2018 | 06:05 شباط 19 الإثنين
المطران عصام يوحنا درويش بإسم أساقفة زحلة والبقاع للوزير جبران باسيل: أعطيت في زمن قصير أبهى صورة عن لبنان الرسالة | اللواء محمد خير تفقد جسر نهر الشلفة الذي يربط قضاء زغرتا بأبي سمراء في طرابلس المهدد بالانهيار بسبب السيول التي غمرته ليل امس وجرفت الاتربة بكثافة | اقدم على عدة عمليات سرقة في بيروت وصيدا... وهذا مصيره |

منتخب لبنان لكرة القدم خاض مرانه الرئيسي في بيونغيانغ

أخبار رياضية - الأحد 03 أيلول 2017 - 10:51 -

دخل منتخب لبنان لكرة القدم منذ بعد ظهر امس، العد التنازلي لمباراته المرتقبة مع كوريا الشمالية في بيونغيانغ الثلاثاء عند الحادية عشرة والنصف قبل الظهر بتوقيت بيروت، في إطار الدور الحاسم لتصفيات كأس آسيا "الإمارات 2019".

وكانت البعثة اللبنانية وصلت إلى العاصمة الكورية الشمالية من أبو ظبي بعد رحلة مضنية وطويلة عبر بكين. وخضع المنتخب مساء لحصة تدريبية "تنشيطية"، وفضل الجهاز الفني بقيادة المونتينيغري ميودراغ رادولوفيتش إراحة اللاعبين قبل ظهر اليوم إستعدادا للمران الأساسي الذي أجري مساء على ملعب المباراة ذي الأرضية الإصطناعية، المعتمدة في الملاعب الكورية الشمالية عموما.

ويعقد الإثنين الإجتماع الفني - الإداري، والمؤتمر الصحافي الرسمي الخاص باللقاء.

ويتطلع منتخب لبنان إلى تحقيق نتيجة جيدة تعوض عناء الرحلة ومشقاتها وتعزز صدارته على طريق التأهل، ولما لا تحسمه باكرا.

من هذا المنطلق، يعمل الجميع لهذه الغاية، وينكب الجهازان الفني والإداري على توفير ما يلزم وإزالة أي معوقات قد تطرأ. كما تفهم اللاعبون الأجواء العامة على رغم من بعد المسافة وصعوبة التواصل مع عائلاتهم، إذ لا تتوافر وسائل حديثة معهودة تقرب المسافات وتريح البعض نفسيا.

وأوضح رادولوفيتش أن منتخب لبنان في "مهمة وطنية تسهل أمامها التضحيات"، مناشدا عناصره المدركين للمسؤولية الملقاة على عاتقهم، "العمل لتكون النهاية سعيدة وتصبح ذكرى الرحلة جميلة. لذا، ينصب التركيز على التجهيز النفسي والمعنوي سعيا إلى تقديم الصورة اللائقة في المباراة ومجاراة الطرف الكوري الشمالي على أرضه، حيث يتوقع أن يكون اللقاء حاشدا جماهيريا، وبإعتبار أن أصحاب الأرض يريدون تحسين موقعهم كونهم لا يملكون إلا نقطة واحدة من تعادلهم مع هونغ كونغ، وبعد تأجيل مباراتهم الإفتتاحية في التصفيات مع ماليزيا مرتين".