Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار محليّة
الراعي: ملايين الناس مشردون ولا أحد يقول كلمة الحق بسبب المصالح

دعا البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي خلال ترؤسه قداس عيد القديسة مارينا في وادي قنوبين التي انتقل اليها صباحا من الديمان الى "عدم الخوف والتحلي بالشجاعة في الدفاع عن المظلوم والشهادة للحقيقة دائما في زمن تسوده الحروب والنزاعات".

ورافق الراعي النائب البطريركي العام على الجبة المطران جوزف نفاع، المطران بولس صياح، وزيرة السياحة الاردنية لينا عتاب، الوكيل البطريركي في الديمان الخوري طوني الآغا، المسؤول الاعلامي في البطريركية المحامي وليد غياض، امين سر البطريرك الخوري بول مطر. وكان في استقباله امام دير القديسة مارينا كاهن رعية قنوبين الخوري حبيب صعب والمختار طوني خطار والراهبات المقيمات في دير سيدة قنوبين وحشد من ابناء البلدة والمؤمنين.

وعلى وقع قرع اجراس الكنيسة والترانيم الدينية دخل الراعي الكنيسة وصلى بداية امام مدفن البطاركة ثم تراس الذبيحة والقى بعد تلاوة الانجيل المقدس عظة تحدث فيها عن حياة القديسة مارينا وشجاعتها وقال: "علينا أن نكون مستعدين كل يوم لأن الرب يطلب منا في ظروف حياتنا اليومية موقفا بناء وعملا صالحا. و لهذا السبب خلق الإنسان على صورة الله ليكون الرب حاضرا من خلاله في حياته اليومية. نحن نحتفل اليوم بعيد القديسة مارينا في مغارة القديسة مارينا التي عرفت الساعة التي وضعها الرب فيها وطلب منها موقفا فإلتزمت به فكان موقفها بناء بعيدا عن الكذب والتضليل الذي روج عنها، موقف صبر ورجاء وصلاة حتى إتضحت الحقيقة وهذه بطولة عاشتها رغم كل مواقف الحياة صغيرة كانت أم كبيرة ويجب أن يكون هناك بطولة دائما في حياتنا اليومية".

واضاف: "من خلال هذا الإحتفال السنوي العريس الآت من الله آت في حياتنا اليومية العذارى الحكيمات هن الأشخاص اللواتي لديهن نوع من التفكير في معنى الحياة والجاهلات هن الصفييات اللواتي يعشن في الصفية دون أي قراءة لمعنى الحياة مثل العصافير يفكرون كيف يأكلون وينامون لكن ليس أبعد من هذا. المصابيح هي دليل على العقل من أجل الحقيقة الإرادة من أجل الخير القلب من أجل الحب والحنان والزيت هو الذي ينور العقل بالإيمان والذي ينور إرادة الرجاء والذي يحيي القلب هو الحب وهذه الفضائل الثلاث هي الفضائل الإلهية المعطاة للانسان فالعقل لا يعمل بعلاقته مع الله والناس والعقل بحاجة للحقيقة ولكن الحقيقة بحاجة للايمان النور الإلهي الإرادة هي لفعل الخير ولكن بحاجة للنعمة الإلهية لنقويها لتستمر بالخير ولا تتجه نحو الشر والقلب لديه مشاعر ولكن ليس للحقد والبغض ولكن للحب، الحب الإلهي المسكوب في قلوب البشر. الرب الآتي، يأتي في حياتي كل يوم ولا أعرف متى يأتي لأنني مهموم وغارق في مشاكلي اليومية وإذا أنا واجهت مشكلة ظلم أنسى أن الله طلب مني موقف عدالة وأنسى أن أعطي المصالحة وإذا كنت في مركز أو موقف أو بيئة تعيش الكذب والتجني والنهب المطلوب مني أن أتخذ موقفا والله يقول لي أتخذ موقفا. هذا ما يقوله لنا الرب يجب ان تبقى مصابيحنا مضاءة بالرجاء والحب وعلينا أن نعرف دائما أن نملك انفسنا ولا ندع امور حياتنا تملكنا".

وتابع:"القديسة مارينا جميعكم تعرفون قصتها، أبوها ترمل ودخل الدير وطلب منها أن تتبعه الى الدير وهي فتاة تعيش مع الرهبان فأخذت إسم مارينوس وعاشت في هذا الدير على أساس راهب من الرهبان. يذهبون الى بعض المناطق ليقدموا رسالة وعادوا بعد شهرين يأتوا الأهالي الى الدير ويشتكوا على مارينوس بالإدعاء بأنه إعتدى على إبنتهم وهي حامل منه وعندما ولدته أتت به الى مارينوس فعاش هذا الطفل في المغارة. فكتمت سرها الى يوم مماتها فموقفها موقف الصبر والإحتمال حتى النهاية وعلمتنا من خلاله أننا كل يوم نعيش في المشاكل ويأتينا الإعتداء علينا وعلى غيرنا هنا ظلم وهنا أكاذيب وهنا تضليل علمتنا أن نأخذ موقفا أن نحمي العدالة من الظلم ونقوم بالمصالحة ونبدي السلام للأصدقاء وإلا ما نفع الحياة. وفي مجتمعنا اليوم لا يتجرأ احد على قول الحقيقة حتى دفاعا عن شخص مظلوم. علينا أن نأخذ موقفا وهذه هي الشهادة. فالعالم بحاجة لشهادة لصالح الحق والخير والجمال والعقل والسلام. نحن في عالم من الشر والقتل ولا أحد يتجرأ على قول الحقيقة ونرى التجني والظلم والحروب على البشر وملايين من الناس مشردون على الطرقات ولا أحد يستطيع قول كلمة الحق لأنه يوجد مصالح إقتصادية وسياسية، القديسة مارينا تعلمنا كيف نصمد بوجه الشر ونحن نلتمس اليوم شفاعتها لأجل كل واحد منا في حياته اليومية في البيت والمجتع والكنيسة والدولة وأن تبقى عقولنا وإرادتنا وقلبنا مضاءة بالإيمان والرجاء ودائما مدركين واعين أن ندافع عن الحق والخير والظلم والجمال والسلام. وأن نكون دائما مستعدين".

وتوجه الراعي بالتحية الى المطران نفاع قائلا:"أريد أن أحيي معكم المطران جوزيف نفاع النائب البطريركي العام الجديد في المنطقة واليوم نفتتح خدمته هنا من وادي القديسين وقنوبين ومغارة القديسة مارينا والكرسي البطريركي لينطلق من الجذور ويندفع الى الأمام والرب يكون معك وفي المناسبة نحن نذكر دائما في صلاتنا المطران مارون العمار الذي خدم على الكرسي البطريركي لمدة خمس سنوات في هذه المنطقة اليوم دعاه الرب ليكون في أبرشية صيدا وقد عشق هذا الوادي. ونحيي ايضا الراهبات الفاضلات اللواتي يقمن في دير سيدة قنوبين كما أحيي كل الرعية والآباء".

وبعد القداس انتقل الراعي والمطارنة والكهنة الى باحة دير سيدة قنوبين حيث اعدت الراهبات مأدبة قروية على شرف البطريرك ومرافقيه. 

نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة اطلاقًا من جرّائها.

أخبار محليّة

28-07-2017 15:47 - المشنوق رأس الاجتماع الاول للجنة متابعة قضايا السجناء 28-07-2017 15:45 - بريطانيا تنوي رفع الحظر عن نقل الركاب للاجهزة الالكترونية من لبنان 28-07-2017 15:43 - 4 زوارق حربية إسرائيلية خرقت المياه الإقليمية 28-07-2017 15:41 - قائد الجيش بحث شؤوناً قضائية مع قاضي التحقيق العسكري بالمحكمة العسكرية 28-07-2017 15:37 - حبيش طلب المساعدة من الجيش لإخماد حريق القبيات 28-07-2017 15:36 - من قصد الوزير جبران باسيل بهذه التغريدة؟ 28-07-2017 15:23 - عيسى عرض الأوضاع العامة في البلاد مع بطريرك الروم الكاثوليك 28-07-2017 15:15 - الدفاع المدني أخمد حريقين في جعيتا ومعراب 28-07-2017 15:10 - بري استقبل وديع الخازن 28-07-2017 15:06 - بالصور: حريق كبير في جرود القبيات... واستقدام طوافة لاخماده
28-07-2017 14:34 - جهود مكثفة ووسائل بدائية لإطفاء حريق جورة الشعير ووادي الصفصافة 28-07-2017 14:32 - رئيس الاركان في الجيش تفقد القطعات المنتشرة في البقاع الشمالي 28-07-2017 14:25 - نعيم قاسم: المحور التكفيري لا يمكن أن يستمر وسنلغي امارته من حدودنا 28-07-2017 13:50 - فضل الله: ليكن التلاقي بداية مرحلة جديدة لوقاية لبنان من كل الأخطار 28-07-2017 13:49 - ابو زيد: للتأكد من صحة أي خبر منعا لإثارة النعرات واستجلاب الفتن 28-07-2017 13:45 - نعمة طعمه هنأ الجيش بعيده: لدعمه باسلحة متقدمة في ظل تضحياته 28-07-2017 13:36 - اللواء ابراهيم حول اتفاق الجرود: كل شيء يسير وفق المرسوم له 28-07-2017 13:23 - ريفي: جاهزون للانتخابات الفرعية وسنخوض الانتخابات العامة بوجوه تغييرية 28-07-2017 13:16 - أحمد قبلان: على اللبنانيين الجلوس معا من دون خلفيات طائفية ومذهبية 28-07-2017 13:13 - أسود: معركة حزب الله في عرسال نجحت وعلينا الإستفادة منها 28-07-2017 13:11 - جعجع: الدولة القوية لن تقوم ما دام هناك مجموعات مسلحة خارج إطار الشرعية 28-07-2017 13:07 - عماد الحوت: استبعد اي خلاف داخل الحكومة قبل موعد الانتخابات 28-07-2017 13:00 - الرابطة المارونية: نتمنى تحقيق خاتمة سعيدة لملف العسكريين المخطوفين 28-07-2017 12:51 - الجيش: طائرة استطلاع اسرائيلية خرقت اجواء الجنوب والبقاع الغربي 28-07-2017 12:43 - حركة الإستقلال: سنستمر في سياسية اليد الممدودة للجميع في زغرتا 28-07-2017 12:43 - يوحنا العاشر استقبل أمين الجميل 28-07-2017 12:42 - جنبلاط يغرّد: يا له من عار! 28-07-2017 12:29 - سمير مقبل: نأمل ان تتوج انتصارات الجيش بعودة العسكريين المختطفين 28-07-2017 12:19 - وزارة الصحة: نتعهد باطلاق سياسة صحية تؤمن تغطية صحية شاملة للبنانيين 28-07-2017 12:06 - الرئيس عون للسفيرة كاغ: لبنان ملتزم تطبيق القرار 1701 التزاما كاملاً 28-07-2017 11:42 - كنعان: اخترنا الانجاز بدل لعن الظلام 28-07-2017 11:34 - بو عاصي عرض الاوضاع مع عدد من السفراء المعتمدين في لبنان والتقى الصايغ 28-07-2017 11:13 - حدة الحرارة تخف اعتبارا من اليوم.. هكذا سيكون طقس نهاية الاسبوع 28-07-2017 11:07 - بري: الوحدة الفلسطينية هي السلاح الأمضى بوجه العدو 28-07-2017 10:07 - الدفاع المدني: مهمات إسعاف وإخماد حرائق في مناطق عدة 28-07-2017 09:58 - وفد كتائبي يزور المطران عمار مهنئا غدا 28-07-2017 09:54 - جنبلاط بحث مع وفد بلجيكي في آخر المستجدات والتطورات السياسية 28-07-2017 09:49 - الجيش اللبناني يقصف مواقع مسلحي داعش في جرود القاع 28-07-2017 09:39 - بلدة العبادية تستفيق على مأساة: قتل شقيقه وفرّ بسبب خلاف على إرث 28-07-2017 09:28 - رائد خوري: اجهزة الوزارة لم ترصد حتى الآن أي تلاعب بالأسعار 28-07-2017 09:24 - زهرا: استبعد انجاز الإنتخابات النيابية الفرعية نهاية هذا الصيف 28-07-2017 09:03 - في هذه المناطق سيتم إيقاف العمل بتجديد الإيقامات للرعايا العرب والأجانب 28-07-2017 08:54 - محفوض: عودوا الى ثقافة الرهبان القدماء وإلا خسرنا وجودنا الحر 28-07-2017 08:35 - 3 جرحى في حادث سير على طريق ضهر العين في الكورة 28-07-2017 08:26 - قوى الامن: ضبط 882 مخالفة سرعة زائدة أمس وتوقيف 88 مطلوبا 28-07-2017 07:30 - الحريري تابع لقاءاته في واشنطن.. وتأكيد على اهمية سلامة القطاع المصرفي 28-07-2017 07:24 - هذا ما سيراقبه داعش في الجرود 28-07-2017 07:22 - التفاوض مع النصرة يتم عبر "ابو طاقية"... وعلى تطبيق "واتساب"! 28-07-2017 07:18 - الانتخابات المقبلة: لا سياسة ولا اقتصاد ولا إصلاح 28-07-2017 07:14 - عرسال "المريضة"... لا تتركوها وحيدة
الطقس