2018 | 08:25 نيسان 23 الإثنين
قوى الامن: ضبط 1124 مخالفة سرعة زائدة وتوقيف 76 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة وسلب ودخول خلسة بتاريح امس | هيومن رايتس ووتش: تضرر 420 ألف شخص شمالي سيناء بسبب قيود الحكومة المصرية | جنبلاط: مع اقتراب الاستحقاق النيابي من الضروري لكل الاحزاب ظبط الحماس العشوائي لعناصرها في التظاهر والمسيرات منعا لحدوث اي تجاوز او اعتداء كما حدث بالامس مع علي الامين | رئاسة وزراء اليونان: نأخذ بعين الاعتبار إيجابيات تصريحات اردوغان حول العلاقات بين البلدين | رودولف عبود لـ"صوت لبنان (100.5)": خطواتنا القضائية انطلقت وبعض المدارس لم تنفذ القانون ونرفض اقتراح الوزير حمادة في ما خص الدرجات | ماريو عون لـ"صوت لبنان (93.3)": اعتدنا الاشكالات خلال الفترات الانتخابية ومن المهم أن تبقى تحت السيطرة وضمن اطر الصراع الديمقراطي | وزارة الخارجية الصينية: مقتل عشرات السياح الصينيين بعد سقوط حافلتهم من على جسر في كوريا الشمالية | مصادر القوات اللبنانية لـ"الجمهورية": بعض القيادات في التيار الوطني الحر وهي معروفة تعيش عقدة الالتفاف الشعبي حول "القوات" | أوساط الرئيس نجيب ميقاتي لـ"الجمهورية": على مسافة اسبوعين من موعد اجراء الانتخابات يبدو أن تيار المستقبل قد فقد أعصابه | حركة المرور كثيفة من الضبية باتجاه النقاش وصولا الى جل الديب وعلى الطريق البحرية انطلياس باتجاه بيروت ومن اوتوستراد بعبدات باتجاه نهر الموت | قضية المدرسين والمدرسات الدينية تتفاقم في طرابلس | محمد رعد لـ"الجمهورية": أنا لا أتصوّر لبنان من دون خيار وطني مقاوم |

هيئة المحامين في الاحرار حذرت من المس بمعنويات وقدسية الجيش

أخبار محليّة - الاثنين 17 تموز 2017 - 16:05 -

قالت هيئة المحامين في حزب الوطنيين الأحرار في بيان: "طالعتنا مؤخرا حملة منظمة إزاء الجيش اللبناني تهدف إلى النيل من دوره وموقعه بسبب قيامه بمهامه العسكرية وواجبه الوطني بالتصدي للارهاب واستئصاله من جذوره ضمن التراب اللبناني، وقد بلغ بأصحاب تلك الحملة حد الدعوة إلى التظاهر والاحتجاج بوجه الجيش اللبناني يوم الثلاثاء الواقع فيه 18/07/2017 في وسط بيروت مع ما رافق ذلك من إساءة وذم وتحقير بحق المؤسسة العسكرية عبر وسائل التواصل الإجتماعي وسواها".

وأوضحت "بالنظر لما تقدم، أن المواد 383 إلى 388 من قانون العقوبات تفرض عقوبة زاجرة تصل إلى حدود الحبس لمدة سنة لمن يقدم على التحقير أو الذم أو القدح بحق الهيئات المنظمة والجيش والإدارات العامة مع معاقبة كل شريك أو محرض أو متدخل على ارتكاب مثل هذه الجرائم، علما أنه واستنادا إلى القوانين المرعية الإجراء فإذا كان الفاعل أجنبيا يصار إلى ترحيله فورا عن البلاد فيما لو كان وجوده قد بات يشكل ضررا على الأمن والسلامة القوميين".

وأكدت أن "لبنان كان ولا يزال ملجأ للمضطهدين وواحة للديمقراطية واحترام حقوق الإنسان"، إنما نحاذر المس بمعنويات وقدسية المؤسسة العسكرية أو الانتقاص من هيبة ودور الجيش اللبناني الذي كان ولا يزال يشكل صمام الأمان والحصن الأخير للسيادة والعزة الوطنية".