Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مقالات مختارة
الرياض تستأنف دعم «المستقبل»: المال الانتخابي قادم!
ميسم رزق

الاخبار

تدشّن المملكة العربية السعودية مرحلة جديدة في المنطقة عنوانها «المواجهة الشاملة» مع إيران وحلفائها. لتحقيق ذلك، يبدو أن الرياض قررت استئناف دعمها لكل من يدور في فلكها. ويتردد أن الرئيس سعد الحريري سيكون له نصيب من هذا الدعم على شكل مال سياسي وانتخابي... قريباً

وضعت سياسة المملكة العربية السعودية في العامين الأخيرين الرئيس سعد الحريري على حافة خيارات صعبة. مُغامرة تلوَ أخرى خاضها رئيس تيار المستقبل. تنبّأ له كثيرون بأن ينهار نتيجة اليُتم السياسي والشحّ المالي. لكنهم فوجئوا بعودة «محمودة» إلى السلطة رئيساً للحكومة، قبل أشهر على تدشين المملكة مرحلة يبدو أنها ستفرض بناء توازنات إقليمية على أسس جديدة.

ويبدو أن الحريري لن يكون بعيداً عن هذا التحوّل، في ظلّ تقاطع معلومات بدأت تتسرب منذ فترة عن «عودة فتح حنفية المال السياسي والانتخابي». فهل سمِع الحريري كلمة «أبشِر» هذه المرّة، بدلاً من «إن شاء الله»؟
قبل حوالى ثلاثة أشهر، وخلال ترؤّسه اجتماعاً للمكتب السياسي لتيار المستقبل، أجاب «الشيخ سعد» عن سؤال أعضاء المكتب عن إمكانية خوض الانتخابات النيابية في ظل توقّف التيار عن دفع الرواتب والمستحقات والمساعدات، بجملة: «ما تعتلوا همّ... قرّبت». منذ ذلك الحين، استأنف التيار دفع الأجور وتسديد جزء من الديون، ما دفع كثراً إلى الاستيضاح عمّا إذا كان مصدر الأموال تجارياً أم سياسياً، خصوصاً أن الأخبار التي كانت تصِل من الرياض في شأن شركة «سعودي أوجيه»، كانت تؤكد أن «إفلاسها بات وشيكاً».
أكثر من مصدر سياسي تحدّث أخيراً عن وعود «تلقاها الرئيس الحريري بدعمه مالياً في حال إجراء الانتخابات النيابية». وتشير الترجيحات الى ارتباط هذه الوعود بوقائع تصبّ في مصلحته، منها:
ــــ «الانقلاب الناعم» الذي قاده مؤخراً وليّ وليّ العهد محمد بن سلمان بهدف تحجيم ولي العهد محمد بن نايف. إثر هذا الانقلاب، لمس كُثر ممن يلتقون الحريري ارتياحاً واضحاً لديه، وهو الذي تجمعه بابن سلمان علاقات طيبة، على عكس ابن نايف.
ــــ أن الحريري الذي علّق وزير الخارجية السعودي خالد الجبير على دعمه ميشال عون للرئاسة بالقول إنه «حرّ في خياراته وهو يتحمّل مسؤوليتها»، لم يُخيّب آمال السعوديين. فمنذ تأليفه الحكومة، وهو يحاول أن يثبت لهم صحة نظرية سوّقها أمامهم قبل ترشيح عون مفادها أن «دعم تيار المستقبل لعون سيُحدث فجوة بين التيار الوطني الحرّ وحزب الله». وقد ساعده في ذلك الخلاف الحاصل اليوم حول قانون الانتخابات، والخطاب المذهبي المستعر. ويظهر، بحسب المصادر، أن «المملكة مقتنعة إلى حدّ ما بأن الحريري نجح في تحقيق مسعاه، عبر مسايرته للعونيين والتقرّب منهم».
ــــ أن الحريري لم يظهر، منذ تكليفه بتأليف الحكومة، بمظهر المهزوم أمام الحزب. فهو لم يسلّفه موقفاً، و«لم يبعه» ملفاً في الحكومة. بل على العكس، «يستثمر في تحالفه الجديد مع التيار الوطني الحرّ للتصدي للحزب في أي تفصيل، ويقطف ثمرة وقوفه خلف التيار ورئيسه الوزير جبران باسيل في ملف قانون الانتخابات وغيره».
هذا في الشق الخاص. أما أمر التمويل السياسي في شقّه العام، فيرتبط، بحسب أوساط سياسية، «بعودة المملكة إلى الساحة الإقليمية من جديد وبدور محدّد هو المواجهة مع إيران وحلفائها». وهذا يعني أنها «ستهتّم بكل موطئ قدم لها في أي ساحة عربية، ومن ضمنها لبنان». وبناءً عليه «يهمّها تعزيز وضع الرئيس الحريري في الحكومة وأمام الجمهور». وهي «تتعاطى اليوم بواقعية، وتعلم أن ما يستطيع فعله رئيس حكومة يتخطّى بأشواط ذلك ما يُمكن أن يحققه زعيم محدودة قدراته داخل منطقة معينة». وتعلم المملكة بأن ما أصاب الرئيس الحريري نتيجة تجميد المساعدات المالية السياسية عاد عليها بنتائج سلبية، وخاصة شعبياً. وبناءً على ذلك، ترى المصادر أن هذه الأسباب قد تكون وراء «عودة دعم مالي سيكون مدروساً»، يهدف فقط إلى «تعزيز مكانة الحريري السياسية»، والإيحاء بأنه «غير متروك إقليمياً، كي لا يستخفّ أحد من خصوم المملكة في أي معركة مقبلة معه». في المقابل، تؤكّد مصادر مستقبلية أن هذا الكلام «غير مبني على معلومات»، لكن يُمكن اعتباره «تحليلاً منطقياً لواقع الحال الذي نراه اليوم في المنطقة، ليس إلا». أما تيار المستقبل «فلن يصدق هذا الكلام وهذه الوعود إلا حين يرى بأم العين الأموال التي يتحدثون عنها»!

نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة اطلاقًا من جرّائها.

مقالات مختارة

23-07-2017 07:35 - أصابع الاتهام تلاحق أسرة ترامب 23-07-2017 07:23 - عرسال وتجنيد اليأس في جماعات "الأخوان" 23-07-2017 07:22 - إذا قال الخليج لا... لأميركا 23-07-2017 07:13 - خيارات جعجع الانتخابية في كسروان - جبيل 23-07-2017 07:02 - الجرود... عنوان جديد لاستنزاف مديد 22-07-2017 06:49 - زيادة الـTVA: الشرّ الذي كان يمكن تفاديه 22-07-2017 06:48 - العنصرية «المقلوبة» وفوضى الخطاب 22-07-2017 06:46 - عرسال تترقّب معركة تحرير جرودها... البلدة تعبت! 22-07-2017 06:37 - «الجيل القلق» 22-07-2017 06:36 - مرادي: السُنّة الإيرانيون مع ولاية الفقيه وموجودون في أسلاك الدولة
22-07-2017 06:36 - كيف واكب الجيش اليوم الأول من المعركة؟ 22-07-2017 06:33 - معركة عرسال ترسم إحدى «المقاطعات السورية الجديدة»؟ 22-07-2017 06:31 - الإصلاح الأخلاقي... أوّلاً 21-07-2017 07:10 - عرسال بين الحرب واللاحرب 21-07-2017 07:10 - أسرار ترامب لوقف برنامج تسليح المعارضة السورية 21-07-2017 07:06 - ضرائب... والنمو صفر ! 21-07-2017 07:04 - تريسي شمعون سفيرة الشهداء 21-07-2017 07:03 - طهران: "داعش" صناعة أميركية ودول في المنطقة تُموِّلها وتُسلِّحها 21-07-2017 07:02 - "حزب الله" لم يعد "مرعوباً" من العقوبات! 21-07-2017 06:43 - من عهود المحاصصة... وإليها نعود 21-07-2017 06:42 - الحكومة تقرّ التشكيلات الدبلوماسية «السرية» 21-07-2017 06:37 - مطالب القضاة: الحفاظ على الامتيازات أم حرص على الاستقلالية؟ 21-07-2017 06:17 - إزدواجيّة منتهية الصلاحية! 21-07-2017 06:17 - واشنطن تسعى إلى عزل إيران في سوريا 20-07-2017 06:46 - لا تُكرِّروا الخطيئة مرّةً جديدة 20-07-2017 06:45 - محوران... وتناقضات! 20-07-2017 06:43 - التشكيلات الدبلوماسية "تقاسُم حُصص"... فهل تقبل واشنطن بسفيرنا؟ 20-07-2017 06:35 - الطوائف معفاة من الضرائب... والرعايا مثقلون بها 20-07-2017 06:32 - تعيينات الديبلوماسيين من خارج الملاك: جوائز ترضية لـ«مجهولين» 20-07-2017 06:30 - أصحاب الحقوق في السلسلة: ربط النزاع 20-07-2017 06:28 - الضرائب الجديدة لا تستهدف متوسطي الدخل وحدهم 20-07-2017 06:26 - آخر الوساطات يقودها أبناء عرسال 20-07-2017 06:17 - الفكرة التي تقتل الأطفال 20-07-2017 06:15 - عرسال... "إلنا الله والجيش" 19-07-2017 06:58 - لا صوتَ يعلو فوق صوت المعركة... والماكينات الإنتخابية تُكثِّف نشاطها 19-07-2017 06:55 - حرب "أجندات" في عرسال 19-07-2017 06:53 - إتفاق جنوب سوريا: "كوريدور آمن" للبنان الى الأردن 19-07-2017 06:51 - طهران: الغرب هو المستفيد من الخلاف الإيراني - السعودي 19-07-2017 06:48 - السلسلة كضرورة اقتصادية ملحّة 19-07-2017 06:44 - فتح ملف النزوح السوري بتوقيت حزب الله 19-07-2017 06:44 - معركة الجرود: الجيش يحمي النازحين 19-07-2017 06:42 - ... أخيراً السلسلة 19-07-2017 06:26 - "الإتفاق السيّئ"... جيّد! 19-07-2017 06:24 - من كبوة الربيع العربي إلى كبوة السياسة والعقل في لبنان 19-07-2017 06:19 - "غبار" الاستعداد لمعركة عرسال لفّ "جلسة السلسلة" في البرلمان 18-07-2017 09:09 - برلين وباريس إلى دمشق... وبيروت تنتظر 18-07-2017 09:05 - لا للبؤر السوداء اينما كانت 18-07-2017 07:28 - الاعتراض في معاقل "القوات"... باقٍ ويتمدّد 18-07-2017 07:26 - لبنانيون وسوريون 18-07-2017 07:24 - الحريري إلى واشنطن بتوقعات قليلة
الطقس