2018 | 21:00 حزيران 19 الثلاثاء
"الوكالة الوطنية": وفاة مواطن في طرابلس بعد العثور عليه مصابا بطلق ناري | ميركل: اتفقت مع ماكرون على موازنة مشتركة لمنطقة اليورو | علي المقداد لـ"الجديد": نطالب بخطة أمنية لبعلبك الهرمل ولا يوجد منطقة في البقاع ليس مسموحا للقوى الامنية بأن تدخل اليها | وهبي قاطيشا لـ"الجديد": يحق لنا بنائب رئيس مجلس الوزراء وبعدد من الوزارات الخدماتية والفاعلة | ميشال موسى لـ"الجديد": للاسراع في تشكيل الحكومة لان الوضع الاقتصادي دقيق جدا | فوز منتخب السنغال على نظيره البولندي ضمن مباريات المجموعة الثامنة من كأس العالم 2018 بنتيجة 2 - 1 | نوار الساحلي للـ"ام تي في": الخطة الامنية هي باستئصال بؤر الفساد والمسؤولية الوحيدة هي على الدولة | منتخب السنغال يسجل الهدف الثاني في مرمى نظيره البولندي ضمن مباريات المجموعة الثامنة والنتيجة 2 - 0 | "الوكالة الوطنية": اصابة شاب اثر اطلاق النار عليه أمام أحد المنتزهات في رأس العين | تلفزيون المسيرة الناطق باسم الحوثيين: الحوثيون يقولون إنهم أطلقوا صاروخا على منشأة لأرامكو في جنوب السعودية | الدفاع الجوي السعودي يعترض صاروخا باليستيا أطلق من اليمن | القاضي علي ابراهيم تفقد اضرار السيول في رأس بعلبك وطلب فتح تحقيق لمعرفة اسباب إرتفاع منسوب المياه |

الاتحاد السرياني: باقون في أرضنا وشرقنا التاريخي نناضل لأجل أخوة الشعوب

مجتمع مدني وثقافة - الخميس 14 أيلول 2017 - 16:25 -

نظم حزب "الاتحاد السرياني"، كعادته كل سنة، حفلا لمناسبة عيد الصليب المقدس في ساحة شهداء السريان في سد البوشرية، بالتعاون مع رعية مار تقلا المارونية وراعيها الأب جوزيف سويد، وفي حضور راعي أبرشية جبل لبنان وطرابلس للسريان الأرثوذكس المطران جورج صليبا، الخوري اسقف الياس جرجس ورعية مار بهنام وسارة للسريان الكاثوليك ومراكز التربية الدينية في رعية مار يعقوب السروجي والسيدة العذراء للسريان الأرثوذكس ومؤسسات سريانية وأبناء المنطقة.

تخلل الحفل تراتيل دينية وإضاءة الشموع وشعلة الصليب، وتلاوة نوايا حيت المجلس العسكري السرياني وناضله ونضال المقاومة المسيحية والجيش اللبناني .

وأعلن رئيس الحزب إبراهيم مراد "أننا كشعب مسيحي نحمل صليبنا على أكتافنا منذ ألفي عام للحفاظ على القيم والمبادىء الإنسانية الحقة في وجه الجهل والظلم، في وجه الشر والفساد الأخلاقي والاجتماعي، نحمل صليبنا ونكمل مسيرة المقاومات المسيحية في وجه من يريد قتلنا واقتلاعنا وتهجيرنا من شرقنا التاريخي. نحمل صليبنا ونواجه به شياطين الأرض التي تحاول دوما العبث بتاريخنا، بحضارتنا، وبمستقبلنا، هذه الشياطين التي تنتظم في صفوفها أحيانا كثيرة بعض الجماعات الذمية المتزلفة التي تتبع الشيطان المتعدد الأوجه لأجل مصالح خاصة ليس لها أي صلة برسالة السيد المسيح الإنسانية".

واكد "اننا لن نقف متفرجين على المحاولات المستمرة الساعية لتهميش وجودنا وحقوقنا، فنحن أبناء القيامة الدائمة بعد كل اضطهاد"، وقال: "اننا باقون هنا في أرضنا وشرقنا التاريخي نناضل لأجل أخوة وحرية الشعوب".

ووجه "تحية للمقاومات المسيحية عبر العصور ولكل من يحمل صليبه لأجل المحبة والسلام"، كما حيا الجيش اللبناني وشهداءه الذين بدمائهم يحافظون على السلام والأمان".