2018 | 22:37 نيسان 19 الخميس
الرئيس السوداني عمر البشير يعفي وزير الخارجية إبراهيم غندور من منصبه | الخارجية الأميركية: لدينا معلومات استخباراتية مؤكدة أن دمشق وموسكو تحاولان منع وتأخير دخول المفتشين الدوليين إلى دوما | سانا: الانتهاء من إخراج مسلّحي "جيش الإسلام" وعائلاتهم من بلدة الضمير في ريف دمشق إلى منطقة جرابلس | مقتل العشرات من الحوثيين خلال تقدم قوات الشرعية اليمنية بإسناد من التحالف العربي على جبهات عدة في محافظة لحج | البرلمان الأوروبي يطالب برفع فوري وغير مشروط للحصار على قطاع غزة واغلاقه | القناة 10 العبرية: ترامب أيقن فشله في تحقيق السلام بالشرق الأوسط وعدم قدرته على إنهاء النزاع الإسرائيلي الفلسطيني ولهذا حوّل جهده للمباحثات مع كوريا الشمالية | قطع طريق ساحة النور في طرابلس بالاتجاهين من قبل اهالي الموقوفين الاسلاميين | كنعان: كل ما راكمنا الانجازات باتت قدرتنا على التغيير اكبر ونحن من مدرسة العمل والمثابرة لا مدرسة النق والتيئيس والتصادم | موسكو: طرد واشنطن للدبلوماسيين الروس وإغلاق القنصلية العامة خطوة غير مسؤولة | الإعلام الحربي: أنباء عن التوصل الى اتفاق بين الجيش السوري وكامل الفصائل المسلحة في القلمون الشرقي بريف دمشق يقضي بنقلهم الى الشمال السوري خلال الايام المقبلة | 3 جرحى نتيجة تصادم بين 3 سيارات على اوتوستراد الرئيس لحود بالقرب من سوق الخضار باتجاه الكرنتينا وحركة المرور كثيفة في المحلة | وصول الرئيس الحريري إلى بلدة كترمايا |

الحريري افتتح طريق القمامين عكار

مجتمع مدني وثقافة - الأحد 16 تموز 2017 - 11:54 -

رعى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري ممثلا بالأمين العام ل "تيار المستقبل" أحمد الحريري افتتاح طريق عام قرية القمامين في الضنية، في احتفال أقيم في باحة المدرسة الرسمية، في حضور النواب: أحمد فتفت، هادي حبيش، كاظم الخير، قاسم عبدالعزيز، الامين العام للهيئة العليا للاغاثة اللواء محمد خير، منسقي التيار في الضنية نظيم الحايك وعكار خالد طه وزغرتا زياد ديب، رئيس اتحاد بلديات جرد القطيع عبدالإله زكريا، رئيس مجلس إدارة مستشفى خلف الحبتور ربيع الصمد ورؤساء بلديات ومخاتير وأهالي القرية.

وشكر محمد الزاهد باسم الأهالي "الجهود الجبارة لآل الحريري من أجل استكمال ما بدأه الرئيس الشهيد رفيق الحريري في رفع الظلم عن القرى المنسية، والرئيس سعد الحريري هو راعي الأمانة، فشكرا لكم أيها الأمين العام لأن الله سخرك لنا ولخدمة مناطقنا لتوصلوا الأمانات إلى أهلها، ونريد عبركم مزيدا من الخدمات التي تساهم في مساعدتنا على البقاء".

بدوره، قال فتفت: "نعتز بأهلنا في القمامين والضنية الذين التقوا في هذا الصرح الإنمائي من صروح رفيق الحريري، والإنماء لا يأتي دائما من الخارج بل هو فعل من الداخل وتعاون أهل القمامين مع بعضهم هو الذي يطور القرية. يدنا ممدودة لكم والإنماء يبدأ معكم والأهم الوحدة والتعاون وأن تنبع كل هذه الخدمات من عندكم أنتم ونحن معكم لتطوير كل الإمكانات من أجل الوصول إلى الإنماء".

أما الحريري فاستهل كلمته بنقل تحيات الرئيس سعد الحريري لأهالي القمامين والضنية، وقال: "نحن معكم لنفتتح هذا الطريق من أجل وصل الضنية بعكار وأهل كرام مع أهل كرام وأهل شرفاء مع أهل شرفاء".

أضاف: "وصلنا إليكم عبر هذا الطريق الذي أقر منذ عام 1992 ونفذ اليوم. المهم أنه نفذ، والأساس في الإنماء أيها الإخوة في القمامين، هو اتحادكم وتعاونكم واتفاقكم لكي تكون لديكم بلدية، فالبلدية هي مفتاح التنمية، ونحن جاهزون بعد اتفاقكم لأن نقدم لكم كل ما تحتاجونه في هذا المجال".

وحض أهالي القمامين على التعاون، وأشار إلى أن "هناك قرى فيها 300 شخص وفيها بلديات، وهنا أكثر من ألف مواطن ولا بلدية، لذلك أدعوكم إلى التوافق وتشكيل مجلسكم البلدي. ونحن في طريقنا إليكم شاهدنا مناظر جميلة جدا، وأحيانا يقطع الواحد منا آلاف الكيلومترات من أجل هكذا مناظر، لذلك نحن معكم لتجهيز ملف كامل في هذا الشأن وتقديمه إلى وزارة السياحة من أجل وضع القمامين على الخريطة السياحية".

وكان الحريري زار بلدة بزال في طريقه إلى القمامين، وكان في استقباله زكريا وأعضاء اتحاد بلديات جرد القيطع في حضور النائب السابق مصطفى هاشم. كذلك اقيم له استقبال شعبي في بلدة قبعيت في حضور رئيس البلدية علي حمزة وعدد من الأهالي.