2018 | 03:20 أيار 26 السبت
"الدفاع المدني": إخماد حريق شب في اعشاب يابسة وبلان في قناريت في صيدا | "صوت لبنان (93.3)": إصابة المطلوب خالد عطية المرعي خلال مداهمة لمخابرات الجيش في وادي خالد وتم نقله الى مستشفى السلام في القبيات | "التحكم المروري": جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام صور قرب مستشفى اللبناني الايطالي | قطع طريق مراح السراج الضنية من قبل آل الصباغ احتجاجا على توقيف شخصين من افراد عائلتهما (صورة في الداخل) | العثور على جثة الشاب الذي سقط في وادي قنوبين الى جانب دير مار اليشع القديم في الوادي | باسيل عبر "تويتر": اتخذنا قراراً بفتح سفارتين جديدتين في النروج والدانمارك وبفتح قنصلية عامة بدوسلدورف وقنصلية جديدة في الولايات المتحدة الأميركية في ميامي | مريض في مستشفى مار يوسف - الدورة بحاجة ماسة الى دم من فئة B+ للتبرع الاتصال على الرقم: 03719899 | الخارجية التركية: وزير الخارجية التركي سيلتقي نظيره الأميركي لمناقشة التوصيات الخاصة بمنبج | بوتين: من الصعب ممارسة ضغوط على اردوغان لأنها ستزيد من شجاعته | موسكو: واشنطن لم تقدم صور أقمار صناعية عن وجودها بعد كارثة الطائرة الماليزية فوق أوكرانيا | مجموعات عمل تركية وأميركية تضع خارطة طريق للتعاون لضمان الأمن والاستقرار في منبج في سوريا | الياس الزغبي: خطاب السيد نصرالله يعكس بوضوح مدى تقديره المرحلة الصعبة بعد الاجراءات الأميركية والخليجية وتصاعد الضغط الدولي على إيران |

خيي يوسف لبنان بحبك!

باقلامهم - السبت 05 آب 2017 - 08:47 - زياد الصّائغ

لن أنعيك فأنت أخي بالكلمة وحبّ لبنان 

وقع عليّ رحيلك كالصّاعقة ...
سواد كثيفٌ إجتاحني
وفيه ابتسامتُك الدّائمة تهزّني
لن أنعيك فأنت أخي في تحمل الخيبات
كنّا نتداولها معاً بصمت ... أتذكُر يوسف ؟
في كل المحطّات النضّالية المراكمة
استعدنا وجع اللاّوفاء لكن مع اصرارك
على صوْن الأمل ...
لن أنعيك ففي تلك العشيّة النقاشيّة
في بروكسل منذ أشهر أربعة
تأملت بإعجابٍ استمرارك بالإنتفاضة
مع رئيس نادي الصحافة الذي انشأت
لتطوير تجربة في زمن الإنهيارات الأخلاقية
لن أنعيك فأنت أخي في عمق المسارّة الكيانية
أعدك بأنني سأحادثك يوميّاً على عادتنا
ونتلاقى على همّ لبنان ...
أعدك بأنني سأحمل خيباتنا بالإبتسامة
التي لطالما أذهلتني بها
أعدك بأنني سأعود إليك للتشّاور
فحكمتك أكثر ما سأفتقِد
وهدوؤك أعمق ما سأشتاق
وقدوة المثابرة واللاخنوع أكثف ما سأحمي
خيي يوسف حبيْت لبنان
ثقْ من عليائك أن لبنان
سيحتضنك فخوراً
خيّي يوسف لبنان بحبك
سامحنا لأننا بالتأكيد لم نفِك حقّك!