنافس من خارج الأسواق اللبنانية، وبسياسة إنقاذية متكاملة تأخذ في الاعتبار مجالات التصريف من جهة وحاجة السوق المحلية من جهة أخرى".

من جهته، وعد عزالدين "بإيصال صوت الوفد إلى الرئيس نجيب ميقاتي والمعنيين بالأمر لإيجاد حل لهذه المشكلة"، مشددا على "ضرورة التصريف العاجل للمحصول بما يؤمن دخلا كريما للمزارعين من جهة ويساهم في تثبيتهم في أرضهم من جهة أخرى".