2018 | 16:51 أيار 27 الأحد
مسودة ثلاثينية للحكومة... ومصادر بيت الوسط تؤكد: "تفنيصة"! | الحريري امام وفد من نادي النجمة الرياضي: الحكومة المقبلة ستعمل ما في وسعها لتوفير كل مقومات النهوض بقطاع الرياضة | الديمقراطي: الحديث عن إقالات واستبعاد قيادات شائعات مغرضة | ميشال موسى: حكومة وحدة وطنية ترسخ التوافق أهم هدية في ذكرى التحرير | البيت الأبيض: فريق أميركي سيتوجه لسنغافورة للتحضير للقمة المحتملة بين ترامب وكيم | التحالف بقيادة السعودية يعلن إحباط محاولة هجوم بطائرة من دون طيار قرب مطار أبها السعودي | تحالف دعم الشرعية: مطار أبها جنوب السعودية يعمل بشكل طبيعي | سلطات أوكرانيا تعلن فتح 5 محطات مترو في كييف بعد انذار كاذب بوجود قنابل | طارق المرعبي للـ"ام تي في": الحريري ترك الخيار لنواب المستقبل باختيار نائب رئيس مجلس النواب مع أفضلية لمرشح القوات | جريصاتي لرياشي: فتش عن نمرود تجده تحت سقف بيتك (من وحي التاريخ القديم والواقع الاحدث) | إغلاق خمس محطات مترو في كييف في اوكرانيا بعد إنذار بوجود متفجرات | حسن فضل الله: نأمل انجاز الحكومة قريبا لتتمكن من تطبيق البرامج الانتخابية |

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 24 ايار 2017

أسرار - الأربعاء 24 أيار 2017 - 07:28 -

المستقبل
يقال
إنّ مصادر حليفة لـ"حزب الله" دعت إلى ترقّب خطاب الأمين العام للحزب السيد حسن نصرالله يوم غد الخميس ملمّحة إلى إمكانية أن يحمل جديداً ما في ملف قانون الانتخاب.

الجمهورية
سُئل أحد السياسيّين عن إمكان إنتخاب شخصية جديدة مكان مرجع بارز في حال وضع قانون جديد للإنتخابات فأجاب: "ما بيجي أحسن مِنُّو".
حمَّلَت أوساط حزبية مكوِّناً مؤثراً في الحياة السياسية مسؤولية ما آلت إليه الأوضاع خلال محاولة وضع قانون جديد للإنتخابات وإتهمته بوضع قوانين "ما بتِركَب على قوس قزح".
قرَّرت قيادة أحد الأحزاب تكثيف الحملات الإعلامية ضد الحكومة وأوعزت إلى كوادرها بالإكثار من الكلام الإنتقادي في هذه الفترة

البناء
خفايا
استغربت أوساط سياسية إلى حدّ الدهشة قيمة الهدايا التي أغدقها الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز على الرئيس الأميركي دونالد ترامب وعائلته، والتي قدرت بمئات ملايين الدولارات، بينما في المقابل تحرم السعودية وبعض دول الخليج النازحين السوريين من هذا "الكرم" وتكتفي بتقديم إعاشات لهم تكاد قيمتها لا تُذكر ولم تقم بأية خطوة لتخفيف أعباء النزوح عن لبنان الذي ينوء بهذا الحمل الثقيل.
كواليس
تساءلت مصادر كنسية مشرقية عن سبب ربط الإعلام الأميركي لزيارات الرئيس دونالد ترامب برمزية دينية واستثنائه الكنيسة الأرثوذكسية التي تضمّ مئات الملايين ومركزها في موسكو، ومثلها للبوذيين ومركزهم في الصين وهم يزيدون عن المليارين، بينما لا يصل عدد يهود العالم إلى العشرين مليوناً، والشيعة وحدهم مئات الملايين قياساً باليهود ومرجعياتهم بين النجف وقم، ما يؤكد أنّ الزيارات سياسية تستثني منها المراكز التي لا تلبّي الأهداف الأميركية والزيارات تزيد التفرقة الدينية بدلاً من نبذها.