Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مجتمع مدني وثقافة
معهد المواطنة وإدارة التنوّع في مؤسسة أديان يختتم الورشة التدريبيّة

خرّج معهد المواطنة وإدارة التنوع في مؤسسة أديان يوم الأربعاء 30 آب 2017، 32 قائدًا دينيًا من الورشة التدريبية "مدخل إلى العلوم السياسية للقادة الدينيين في لبنان" التي استمرت ثلاثة أيام في بيت عنيا-حريصا، وذلك بدعم من السفارة البريطانية في بيروت.

كانت كلمة للدكتورة نايلا طبارة مديرة معهد المواطنة وإدارة التنوع التي لخصت أولًا أهداف الورشة التدريبية بتأمين "مجال لدراسة مبادىء العلوم السياسية وحقوق الإنسان للقادة الدينيين، وتأمين مساحة لعيش التنوع" مشيرة إلى تنوع خلفيات المشاركين رجالًا ونساءً أتوا من بلدان مختلفة: لبنان وسوريا والعراق ومصر وفلسطين، وخلفيات دينية متنوعة: فإسلاميًا كان هناك مشاركون سُنّة وشيعة ودروز وعلويون، ومسيحيًا، كاثوليك وأورثوذكس وبروتستانت.

ثم انتقلت الدكتورة طبارة إلى مضمون التدريب فقالت أن من خلال مشاغله "كانت الفرصة لاكتشاف التنوع في الآراء والمواقف حتى بين أفراد منتمين إلى نفس الطائفة-المنطق أو التيار الفكري وذلك بالنسبة للمسائل المتعلقة بالشأن العام وإدارة التنوع فيه". وشكرت الدكتورة طبارة المشاركين لصراحتهم وجرأتهم لتستنتج من مجريات الورشة ثلاث نقاط، الأولى هي "إمكانية التواصل والنقاش البناء في المجال العام آخذين بعين الاعتبار هواجس وخصوصيات الجميع" والثانية "الإيمان بأن مع الإختلافات بيننا، ممكن أن نساهم في الحلول إن سمعنا أولًا إلى مظالم بعضنا البعض، ولكن إن قررنا ألا نحجز أنفسنا في هذه المظالم، واضعين أمام أعيننا الصالح العام لمجتمعاتنا المختلفة" والثالثة "أنه رغم التمايز بين المجالين الديني والسياسي، هناك دور إيجابي وأساسي على القادة الدينيين أن يلعبوه وهو ما نسميه المسؤولية الاجتماعية للأديان". وختمت كلمتها آملة باستمرار هذا اللقاءات شاكرة السفارة البريطانية على دعمها، والمدربين المشاركين في الورشة.

تلت كلمة الدكتورة طبارة كلمة للقائم بأعمال السفارة البريطانية في بيروت السيد "بنجامين واستانج" الذي عبّر عن فخره بدعم السفارة البريطانية هذا البرنامج لمؤسسة أديان فهو "يشكّل حجر الزاوية نحو تعاون أكثر شمولًا وتسامحاً وتعاونًا بين الأديان مع وضع السياسات لمعالجة الراديكالية والتطرف العنيف. كما يأتي هذا البرنامج استجابةً لاحتياجات تعزيز الخطاب الديني الذي يقوم على المسؤوليات المشتركة لاحترام كرامة كل إنسان، ونشر هذا الخطاب الجديد من خلال خطبكم وعظاتكم، والوصول إلى المجتمع الأوسع من المؤمنين المسيحيين والمسلمين".

وأكد القائم بالأعمال التزام المملكة المتحدة بتأمين استقرار لبنان وأمنه من خلال دعم الجيش اللبناني الذي "يشكّل قاعدة أساسية للسيادة اللبنانية أو من خلال الشراكة مع منظمات رائعة مثل مؤسسة أديان".
ثم كانت كلمة أخيرة للمفتي أحمد طالب جاء فيها أن موضوع الورشة يتناول اشكاليتين كبيرتين هما اشكالية الدين واشكالية السياسة، وأن هناك حاجة لتحديد ما المقصود بهذه المفردات لتعدد أنواعها وتفسيراتها. وقال سماحة المفتي في معرض كلامه عن النصوص المقدسة أن "المشكلة ليست في النص، إنما هي كيف نفسر النص الديني لأن هناك خطورة في تقديم الدين كأجزاء متنافرة بينما هو حلقة متكاملة، لا يمكن أن تفهم نصًا بعيدًا عن النص الآخر أو فكرة بعيدًا عن الفكرة الأخرى. الدين هو كالجسم وحين تقطع منه جزء يعني ذلك أنك فصلته عن الروح والمضمون الأساسي الذي جاء من أجله الدين وهو الخير".

وتابع سماحته "أي خطاب ديني تشعر أنه يضر بالانسان لا يمكن اعتباره ديني حتى لو كان مقتبس من كتاب مقدس، لأن المشكلة هنا تكمن في فهمي للنص لأنه لا يمكن أن يأتي من السماء والله والخير ويكون من أجل أذية الانسان".
من جهتهم عبر القادة الدينيون المشاركون عن سرورهم لمشاركتهم في هذه الدورة التي انعكست إيجابًا عليهم لما شهدته من نقاشات غنية وشفافة عكست طبيعة المشاركين المختلفين دينيًا ومذهبيًا، وأشادوا بأهمية المواضيع المطروحة كالإيديولوجيات السياسية وحقوق المرأة وحقوق اللاجئ والحريات العامة... متمنين استمرار عقد لقاءات مشابهة واجتماعات متابعة لما تم انجازه. ولفت أحد المشاركين إلى مستوى الصراحة غير المعهود في لقاءات مماثلة، وإلى أن الدورة ساهمت في "التدريب ليس فقط على طرق التفكير، بل أيضًا على طرق التعبير".

وكان معهد المواطنة وإدارة التنوع نظَّم هذه الدورة نظرًا لأهمية الدور الذي يقوم به القادة الدينيين في مجتمعاتهم، وفي إطار سعيه لتمكين العاملين في الشأن الديني من التعامل مع القضايا العامة وفقًا للمعرفة العلمية لمفاهيم العلوم السياسية، بهدف زيادة الوعي لدى مختلف الفئات الدينية، مستهدفًا القادة الدينيين المؤثرين، مسيحيين ومسلمين، رجالًا ونساءً، من العاملين في مجال الوعظ والإرشاد الديني.

وسعى البرنامج إلى تعريف المشاركين -بصفتهم فاعلين دينيين لا قادة سياسيين- بالمفاهيم الأساسية للعلوم السياسية ومبادئ حقوق الانسان والمواطنة الفاعلة من خلال التركيز على ثلاثة محاور، يشمل المحور الأول منها مفهوم السلطة والأنظمة السياسية وأنواع النظم والأيديولوجيات والنظريات السياسية والديمقراطية مع تسليط الضوء على الواقع اللبناني عند تناول تلك المفاهيم. ويركز المحور الثاني على مفهوم النظام الدولي والحوكمة العالميّة (الأمم المتحدة، مجلس الأمن، المحاكم الدولية)، حقوق الإنسان كمعيار دولي (نشأتها، مصادرها، وتطورها التاريخي)، حقوق الإنسان في الإطار الوطني، الحريات العامة وضوابطها وتطبيقاتها (حرية الرأي والتعبير، حرية الضمير والمعتقد، حرية التجمّع). بينما يتناول المحور الثالث مفهوم المواطنة الفاعلة الحاضنة للتنوع حيث يشمل هذا المحور أنواع المواطنة، إشكاليات المواطنة والتنوع، المجال العام وديناميته، مجموعات الضغط (أنواعها، تأثيرها، ودورها في الشأن العام)، المواطنة الفاعلة ودور المواطن في التأثير في صناعة القرار في الأنظمة الديمقراطية.

وتبع حفل التخرج عشاء احتفالي ضم المشاركين وبعض المدربين.
 

ق، . .

مجتمع مدني وثقافة

20-10-2017 21:13 - الجيش يوزع 580 حصة من الأمتعة الشتوية و59 حقيبة مدرسية 20-10-2017 19:27 - محامو بعلبك الهرمل: لوضع مرسوم التنظيم القضائي الجديد على جدول أعمال مجلس الوزراء 20-10-2017 18:46 - اوغاسابيان نوه بقرار تعيين سيدات في مجالس إدارات المستشفيات الحكومية 20-10-2017 18:45 - إطلاق حملة الحد من حوادث السير برعاية رئيس الجمهورية 20-10-2017 18:27 - كيجيان: العلاقات الصينية اللبنانية تزداد صلابة لإيمان البلدين بأهمية تنمية الروابط الاقتصادية 20-10-2017 16:43 - نورا جنبلاط افتتحت المدرسة الـ7 لجمعية كياني للنازحين في بر الياس 20-10-2017 15:43 - اطلاق مشروع إدماج النوع الاجتماعي في صنع القرار 20-10-2017 14:34 - ملكة جمال كسروان وشربل دغفل يطلقان مشروعا جديدا للحد من حوادث السير 20-10-2017 14:23 - الاولمبياد العربي للكيمياء: ذهبية وفضية وبرونزيَتين للبنانيين 20-10-2017 13:46 - قائمقام حاصبيا زار المدير الاقليمي لأمن الدولة في النبطية
20-10-2017 13:04 - شهادة اللغة الفرنسية DELF إلى ضباط في قوى الأمن والأمن العام والجمارك والاطفاء 20-10-2017 12:54 - حملة توعية من مخاطر سرطان الثدي في كلية مرجعيون الوطنية 20-10-2017 12:33 - وفد من السفارة الأميركية ببيروت زار AUB و AUBMC لافتتاح منشأة المختبر الأساسي الجديد 20-10-2017 12:28 - كريستينا لاسن بحلقة نقاش عن مشاركة الشباب بالسياسة: نريد أن نراكم تحدثون التغيير 20-10-2017 11:42 - مؤسسات الأشخاص المعوقين تتحرك لتنفيذ قانون سعر الكلفة السنوي 20-10-2017 11:36 - السفارة الفرنسية: إحياء الذكرى 34 لتفجير دراكار الاثنين المقبل 20-10-2017 10:43 - يوم الترجمة العالمي في LAU وتأكيد ان المترجمين يقربون المسافات بين الشعوب 20-10-2017 10:34 - اتفاقية تعاون بين النادي الثقافي العربي والسفارة الاوكرانية 20-10-2017 10:28 - تاتش تدعم جمعية "سند" في مهمتها الإنسانية 20-10-2017 10:13 - المطران درويش: القمع المستمر للمسيحيين له أثر سلبي على المنطقة والعالم 20-10-2017 09:21 - افتتاح مركز بصمة الشبابي في برجا: مساحة آمنة لبناء مستقبل افضل للشباب 19-10-2017 18:36 - متفرغو اللبنانية: لانصاف المستثنين من التفرغ عام 2014 19-10-2017 16:22 - ختتام دورة تدريبية ضمن سلسلة ورش لتمكين المرأة اقتصاديا في طرابلس 19-10-2017 16:05 - ورشة عمل لزرع الشجاعة والأمل لمساندة مرضى سرطان الثدي 19-10-2017 16:04 - اتفاقية تعاون بين النادي الثقافي العربي والسفارة الاوكرانية في لبنان 19-10-2017 16:03 - حريق في عدبل العكارية 19-10-2017 16:01 - قائد القطاع الغربي في اليونيفيل استقبل رئيس بلدية شمع 19-10-2017 15:45 - ندوة عن الأطفال المهمشين في لبنان في الكاثوليكي للاعلام 19-10-2017 15:41 - سفيرة تشيكيا جالت في دير النساك والحبساء الموارنة والوادي المقدس 19-10-2017 15:02 - اتحاد بلديات منطقة البترون يوضح كيفية معالجة النفايات في القضاء 19-10-2017 14:20 - ندوة للمستقبل في الجنوب عن قانون الانتخاب الجديد 19-10-2017 13:56 - "العزم لمختبرات الأسنان" يختتم دورته التدريبية الأولى 19-10-2017 13:27 - الاعلان عن إنشاء البكالوريا التقنية مهن الصيانة بتمويل من الوكالة الفرنسية للتنمية 19-10-2017 12:58 - "اندفاع غريب" من معرض الى كتاب... 19-10-2017 12:55 - ورشة عمل عن مكافحة عمل الاطفال في الزراعة في غرقة صيدا 19-10-2017 12:36 - رودولفو سغانغا قائدا للقطاع الغربي في اليونيفيل 19-10-2017 11:36 - قائد الكتيبة الاسبانية افتتح مشروعا لملعب المدرسة الرسمية في عين عرب 19-10-2017 11:34 - مديرة برنامج تمكين المرأة تفقدت الدورات التدريبية للنساء في بزبينا 19-10-2017 11:13 - وفد منظمة مالطا زار غابة الباروك وأشجار كرست على اسماء فرسانها 19-10-2017 10:39 - "الأرز والفولاذ": فيلم عن يوميات سكان مبنى تقليدي في بيروت 19-10-2017 09:24 - حملة مجانية لفحص النظر في طرابلس 18-10-2017 19:29 - الأسبوع السابع عشر للغة الإيطالية في العالم 18-10-2017 17:22 - ترزيان شارك في بينالي الشارقة 13: البلدية ملتزمة مشروعا شاملا لحل أزمة النفايات في بيروت 18-10-2017 16:38 - وفد من أورا زار الرئيس العام الجديد للرهبنة المارونية الأنطونية مهنئا 18-10-2017 15:10 - اندلاع حريق في بساتين بلدة ايلات الشمالية في ضهر نصار 18-10-2017 15:08 - نهرا اطلع من نقيب المهن البصرية على نشاط النقابة في اليوم العالمي للنظر 18-10-2017 13:35 - الوفد اللبناني يواصل مشاركته في اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي المنعقد في روسيا 18-10-2017 13:27 - مؤسسة سمير قصير بالتعاون مع مؤسسة أديان إفتتحت مؤتمر نسيج الاعلام 18-10-2017 13:08 - الرابطة اللبنانية للروم الارثوذكس اقامت ندوة عن طائفة الروم الارثوذكس برعاية حاصباني 18-10-2017 13:05 - بو عاصي في يوم التطوع الفرنسي: ثقافة أساسية لتنمية المجتمعات
الطقس