2019 | 05:14 كانون الثاني 19 السبت
انتخاب زعيم الحزب الديمقراطي الاشتراكي في السويد رئيسا للوزراء للمرة الثانية | إصابة ضابط و12 شخصا في أحداث شغب مباراة "الإسماعيلي" و"الإفريقي التونسي" | الرئاسة التركية: لن نتوقف لحين تجفيف مستنقع الإرهاب على حدودنا | موسكو: الاستراتيجية الأميركية الجديدة ستدفع إلى سباق تسلح فضائي | "صوت لبنان(93.3)": اطلاق نار في اشكال في منطقة حي السلم بالقرب من مجمع الباقر بين آلـ"زعيتر" وآلـ"ناصر الدين" | الشرطة السودانية تعلن سقوط قتيلين فقط خلال احتجاجات الخميس | محكمة أميركية تؤكد توقيف الصحافية الإيرانية مرضية هاشمي كشاهدة في تحقيق غير محدد | البيت الأبيض: ترامب سيعقد قمة ثانية مع زعيم كوريا الشمالية نهاية فبراير المقبل | وزير الدفاع التركي للسيناتور الأميركي غراهام: واشنطن لم تف بوعدها بخصوص منبج ولن نسمح بتشكيل ممر إرهابي في شمال سوريا | فادي كرم عبر "تويتر": علاقات لبنان الخارجية مسؤولية الحكومة مجتمعة وليس وزير الخارجية منفردا ولذلك نتمنى على الوزير باسيل عدم التفرد في مواضيع خلافية جدا | العثور على جثة طيار الـ "سو- 34" خلال عملية البحث والإنقاذ | "ال بي سي": لبنان رفض زيادة كلمة "طوعية" على ملف عودة النازحين السوريين |

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الثلاثاء في 8 آب 2017

أسرار - الثلاثاء 08 آب 2017 - 07:05 -

البناء
أكد خبير عسكري مشهود له بالدقة والموضوعية أنّ التنسيق والتعاون حاصلان حتماً بين الجيشين اللبناني والسوري والمقاومة في المعركة المرتقبة لتحرير جرود القاع ورأس بعلبك، مشيراً إلى أنّ اهتمامات الجيش اللبناني محصورة في كيفية التحضير لمعركة رابحة وبأقلّ الخسائر البشرية الممكنة، ولذلك لا يعير أيّ اهتمام للآراء السياسية الرافضة هذا التنسيق، علماً أنّ أصحاب هذه الآراء هم أنفسهم مسؤولون عن السياسة الخاطئة التي أدّت إلى بقاء الإرهابيّين إلى اليوم على أراض لبنانية.

الجمهورية
نُقل عن مسؤول كبير قوله: يُذكّرني حديث البعض عن مؤسسة حسّاسة، "بالعميان اللي إجاهم صبي.. ومن كتر ما حلمسولو عميوه".
يقول نائب مقاول إن سياسياً إتصل به للحصول على معلومات تتعلّق بكلفة معمل للكهرباء نفّذته شركته في دول خليجية لكنه رفض طلبه خوفاً من إستغلال الأرقام في مزايدات سياسية.
لاحظت الأوساط المراقبة قيام سفير دولة كبرى بحراك لافت من أجل الإطلاع على إحتياجات الجيش قبل المعركة ضد "داعش".

المستقبل
قيل إنّ أهل عرسال الذين تفقّدوا أرزاقهم في منطقة الجرود لاحظوا أن بعض كسّاراتهم ومقالعهم تعرّض لعمليات سرقة طاولت معدّات جرى تفكيكها ونهبها.