2018 | 15:33 أيلول 24 الإثنين
رفع الجلسة التشريعية حتى السادسة مساء | كنعان: نحن امام مشاريع عدة بحاجة لتمويل ومن بينها البطاقة الصحية التي تبحث في لجنة المال لذلك يجب البحث في كيفية تكبير الاقتصاد وزيادة الاستثمارات | رئيس مجلس الأمن القومي الإيراني: ترامب يستغل العقوبات الأميركية كأداة لثأر شخصي ضد دول أخرى وإيران بحاجة إلى حوار بناء لتفادي التوترات مع جيرانها | قوة أمنية مجهولة تقتحم مقر صحيفة "المصريون" وتحتجز جميع العاملين والمحررين وتستولي على أجهزة وملفات | الهيئة الوطنية لادارة النفايات الصلبة أصبحت مرتبطة بوزير البيئة وليس برئاسة مجلس الوزراء بعدما تم تعديل المادة 13 من القانون | مجلس النواب يقر البند المتعلق بتشكيل الهيئة الوطنية لادارة النفايات الصلبة | البابا فرنسيس: لنسمح للروح القدس بأن يُلبسنا أسلحة الحوار والتفهُّم والبحث عن الاحترام المتبادل والأخوّة! | محكمة في القاهرة تصدر حكما نهائيا بإعدام 20 إسلاميا دينوا بقتل 13 شرطيا | وقفة احتجاجية للجنة كفرحزير البيئية على اوتوستراد كفرحزير رفضا لضرر شركة الاسمنت في شكا والهري | محكمة النقض المصرية تؤيد أحكام الإعدام لـ20 شخصا في قضية "مذبحة كرداسة" | يعقوبيان غادرت المجلس النيابي بسبب عدم موافقتها على القانون المتعلق بالادارة المتكاملة للنفايات الصلبة | الكرملين: إسقاط الطائرة الروسية فوق سوريا سوف يلحق الضرر بالعلاقات مع إسرائيل |

بين الكتائب وسعيد والمردة.. المشاركة في قداس معراب

مرصد ليبانون فايلز - السبت 09 أيلول 2017 - 13:09 -

في معلومات توافرت لموقع "ليبانون فايلز" أنّ القوات اللبنانية وجّهت الدعوة لتيار المردة لحضور قداس الشهداء في معراب وفي حين رجّحت المعلومات أن يحضر ممثّل عن الوزير سليمان فرنجية قداس الشهداء، علم موقع "ليبانون فايلز" أنّ ممثّلاً لرئيس الجمهورية اللبنانية سوف يشارك في القداس الإلهي الذي ستقيمه القوات اللبنانية بعد ظهر الأحد في معراب. وهي المرة الأولى التي يتمثّل بها رئيس الجمهورية في ذكرى شهداء القوات اللبنانية.

من جهة أخرى، ققد علم موقع "ليبانون فايلز" أنّ القوات اللبنانية وجّهت دعوات لكتائبيين لحضور ذكرى شهداء القوات بينما استثنت رئيس حزب الكتائب سامي الجميل، في إشارة واضحة إلى التباين بين حزب الكتائب الذي يُعبّر عنها بمواقف الشيخ سامي الجميل وحزب القوات اللبنانية، ما يستبعد فكرة مشاركة الكتائبيين في الذكرى.

كما علم موقع "ليبانون فايلز" أنّ الدعوة استثنت النائب السابق فارس سعيد الذي اعتُبر رأس حربة 14 آذار وآمانتها العامة، ما يطرح أكثر من علامة استفهام حول تموضع سعيد في الانتخابات القادمة قي الـ2018.