2018 | 20:10 تموز 17 الثلاثاء
كنعان للـ"ام تي في": اذا كانت من حاجة لي في الحكومة فهذا الامر يتعلق برئيس الجمهورية والرئيس المكلف والتكتل الذي انتمي اليه والامر سابق لأوانه حالياً وعند حصوله اتخذ القرار المناسب في شأنه | رولا الطبش للـ"ام تي في": سيقدم الرؤساء الثلاث تشكيلة حكومية الاسبوع المقبل | مصادر التيار الوطني الحرّ للـ"او تي في": اسهل عقدة هي العقدة المسيحية اذا انحلّت باقي العقد الموجودة لتشكيل الحكومة | مصادر القوات اللبنانية للـ"او تي في": هناك تضخيم للعقدة المسيحية على حساب العقدة الدرزية بموضوع تشكيل الحكومة | "التحكم المروري": جريح نتيجة اصطدام جيب بالحائط على طريق عام دار بعشتار - اميون | المرصد السوري: اتفاق على إجلاء بلدتين محاصرتين مواليتين للنظام في شمال غربي سوريا | ترامب: لقائي مع بوتين كان أفضل من لقاءاتي خلال قمة الحلف الاطلسي | كنعان: لا نخترع قواعد ونطالب بالمساواة بين الجميع تحت قاعدة دستورية واحدة والتحدي الاول اليوم هو اقتصادي ويشكل اولوية بالنسبة الينا | كنعان بعد اجتماع تكتل لبنان القوي: حضورنا في المجلس النيابي لن يكون شكليا وسنتابع اقتراح قانون الاسكان في اللجان للوصول الى النتيجة المرجوة | كنعان بعد التكتل: سنتابع اقتراح قانون الاسكان في اللجان للوصول الى النتيجة المرجوة | كنعان بعد التكتل: بحثنا بالحضور الواسع في اللجان النيابية واعتبرناه مسؤولية تتطلب التعاطي الجدي والمتابعة اليومية وفق اولويات الناس ومنها ضمان الشيخوخة | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من النقاش باتجاه انطلياس وصولا الى جل الديب |

تكريم المربي حنا ذياب في بنت جبيل

مجتمع مدني وثقافة - السبت 12 آب 2017 - 20:28 -

كرمت "الحركة الثقافية في لبنان" فرع بنت جبيل و"هيئة انماء المنطقة الحدودية الجنوبية" و"النادي الثقافي الاجتماعي" في عيناثا و"الجمعية التعاونية في منطقة بنت جبيل" (للشرق) و"الرابطة الثقافية الاجتماعية" لابناء بنت جبيل، المربي والمناضل حنا موسى ذياب، في قاعة الدكتور اسماعيل موسى عباس في ثانوية بنت جبيل الرسمية، في حضور الامين القطري العام لحزب "البعث" النائب المهندس عاصم قانصو، رئيس لجنة "احياء التراث العاملي" امام بلدة عيناثا السيد علي فضل الله وفاعليات تربوبة وثقافية واجتماعية وحزبية.

ابتدأ الحفل بالنشيد الوطني، ثم القيت كلمات لكل من: الدكتور رامز حوراني، واصف شرارة، خليل صادر والدكتور داوود رعد.

واستذكر قانصو في كلمته "رفاق الدرب في الجنوب على ضفاف بلدة كفرشوبا في زمن الشهيد الاخضر العربي"، معتبرا ان "تلك المرحلة هي الجذوة الأولى لحزب البعث في لبنان"، مذكرا بالضربة الاسرائيلية لمشروع جر المياه من الخردلي ابان عمله فيه.

وختم مشيدا ب"المكرم الذي سار على نهج القادة من المؤسس ميشال عفلق الى الراحل الكبير حافظ الاسد الى الرئيس بشار الاسد".

وفي الختام، تم تقديم درعا تذكارية للمكرم.