2018 | 03:47 نيسان 25 الأربعاء
الحريري وصل إلى بروكسيل لترؤس وفد لبنان إلى مؤتمر دعم مستقبل سوريا والمنطقة | الجبير: إذا سحبت الحماية الأميركية من قطر سيسقط النظام في أقل من أسبوع | كبارة ينفي ما نسب اليه من شائعات :الخيارات السياسية التي تجمعني بالحريري ثابتة | كبارة ينفي ما نسب اليه من شائعات: الخيارات السياسية التي تجمعني بالحريري ثابتة | بهية الحريري التقت عائلات موقوفي ومحكومي احداث عبرا:طالما ملف الموقوفين لم يطو ستبقى لدى صيدا مشكلة حقيقية | فرعون: بعد أن انتهى نقولا الصحناوي من تسلّق الجدران لدهنها يبدو أنّه تفرّغ لتسلّق المقامات عساها تتيح له فوزاً غير متاح بأصوات الناس | كنعان من نابيه: لن نسمح لاحد بهد عهد ميشال عون لان ضرب العهد بما يمثل على كل المستويات يعني ضرب لبنان | ماكرون: علينا احتواء إيران في العراق واليمن ولبنان | ماكرون: يجب أن نحول دون أي تجربة نووية إيرانية قبل العام 2025 | ترامب: إيران هي المسؤولة عن العديد من الاضطرابات في منطقة الشرق الأوسط | موسكو: نتائج المفاوضات حول إيران دون مشاركتها وموسكو وبكين ليست ملزمة | ربيع عواد لـ"أم.تي.في.": نتفهم حسابات "حزب الله" ونشدد على خصوصية جبيل التي على الجميع احترامها |

اللواء خير اعلن باسم الحريري تشغيل محطة تكرير مياه الصرف الصحي في زحلة

أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 13 أيلول 2017 - 18:49 -

اعلن الامين العام للهيئة العليا للاغاثة اللواء محمد خير باسم رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، عن "تحديد موعد ثابت لتشغيل محطة تكرير مياه الصرف الصحي والمبتذلة بدءا من 10102017، اي بعد اقل من شهر"، وذلك خلال زيارته محطة التكرير في زحلة ولقائه اداريي الشركة التي تتولى تنفيذ وتركيب المحطة بتوجيهات من رئيس الحكومة سعد الحريري، الذي تابع عن كثب موضوع المحطة واجرى اتصالات مع مجلس الانماء والاعمار ومع الهيئة العليا للاغاثة. وكان بوشر بتنفيذ هذه المحطة العام 2003.

كما زار خير خيمة المعتصمين التي زارها برفقة عضوا المكتب السياسي ل"تيار المستقبل" وسام الترشيشي ووسام شبلي، منسق "المستقبل" بسام شكر والقيادي في "المستقبل" ايوب قزعون.

وكان قد سبقهم الى الخيمة، كل من مفتي زحلة والبقاع الشيخ خليل الميس والدكتور طوني ابو خاطر والنواب امين وهبي، ايلي ماروني، عاصم عراجي وشانت جنجيان، وحشد من الفاعليات البقاعية ورؤساء البلديات.

وبعد الاعلان عن التوقيت المؤكد للتشغيل، طالب المفتي الميس ب"رفع خيمة الاعتصام وفتح الطريق بشكل طبيعي"، وكان له ما اراد.

ووجه اعضاء حملة "ما بدي الليطاني - يقتلني" التي نظمت الحراك، اسئلة الى النواب ملمحين الى التقصير من قبلهم في موضوع تشغيل المحطة، الامر الذي رفضه النائب عاصم عراجي، مشيرا الى عدة ملاحظات "تؤكد دور النواب في العمل لمعالجة التلوث".

ونوه ايوب قزعون ب"الاعلان عن التشغيل واطلاق مرحلة جديدة من الواقع البيئي السليم في البقاع الاوسط"، مثمنا "الجهود التي بذلت باشراف وتوجيهات الرئيس سعد الحريري الذي كان يتابع هذا الموضوع حتى خلال زيارته الرسمية الى روسيا".

وكان خير زار دارة الشهيد محمد حسين يوسف في مدوخا وقدم التعازي باستشهاده ثم انتقل الى زحلة.