2018 | 10:01 تشرين الثاني 13 الثلاثاء
إطلاق صافرات الإنذار في المستوطنات الإسرائيلية القريبة من غزة بعد إطلاق صواريخ من القطاع | احصاءات التحكم المروري: قتيل و20 جريحا في 16 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | وسائل إعلام إسرائيلية: التقدير هو أن الرد الإسرائيلي سيكون عبر تصعيد القصف الجوي على قطاع غزة | وسائل إعلام إسرائيلية: الخارجية الأميركية تؤيد حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها | مصر أبلغت السلطات الإسرائيلية بضرورة وقف عملياتها التصعيدية في قطاع غزة | الحكومة الأردنية تدعو إلى تحرك فوري لوقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة | الاعلام السوري: أكثر من 60 قتيلا وجريحا من المدنيين في هجوم لطيران التحالف الدولي على قرية الشعفة في دير الزور | حنكش رداً على أبي خليل: سجلكم حافل بتأمين الكهرباء 24/24 من 10 سنوات لذلك تعملوا على تفشيل هذه التجربة الناجحة | باسيل: هناك حكومة قريبا والعقدة ليست خارجية وسألتقي جنبلاط في الساعات المقبلة | "ام تي في": لقاء سيجمع باسيل بجنبلاط في الساعات المقبلة | انتهاء الجلسة التشريعية في مجلس النواب بعد اقرار معظم بنود جدول الاعمال ولا متابعة غدا | مجلس النواب يمدد عقود ايجار الاماكن غير السكنية لمدة سنة |

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الجمعة في 21 تموز 2017

أسرار - الجمعة 21 تموز 2017 - 07:40 -

الجمهورية

تناقضت التقارير الأمنية والإستخبارية حول احتمال حصول معركة في منطقة حساسة، وتحدثت عن سباق سياسي - ديبلوماسي - عسكري متكامل. 

أدَّت الضغوط العشائرية التي مورست على وسائل الإعلام إلى وقف إعلان يستهدف الترويج لعروض تأمين إستثنائية على السيارات. 

عبّرت مراجع أمنيّة عن إرتياحها لموقف مسؤول بقاعي خصوصاً تشديده على دعم الجيش. 

اللواء

وصلت تقارير من عاصمة كبرى الى بيروت تتحدث عن تغييرات في المشمولين بالعقوبات قبل وصول الوفد اللبناني إليها 

ما تزال الأزمة داخل حزب عقائدي تشغل بال المعنيين، وتهدّد بانقسام جديد 

ليس من المؤكد في ضوء التعقيدات الانتخابية حدوث تحالف بين "حليفين" في دائرة الشوف -; عاليه 

البناء 

لفت مسؤول سابق إلى أنّ الاحتفال بذكرى صدور العفو النيابي عن رئيس "القوات اللبنانية" سمير جعجع، كان يجب أن يترافق مع احتفال موازٍ بالعفو عن موقوفي أحداث الضنية، لكونهما صدرا في الجلسة نفسها وبالأكثرية نفسها التي تتنطّح اليوم للدفاع عن الإرهابيين الذين يستهدفون الجيش اللبناني في جرود عرسال وغيرها، تماماً كما استهدفه موقوفو الضنية عام 2000... 

المستقبل 

يقال 

إنّ "معارضين" سوريين من منصّتي موسكو والقاهرة وشخصيات أخرى من بينها هيثم المنّاع يعملون على إنشاء هيئة معارضة جديدة استعداداً للمفاوضات المقبلة.