2018 | 14:32 تموز 21 السبت
"التحكم المروري": تعطل مركبة على جسر الكولا باتجاه المدينة الرياضية وحركة المرور كثيفة في المحلة | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من الدورة باتجاه نهر الموت وصولا الى جل الديب | المرشد الإيراني علي خامنئي: التصور بأن حل المشكلات يكون عن طريق الحوار مع أميركا خطأ واضح | وسائل إعلام إيرانية: مقتل 11 عنصرا من الحرس الثوري الإيراني في اشتباكات غربي البلاد | "الجديد": الفلسطيني م.أ.ك. من مخيم عين الحلوة سلم نفسه الى مخابرات الجيش اللبناني في الجنوب لإنهاء ملفه بإطلاق نار في المخيم وهو ينتمي الى حركة "فتح" | "التحكم المروري": جريحان نتيجة تصادم بين سيارتين على جسر البالما باتجاه طرابلس | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من الضبية بإتجاه نهر الكلب وصولا الى جونية | الشرطة العراقية تفرض طوقاً أمنياً حول المؤسسات الحكومية جراء مواجهات مع المتظاهرين | وصول دفعة اولى من المدنيين والمقاتلين الذين تم اجلاؤهم من القنيطرة الى الشمال السوري | سالم زهران للـ"أل بي سي": 14 مليون من مصرف لبنان قروض اسكان لمجموعة ميقاتي وغيرها من المجموعات ومهرجانات تعطى ملايين الدولارات ومهرجانات لا تعطى من المصرف المركزي ألف ليرة | الجيش اليمني بات على مقربة من دخول مركز مديرية باقم في محافظة صعدة | فرنسا تعتزم تقديم مساعدات طبية للغوطة الشرقية بالتعاون مع روسيا |

وفد من الجمعية اللبنانية للاسرى في المعتقلات الإسرائيلية زار عائلتي عليان وفران

مجتمع مدني وثقافة - الجمعة 01 أيلول 2017 - 09:36 -

زار وفد من الجمعية اللبنانية للأسرى والمحررين عائلة الأسيرين اللبنانيين في المعتقلات الإسرائيلية عبد الله عليان ومحمد فران في منزل ذويهما في مدينة صور وبلدة البياضة، مقدما التهاني بعيد الأضحى، راجيا من الله "أن يعيده عليهم بفك قيد أسرهما حتى يعودا إلى الحرية"، كما أكد رئيس الوفد أحمد طالب للعائلتين "أن المقاومة لم ولن تنسى قضيتهم وأنها تعمل جاهدة للوصول بهذه القضية إلى النهاية السعيدة والحرية".

بدورها، والدة الأسير عليان شكرت الوفد على هذه الزيارة، مقدمة التهاني بالعيد للأمين العام ل"حزب الله" السيد حسن نصر الله وللمجاهدين واللبنانيين جميعا وللأسرى في المعتقلات والسجون الإسرائيلية ومنهم ابنها، مطالبة ب "أن لا تنسى قضيتهم وأن يفك قيدهم في أسرع وقت".

من جانبه، قدم والد الأسير فران التهاني بالعيد لكل الذين وقفوا مع قضية الأسرى والمعتقلين في السجون الإسرائيلية، لاسيما "قيادة المقاومة الإسلامية في لبنان ومجاهديها"، متمنيا "أن يفك قيد إبنه ويخرج مع جميع رفاقه إلى الحرية".