Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار محليّة
الحريري استقبل أرسلان ووفد الهيئات الاقتصادية

استقبل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري اليوم في السراي الحكومي وزير المهجرين طلال أرسلان في حضور وفد من الصندوق المركزي للمهجرين، وجرى خلال الاجتماع استكمال البحث في ضرورة اتخاذ الخطوات الاجرائية لإنماء مناطق التهجير من أجل تثبيت عودة الاهالي الى أرضهم.

بعد اللقاء قال أرسلان: "مجرد انعقاد هذا الاجتماع يعتبر خطوة متقدمة جدا في ملف حساس في حجم ملف المهجرين الذي يرتبط ارتباطا مباشرا بالعيش المشترك والوحدة بين المجتمع اللبناني بشكل عام وفي الجبل بشكل خاص. اود اولا ان اشكر الرئيس الحريري على اهتمامه الشخصي. وفي المراحل السياسية التي واكبتها منذ عام 1990 استطيع ان اقول انه اول رئيس حكومة يتابع تفاصيل دقيقة في هذا الملف، وهو أخذ مبادرة كريمة بتأليف لجنة مشتركة تضم وزارة المهجرين وصندوق المهجرين وبعض مستشاري الوزير وفريق عمل من الرئيس الحريري برئاسة مستشاره المهندس فادي فواز، وأشكره على تقنيته ومقاربته العملية لحل مثل هذا الموضوع الشائك، كما أشكر رئيس صندوق المهجرين العميد نقولا الهبر والمدير العام للوزارة احمد المحمود على عملهما الدؤوب. وقد وصلنا الى مسودة قانون تختلف عن القوانين السابقة التي كانت تصدر وتخص فقط موضوع تأمين اموال لصندوق المهجرين، وجزء اساسي من هذه المسودة تمويلي وجزء آخر يتعلق بضوابط جديدة توضع في نصوص قانونية واضحة وصريحة وتأخذ في الاعتبار المعايير القانونية التي يجب ان تتبع لإغلاق هذا الملف الدقيق، ووضع حد لما يسمى الاستنساب".

أضاف: "ملف المهجرين ليس سهلا، فهو يتضمن طلبات كل قرية ومدينة من مصالحات، سواء في الجبل او في المناطق اللبنانية، من ترميم واعمار وبنى تحتية وتعديات وغير ذلك. العبء كبير انما الاهم أن هناك مقاربة جديدة لإقفال هذا الملف، وسيتم درس مسودة القانون من رئيسي الجمهورية والحكومة قبل عرضها على مجلس الوزراء بصيغتها النهائية وتحويلها الى مجلس النواب كمشروع قانون. وسيكون هناك اجتماعات مستمرة، ونحن مصممون في أسرع وقت على إنجاز مشروع إغلاق صندوق المهجرين والذي ستلتزمه الدولة اللبنانية، وبالتالي يصبح اي تعديل فيه يحتاج الى قانون في مجلس النواب، ولا يمكن لاحد الا ان يلتزم التنفيذ في المراحل المقبلة بهذا القانون. عندها يمكن القول انه سيتم اغلاق هذا الملف نهائيا في البلد، واذا نجحت مع الرئيس الحريري وبرعاية رئيس الجمهورية ونحن ارتضينا ان نسمي الحكومة بحكومة استعادة الثقة، اعتبر ان اهم ملف على طاولة الحكومة هو هذا الملف الذي عبره نستطيع فعلا ان نقارب وضع الناس بعنوان صادق وشفاف وصحيح".

الهيئات الاقتصادية
والتقى الحريري وفدا من الهيئات الاقتصادية برئاسة الوزير السابق عدنان القصار، وتناول البحث الاوضاع الاقتصادية والمالية في البلاد، وسلم الوفد الحريري المذكرة التالية:

"عقدت الهيئات الاقتصادية، برئاسة الوزير السابق عدنان القصار، اجتماعا استثنائيا في مقر غرفة التجارة والصناعة والزراعة في بيروت وجبل لبنان، وبنتيجة المداولات والمشاورات صدر عن الهيئات البيان الآتي:

أولا: تؤكد الهيئات الاقتصادية أهمية العمل التشريعي وعودة انتظام العمل والحياة إلى المؤسسات الدستورية. كما تنوه بحرص حكومة استعادة الثقة على إقرار موازنة جديدة بعدما تعذر إصدار أي واحدة منها منذ عام 2005.

ثانيا: ترى الهيئات الاقتصادية أن الأولوية اليوم يجب أن تكون لتنشيط الاقتصاد وليس لزيادة ضرائب على اقتصاد مأزوم، كما ان المطلوب اقرار موازنة جديدة بحيث تكون هذه الموازنة شفافة ومتوازنة، ولا تكون النفقات أكبر من الواردات، مما يؤدي الى تراكم الدين العام الذي وصل في الاساس الى مستويات مخيفة، مع ضرورة أن يترافق ذلك مع ورشة إصلاح حقيقية لمكافحة الهدر والفساد الذي تغلغل بشكل مخيف في كل الدوائر والمؤسسات. وأولى خطوات الإصلاح يجب أن تكون مكافحة التهرب الضريبي، وتفعيل جباية الرسوم والفواتير غير المدفوعة، الأمر الذي من شأنه حماية الاقتصاد الوطني.

ثالثا: تعتبر الهيئات أن المطلوب اطلاق الحكومة لخطة اقتصادية، وكذلك تعزيز الحوافز التي من شأنها تنشيط الحركة الاقتصادية ورفع معدلات النمو، إذ أن هذا الأمر يشكل الطريق القويم لإعادة النهوض بالاقتصاد الوطني، ووقف مسلسل إقفال المؤسسات وإعادتها إلى وضعها الطبيعي، وخلق فرص عمل جديدة للبنانيين.

رابعا: تشدد الهيئات الاقتصادية على ضرورة عدم إقرار الزيادات الضريبية المقترحة، لما لها من انعكاسات سلبية على الوضع الاقتصادي اللبناني برمته، لأنها ستزيد الضغوط على المؤسسات التي تعاني من اوضاع صعبة افقدتها مناعتها، وسترهق محفظة ذوي الدخل المحدود، وستؤثر على شريحة واسعة من الطبقة العاملة، بما ينذر بأزمة خانقة يصعب التغلب عليها".

واستقبل الحريري وفدا من قيادة الجيش برئاسة العميد الركن رفعت رمضان وعضوية العميد الركن فاتك السعدي والعقيد الركن ايلي نجم مزهر، وجه له دعوة لحضور عيد الجيش ال72 في الاول من آب المقبل في الكلية الحربية، وتقليد ضباط دورة المقدم الشهيد صبحي العاقوري السيوف.

كذلك استقبل النائبة بهية الحريري وعرض معها الاوضاع العامة وشؤونا إنمائية لمدينة صيدا.

والتقى أيضا وفدا من نادي الغولف اللبناني برئاسة رياض مكاوي، وجرى البحث في تجديد استثمار عقد أرض النادي من أجل الاستمرارية.

كذلك استقبل الحريري الرياضي Eric favre الذي طلب رعايته لاقامة العاب Beirutfight في بيروت العام المقبل.

وكان زار ظهرا سفارة المملكة العربية السعودية مهنئا بتولي الامير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولاية العهد في المملكة، حيث كان في استقباله القائم باعمال السفارة بالانابة المستشار وليد بخاري واركان السفارة.

ودون الحريري في سجل الشرف الكلمة الآتية:
"نهنئ المملكة بمبايعة صاحب السمو الملكي ولي العهد الامير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ال سعود. الله يوفقه وينصره على كل التحديات امامه. ونحن في لبنان لطالما كانت العلاقة اخوية وتاريخية ونأمل ان نستكمل المستقبل مع المملكة دائما".

اجتماع تحضيري لجلسة مجلس النواب
وفي الرابعة عصرا، ترأس الحريري اجتماعا حضره وزير المال علي حسن خليل، وزير الاتصالات جمال الجراح، رئيس لجنة المال النائب ابراهيم كنعان والنواب جورج عدوان، علي فياض واكرم شهيب، ويتناول البحث موضوع سلسلة الرتب والرواتب والنفقات والإيرادات. 

نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة اطلاقًا من جرّائها.

أخبار محليّة

28-07-2017 15:47 - المشنوق رأس الاجتماع الاول للجنة متابعة قضايا السجناء 28-07-2017 15:45 - بريطانيا تنوي رفع الحظر عن نقل الركاب للاجهزة الالكترونية من لبنان 28-07-2017 15:43 - 4 زوارق حربية إسرائيلية خرقت المياه الإقليمية 28-07-2017 15:41 - قائد الجيش بحث شؤوناً قضائية مع قاضي التحقيق العسكري بالمحكمة العسكرية 28-07-2017 15:37 - حبيش طلب المساعدة من الجيش لإخماد حريق القبيات 28-07-2017 15:36 - من قصد الوزير جبران باسيل بهذه التغريدة؟ 28-07-2017 15:23 - عيسى عرض الأوضاع العامة في البلاد مع بطريرك الروم الكاثوليك 28-07-2017 15:15 - الدفاع المدني أخمد حريقين في جعيتا ومعراب 28-07-2017 15:10 - بري استقبل وديع الخازن 28-07-2017 15:06 - بالصور: حريق كبير في جرود القبيات... واستقدام طوافة لاخماده
28-07-2017 14:34 - جهود مكثفة ووسائل بدائية لإطفاء حريق جورة الشعير ووادي الصفصافة 28-07-2017 14:32 - رئيس الاركان في الجيش تفقد القطعات المنتشرة في البقاع الشمالي 28-07-2017 14:25 - نعيم قاسم: المحور التكفيري لا يمكن أن يستمر وسنلغي امارته من حدودنا 28-07-2017 13:50 - فضل الله: ليكن التلاقي بداية مرحلة جديدة لوقاية لبنان من كل الأخطار 28-07-2017 13:49 - ابو زيد: للتأكد من صحة أي خبر منعا لإثارة النعرات واستجلاب الفتن 28-07-2017 13:45 - نعمة طعمه هنأ الجيش بعيده: لدعمه باسلحة متقدمة في ظل تضحياته 28-07-2017 13:36 - اللواء ابراهيم حول اتفاق الجرود: كل شيء يسير وفق المرسوم له 28-07-2017 13:23 - ريفي: جاهزون للانتخابات الفرعية وسنخوض الانتخابات العامة بوجوه تغييرية 28-07-2017 13:16 - أحمد قبلان: على اللبنانيين الجلوس معا من دون خلفيات طائفية ومذهبية 28-07-2017 13:13 - أسود: معركة حزب الله في عرسال نجحت وعلينا الإستفادة منها 28-07-2017 13:11 - جعجع: الدولة القوية لن تقوم ما دام هناك مجموعات مسلحة خارج إطار الشرعية 28-07-2017 13:07 - عماد الحوت: استبعد اي خلاف داخل الحكومة قبل موعد الانتخابات 28-07-2017 13:00 - الرابطة المارونية: نتمنى تحقيق خاتمة سعيدة لملف العسكريين المخطوفين 28-07-2017 12:51 - الجيش: طائرة استطلاع اسرائيلية خرقت اجواء الجنوب والبقاع الغربي 28-07-2017 12:43 - حركة الإستقلال: سنستمر في سياسية اليد الممدودة للجميع في زغرتا 28-07-2017 12:43 - يوحنا العاشر استقبل أمين الجميل 28-07-2017 12:42 - جنبلاط يغرّد: يا له من عار! 28-07-2017 12:29 - سمير مقبل: نأمل ان تتوج انتصارات الجيش بعودة العسكريين المختطفين 28-07-2017 12:19 - وزارة الصحة: نتعهد باطلاق سياسة صحية تؤمن تغطية صحية شاملة للبنانيين 28-07-2017 12:06 - الرئيس عون للسفيرة كاغ: لبنان ملتزم تطبيق القرار 1701 التزاما كاملاً 28-07-2017 11:42 - كنعان: اخترنا الانجاز بدل لعن الظلام 28-07-2017 11:34 - بو عاصي عرض الاوضاع مع عدد من السفراء المعتمدين في لبنان والتقى الصايغ 28-07-2017 11:13 - حدة الحرارة تخف اعتبارا من اليوم.. هكذا سيكون طقس نهاية الاسبوع 28-07-2017 11:07 - بري: الوحدة الفلسطينية هي السلاح الأمضى بوجه العدو 28-07-2017 10:07 - الدفاع المدني: مهمات إسعاف وإخماد حرائق في مناطق عدة 28-07-2017 09:58 - وفد كتائبي يزور المطران عمار مهنئا غدا 28-07-2017 09:54 - جنبلاط بحث مع وفد بلجيكي في آخر المستجدات والتطورات السياسية 28-07-2017 09:49 - الجيش اللبناني يقصف مواقع مسلحي داعش في جرود القاع 28-07-2017 09:39 - بلدة العبادية تستفيق على مأساة: قتل شقيقه وفرّ بسبب خلاف على إرث 28-07-2017 09:28 - رائد خوري: اجهزة الوزارة لم ترصد حتى الآن أي تلاعب بالأسعار 28-07-2017 09:24 - زهرا: استبعد انجاز الإنتخابات النيابية الفرعية نهاية هذا الصيف 28-07-2017 09:03 - في هذه المناطق سيتم إيقاف العمل بتجديد الإيقامات للرعايا العرب والأجانب 28-07-2017 08:54 - محفوض: عودوا الى ثقافة الرهبان القدماء وإلا خسرنا وجودنا الحر 28-07-2017 08:35 - 3 جرحى في حادث سير على طريق ضهر العين في الكورة 28-07-2017 08:26 - قوى الامن: ضبط 882 مخالفة سرعة زائدة أمس وتوقيف 88 مطلوبا 28-07-2017 07:30 - الحريري تابع لقاءاته في واشنطن.. وتأكيد على اهمية سلامة القطاع المصرفي 28-07-2017 07:24 - هذا ما سيراقبه داعش في الجرود 28-07-2017 07:22 - التفاوض مع النصرة يتم عبر "ابو طاقية"... وعلى تطبيق "واتساب"! 28-07-2017 07:18 - الانتخابات المقبلة: لا سياسة ولا اقتصاد ولا إصلاح 28-07-2017 07:14 - عرسال "المريضة"... لا تتركوها وحيدة
الطقس