Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مجتمع مدني وثقافة
تكريماً للمسعى الإنساني: إيتيل عدنان تنال ميدالية الجامعة الأميركية في بيروت

تقديراً لإنجازاتها الاستثنائية ككاتبة، وفنانة في الفنون البصرية، نالت إيتيل عدنان ميدالية الجامعة الأميركية في بيروت .(AUB) وقام رئيس الجامعة الدكتور فضلو خوري بتقليد الميدالية للفنانة عدنان في احتفال في بيتها في باريس في 14 أيار الجاري، بحضور بعض الأصدقاء المقربين وبينهم فنّانين ومعماريين وأساتذة من الجامعة الأميركية في بيروت. ومن بين شهاداتها الفخرية، تمثل ميدالية الجامعة الأميركية في بيروت التكريم الأرفع الذي تمنحه.

وُلدت إيتيل عدنان في بيروت في العام 1925، وهي كاتبة مشهود لها دولياً لكتاباتها باللغتين الفرنسية والإنكليزية. وهي تشتهرخصوصاً لروايتها "الست ماري روز"، من العام 1977، وهي من أولى الروايات التي ظهرت عن الحرب الأهلية اللبنانية. وقد وضعت أيضاً أكثر من ثلاثين كتاباً في الشعر والنثر، ومن بينها "نهاية العالم العربية"، "الهندي لم يكن لديه حصانٌ"، "باريس عندما تكون عارية"، "في قلب قلب بلد آخر"، وهي مؤلفات منعتقة من التقاليد الأدبية والاجتماعية والسياسية في سعيٍ لبحث إنساني. وقد تُرجمت أعمالها إلى العديد من اللغات، بما فيها العربية، التي تصفها إيتيل عدنان بأنها "الفردوس المحظور" في طفولتها.

نشأت إيتيل عدنان في "بيت بمنازل كثيرة"، وهو العنوان الذي أطلقه كمال الصليبي لكتابه عن تاريخ لبنان، ولديها جذور في نواحي عديدة من المنطقة. والدتها كانت يونانية فيما والدها كان ضابطاً في الجيش العثماني ومن دمشق.
التقيا في مدينة سْمِيرنا اليونانية وانتقلا إلى بيروت بعد انهيار الأمبراطورية العثمانية. وقد كبرت إيتيل عدنان في لبنان تحت الانتداب الفرنسي وتكلمت التركية واليونانية مع والديها في البيت والفرنسية في المدرسة.

في الفنون البصرية، وعلى وجه الخصوص في الرسم التجريدي، وجدت إيتيل عدنان، فيما بعد، لغة خالية من الحواجز المصنوعة من الكلمات. وعُرضت أعمالها في البيانالات الفنية الرئيسية والمعارض الجماعية والفردية في جميع أنحاء العالم. وهي معروفة دولياً باعتبارها واحدة من أعظم الفنانين على قيد الحياة.

درست إيتيل عدنان الأدب الفرنسي في كلية الدراسات الأدبية العليا في بيروت من 1945 إلى 1949، وعلّمت في الوقت ذاته في المدرسة الأهلية. ودرست الفلسفة في السوربون في باريس بمنحة، ثم انتقلت إلى الولايات المتحدة في العام 1955 لمواصلة دراستها في جامعة هارفارد. ومع ذلك، بعد وصولها إلى الولايات المتحدة، قرّرت عدم متابعة الدراسة للدكتوراه بل تدريس العلوم الإنسانية في كلية الدومينيكان في سان رافايل، في كاليفورنيا. هناك، وجدت صوتاً جديداً لها عبر الكتابة باللغة الإنكليزية، خاصة كمشارِكة ناشطة في التحرّك المناهض لحرب فيتنام. وعادت إلى بيروت في أوائل السبعينيات، حيث عملت في الصفحات الثقافية في جريدة "لوريان لو جور" اللبنانية، ثم غادرت بيروت مرة أخرى مع اندلاع الحرب الأهلية.

أمضت إيتيل عدنان الكثير من عمرها بين بيروت وباريس وكاليفورنيا، وزارت مئات المدن في جميع أنحاء العالم، ولذلك يمكن وصفها بأنها مواطنة عالمية. وهو ما يساهم في جعلها "مواطنة" بكل معنى الكلمة من الجامعة الأميركية في بيروت. وهي تقول: "نشأت في محيط الجامعة الأميركية في بيروت وعشت جزءاً من حياتي كراشدة في رأس بيروت. لقد حلمت دائما بالتدريس فيها. إن حصولي على هذه الميدالية يؤثّر في كثيراً. أشعر كما لو أنني أدخل الجامعة الأميركية في بيروت من خلال بواباتها الجميلة. وكأنني أعود إلى البيت".

تترامى حياة إيتيل عدنان عبر مفصل تاريخي وقرابة قرن من الزمان. وهي تحمل ميراث الإمبراطورية العثمانية وقصص المنفى على تنوّعها، والتي ورثتها من والديها عن عالم فقدته إلى الأبد. وفي أدبها وفنّها استكشفت بدائل للوقائع السياسية التي خبرتها مباشرة. وعلى الرغم من كل الفظائع التي عاشتها، من الحرب العالمية الثانية إلى نكبة العام 1948، والهزيمة العربية في حرب حزيران 1967، وحرب فيتنام، والحرب الأهلية اللبنانية من 1975 إلى 1990، وحربَي العراق عامي 1991 و 2003، والحرب المستمرة في سوريا، تمسّكت بعزم بالأمل بعالم أكثر إنسانية. وعبر منحها ميدالية الجامعة الأميركية في بيروت، تحتفل الجامعة بإيتيل عدنان كمنارة للمسعى الإنساني وتشاركها في حلمها بمستقبل أفضل. وقد حملت إيتيل عدنان الميدالية بفخر وسعادة حول عنقها خلال زيارة الرئيس خوري لها.

ق، . .

مجتمع مدني وثقافة

20-09-2017 13:09 - مهرجان بيروت الدولي للسينما من 4 الى 12 تشرين الأول 20-09-2017 11:33 - المطران بولس مطر رعى "معرض تاريخ رعيّة سيدة البير بالصور" 20-09-2017 11:24 - بلدية عين التينة كرمت طلابها الناجحين في الامتحانات الرسمية 20-09-2017 11:08 - اليونيفيل تنظم معرض الأشغال الحرفية للمرأة الجنوبية 20-09-2017 10:46 - ميرفت السباعي من الـLAU فازت بجائزة شومان للباحثين العرب 20-09-2017 10:39 - لجنة تجار الحازمية تكرّم رئيس المجلس البلدي جان الياس الأسمر 19-09-2017 18:09 - بو عاصي يتسلم هبة من الارز الصيني للمجتمعات المضيفة والنازحين 19-09-2017 17:33 - استحداث مسلك جبلي للمشاة في اهدن 19-09-2017 15:12 - بلدية داريا كرمت الحجاج وافتتحت شارع اللواء ابراهيم بصبوص 19-09-2017 14:59 - حركة الشبيبة الأرثوذكسية انفه احتفلت بعيد مار عبدا الفارسي
19-09-2017 14:44 - محاضرة عن اوجاع الظهر والاصابة بالديسك لدى الاطفال في صور 19-09-2017 13:41 - صدور كتاب مؤتمر الاعلام ناشر الحضارات وهمزة وصل للحوار 19-09-2017 12:57 - اللبنانية الاولى تعرض مع مستشارة رئيس "فرسان مالطا" نشاط المنظمة 19-09-2017 12:23 - وضع مدارس زراعية في البقاع وزغرتا وراشيا موضع العمل 19-09-2017 12:15 - قداس في زحلة ووسام في اليوبيل الـ40 للمطران نيفون صيقلي 19-09-2017 11:36 - إطلاق ديوان "وشوشات الغصون في حديقة الشعراء" لعبدالله أبي عبدالله 19-09-2017 11:09 - جمعية قل لا للعنف منحت الجائزة العربية الابداع الشبابي لفاطمة سامي 19-09-2017 11:09 - تقليد أوسمة السلام لضباط وجنود اليونيفيل الإيطالية والصربية في المنصوري 19-09-2017 10:17 - حفل غنائي لاوركسترا قوى الامن الداخلي في وادي شحرور 19-09-2017 09:55 - مؤتمر لنقابة المعالجين الفيزيائيين بعنوان: العلاجات المخفية في العلاج الفيزيائي 19-09-2017 09:00 - العشاء السنوي لجمعية مروج المحبة في ريفون 18-09-2017 23:19 - يوحنا العاشر ترأس قداس الأحد في دير القديس جاورجيوس الحميراء سوريا 18-09-2017 23:18 - مذكرة تفاهم للتعاون العلمي والثقافي والتعليمي بين الجامعة الإسلامية وجامعة المذاهب الاسلامية الايرانية 18-09-2017 22:40 - قداس احتفالي في كوكبا لمناسبة اطلاق اعمال بناء مزار سيدة حرمون 18-09-2017 22:19 - ما حقيقة العثور على بيضة نسر متحجرة في اهدن؟ 18-09-2017 21:23 - سفيرة تشيلي اقامت حفل استقبال لمناسبة العيد الوطني لبلادها 18-09-2017 21:08 - شهيب في لقاء لـ"الشباب التقدمي": نحن أقوى من لغة الإلغاء 18-09-2017 20:27 - شباب لبنان الأسترالي كرم رئيسة جمعية الإصلاح والتأهيل 18-09-2017 17:06 - وفد لبناني شارك في أعمال دورة تدريبية في القاهرة في مجال التمكين السياسي 18-09-2017 16:13 - وفد الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية من الصين: لتفعيل العلاقات الثنائية 18-09-2017 15:46 - القوات في سيدني احيت ذكرى شهداء المقاومة اللبنانية 18-09-2017 15:34 - برنامج دعم التنمية البرلمانية في لبنان اختتم اعماله 18-09-2017 14:12 - اللبنانية الاولى تضع مع حاصباني اللمسات الاخيرة على الحملة الوطنية للتوعية ضد سرطان الثدي 18-09-2017 13:22 - AUB تستضيف الاجتماع السنوي لملتقى المؤسسات العربية الداعمة 18-09-2017 13:18 - رحلة سير وتسلق على الحبال في اعماق مجرى نهر البارد 18-09-2017 13:13 - اطلاق سيمبوزيوم طرابلس السادس في الحديقة العامة برعاية البلدية 18-09-2017 13:12 - رئيس اتحاد بلديات بشري شكر جعجع وكيروز على سعيهما لتأهيل طريق وادي قاديشا 18-09-2017 13:11 - تكريم سفيرة سويسرا الجديدة في جديتا البقاع 18-09-2017 12:52 - عضو مجلس امناء الـLAU الدكتور جوزف عون فاز بجائزة "الريادة الاكاديمية" 18-09-2017 12:37 - بلدية زغرتا إهدن دشنت مسلكا جبليا للمشاة وعشاق الطبيعة 18-09-2017 11:57 - المعرض السنوي لمشروع دعم الصغار للبقاء في المدرسة في ميفدون 18-09-2017 10:44 - ميريم سكاف تكرّم المطران نيفون صيقلي 18-09-2017 10:34 - احياء حفل لاوركسترا قوى الامن الداخلي في برجا 18-09-2017 10:11 - عصام سليمان وأنطوان مسرة في المؤتمر العالمي للعدالة الدستورية في ليتوانيا 18-09-2017 08:07 - المردة في سيدني كرم السفير اللبناني جورج بيطار غانم 18-09-2017 08:06 - الكتائب في ملبورن أحيا ذكرى شهداء الحزب 17-09-2017 22:29 - "أعطفي نظرك" في كنيسة سيّدة الورديّة 17-09-2017 19:33 - قداس في القبيات بمناسبة انتخاب رئيس اقليمي جديد لرهبانية الكرمل 17-09-2017 19:11 - اللقاء الأرثوذكسي يقيم فعاليّات اليوم الثّقافي السنوي الخامس تحت عنوان "روسيا في قلـب لبنـان" 17-09-2017 16:46 - بدء الاستعدادات لإحياء ذكرى عاشوراء في النبطية
الطقس