Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
الحدث
التعيينات على قاعدة... إعرف حجمك!
ملاك عقيل

لم تكشف المداولات بشأن التعيينات الادارية والقضائية في جلسة مجلس الوزراء الخميس الماضي سوى الجزء اليسير مما يتمّ تداوله خلف الكواليس. فملف التعيينات يهزّ تحالفات سياسية مفترضة بين القوى السياسية، والمثل الأكثر وضوحا على ذلك العتب القواتي المتمادي على حليفه "التيار الوطني الحر" في الاسترسال في ملء الشغور في الادارات و"كأنه وحده من يقرّر الحصة المسيحية"!

سلّة التعيينات الاخيرة في جلسة يوم الخميس أفشلت مسعى "القوات" في ايجاد حلّ لمعضلة تلفزيون لبنان. فقبل سفره في شهر العسل الى البرتغال أحال وزير الاعلام مشروع تعيين رئيس مجلس إدارة تلفزيون لبنان وأعضاء مجلس الادارة الستة الى الامانة العامة، مع العلم ان الملف لا يزال عالقا في السياسة بسبب عدم التفاهم بين الحزبين المسيحيين على كيفية بتّه في ظل إصرار الرياشي على الالتزام بالاسماء الثلاثة التي نجحت وفق الالية في مقابل تمسّك الوزير جبران باسيل بمعادلة: تلفزيون لبنان (اختيار اسم من الثلاثة) مقابل الوكالة الوطنية للاعلام.
آخر التفاهمات العونية القواتية حول الملف رَسَت على أن تطرح القوات اللبنانية تعيين أحد المقربين منها لتعيينه عضوا في هيئة أوجيرو، على أن يطرح باسيل تعيين زياد حرفوش (إعلامي) مديرا للوكالة الوطنية للاعلام المقرّب من "التيار الوطني الحر" بالتزامن مع تعيين رئيس لمجلس إدارة تلفزيون لبنان الذي استقرّ الرأي على أن يكون كاثوليكيا (وفق الالية نجح كاثوليكيان وماروني)، لكن باسيل (في التعيينات الاخيرة في مجلس الوزراء) اختار المهندس هادي ابو فرحات عضوا في "هيئة أوجيرو" ما عقدّ المسألة مجددا، خصوصا أن ابو فرحات، وفق أوساط قواتية، هو أقلّ رتبة وظيفيا من الاسم الذي طرحته "القوات" وسيحافظ على موقعه كرئيس الشبكات في "أوجيرو" مع موقعه الجديد.
ما حصل فتح شهية "القوات" على نشر الغسيل العوني حيث أبدى قياديو "القوات" امتعاضهم من سياسة الاستئثار التي ينتهجها باسيل بحقهم، والأهمّ تجاوز الأخير آلية التعيينات في العديد من المواقع ما انعكس سوءا في اختيار الأكفأ وتجاوز معايير الاختصاص والاقدمية والتراتبية.
وفيما تؤكد "القوات" ان هناك توافقا سياسيا على تعيين رئيس مجلس إدارة تلفزيون لبنان من ضمن الاسماء الثلاثة، فإن أوساط "التيار الوطني الحر" تجزم بأن كل التعيينات المحسوبة علينا هي "نظيفة" وأصحابها يملكون الكفاءات اللازمة ليكونوا في مواقعهم الجديدة، بما في ذلك التعيينات الدبلوماسية من خارح الملاك".
وتشير الأوساط الى ان موقع تلفزيون لبنان هو ذو خصوصية بسبب تصنيفه من ضمن المواقع المحسوبة على العهد الرئاسي (عرفا)، والأمر لا يزال يحتاج الى بعض الترتيبات وبتّه صار قريبا على قاعدة القناعة وليس الفرض خصوصا أنه سيترافق مع ورشة عمل وتغيير داخل التلفزيون"، داعية "القوات" الى "القليل من التواضع ومقارنة الاحجام!".

ق، . .
الحدث
علم أن الترقب سيد الموقف بانتظار عودة الرئيس سعد الحريري والمشاورات التي سيجريها مع الكثير من الكتل النيابية ليبنى
الطقس