2018 | 05:12 كانون الأول 13 الخميس
شرطي مصري يقتل اثنين من الاقباط في المنيا إثر خلاف | القوات الإسرائيلية تقتل فلسطينيا للاشتباه بإطلاقه النار على إسرائيليين | رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي: بعد هذا التصويت علينا أن نكمل مشوار اتفاق "بريكست" | وليد جنبلاط: الاعتداء الارهابي في ستراسبورغ قد يفجر حملة عنصرية في فرنسا واوروبا | زعيم المعارضة البريطانية: نتائج اقتراع حجب الثقة عن ماي ليس مهما بالنسبة للبريطانيين | رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تنجو من اقتراع سحب الثقة داخل حزب المحافظين | منسق أميركا لمكافحة الإرهاب نايثان سايلز: تلقى حزب الله في الماضي حوالي 700 مليون دولار في السنة وهذا مبلغ هائل من المال كان يجب أن يذهب إلى الشعب الإيراني | مجلس الشيوخ الأميركي يتحدى ترامب ويدعم قرارًا لإنهاء الدعم الأميركي للتحالف بقيادة السعودية في حرب اليمن | طرفا النزاع في اليمن يتفقان على استئناف تصدير النفط والغاز | الحريري: مررنا في لبنان بظروف صعبة ولكننا قمنا بإنجازات وأنا مصمم على تشكيل حكومة وحدة وطنية والخلافات طبيعية | الحريري: صحيح أنّ الحكومة تأخذ وقتًا ولكن في بعض الديمقراطيات يحصل ذلك وسنكمل عملنا | الحريري من السفارة اللبنانية في لندن: الفكرة من المنتدى في لندن هو استكمال لتنفيذ مؤتمر سيدر وهناك الكثير من الامور التي يجب ان نحلها في لبنان |

مستخدمو مستشفى رفيق الحريري: لاصدار المراسيم التطبيقية لسلسلة الرتب والرواتب

أخبار اقتصادية ومالية - الثلاثاء 12 أيلول 2017 - 16:38 -

ذكرت لجنة مستخدمي وأجراء مستشفى رفيق الحريري الحكومي الجامعي في بيان اصدرته اعتبرته الاول ب"ضرورة العمل على إصدار المراسيم التي تحدد أصول تطبيق القانون رقم 46 (المتعلق بسلسلة الرتب والرواتب ولاسيما المادة 17 منه التي تهدف إلى إفادة المؤسسات العامة الخاضعة لقانون العمل والذي وقع عليه رئيس الجمهورية وأصبح نافذا ونشر في الجريدة الرسمية في 21 آب 2017) في أقرب وقت ممكن، والتي يفترض أن تصدر عن مجلس الوزراء بناء على اقتراح رئيس الوزراء ووزيري المالية والصحة العامة لكي يتمكن مستخدمو وأجراء وعاملو المستشفى من تطبيق هذا القانون بكل بنوده ومندرجاته وبالتالي قبض رواتبهم حسب القانون المذكور مع نهاية شهر أيلول 2017 أسوة بزملائهم في الإدارات والمؤسسات العامة الأخرى".

كما حذر عاملو مستشفى رفيق الحريري الحكومي الجامعي "من عدم تنفيذ تعليمات نائب رئيس الوزراء - وزير الصحة العامة التي أطلقها منذ أسبوعين في اجتماع ضم، إضافة إلى مستشاريه وموظفين في الوزارة، لجان المستشفيات الحكومية ووفد من الإتحاد العمالي العام، والتي تقضي بتأليف لجنة مصغرة تضم مندوبين عن الوزارة والمستشفيات الحكومية والإتحاد العمالي العام لوضع الدراسات اللازمة والمسودة النهائية التي من شأنها إصدار هذه المراسيم، وهو الأمر الذي لم يتم حتى اللحظة والذي يشير بشكل واضح إلى تضييع الوقت والمماطلة بتسديد الحقوق مع نهاية الشهر الحالي، حيث سوف نلجأ في حينه إلى اتخاذ كل الخطوات والإجراءات اللازمة منعا لتضييع الحقوق كما كان يجري في السابق".