2018 | 04:24 آب 18 السبت
بورصة "وول ستريت" تغلق مرتفعة بدعم من موجة تفاؤل بانحسار التوترات التجارية | "ستاندرد أند بورز": ضعف الليرة التركية يستنزف الميزانيات العمومية للشركات ويضع ضغوطا على البنوك المحلية | العملة التركية تنهي جلسة التداول منخفضة 3.61 في المئة عند 6.0250 ليرة مقابل الدولار الأميركي | تسجيل 44 حالة وفاة جراء إيبولا من أصل 78 إصابة في الكونغو الديموقراطية | السعودية تعترض صاروخا أطلقه الحوثييون على نجران | وزارة الصحة السعودية: لا حالات وبائية أو أمراض محجرية بين الحجاج | زلزال بقوة 6.6 درجة على مقياس ريختر يضرب إندونيسيا | رائد خوري: على الدولة اللبنانية اخذ القرار الجريء لتشجيع المستثمرين وجذبهم الى لبنان عبر القوانين المتطورة التي تحميهم والقضاء الشفاف النزيه | الخارجية الروسية: سنتخذ كافة الخطوات اللازمة للحفاظ على النووي الإيراني | وزير المالية الفرنسي برونو لومير: حكومة فرنسا تريد تعزيز الروابط الاقتصادية مع تركيا | وزارة المال التركية: وزير المال التركي ونظيره الفرنسي ناقشا في محادثة هاتفية العقوبات الأميركية ضد تركيا واتفقا على تطوير التعاون | "التحكم المروري": جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على اوتوستراد كفرعبيدا باتجاه طرابلس |

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 5/5/2017

مقدمات نشرات التلفزيون - الجمعة 05 أيار 2017 - 22:36 -

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"


ملأت البلد وشغلت الناس أيضا الدولة ورجالاتها. إنها الحاجة خديجة أسعد التي فرضت معادلة القضاء أو الإنسانية. فلا القضاء يتكسر لئلا تنكسر هيبة الدولة ولا الإنسانية تسمح بتوقيف مسنة تعاني من مرض عضال.

قصة الحاجة خديجة انها متهمة بمخالفة بناء وأنها تحدت القضاء لكنها ورغم تظاهرها بالبطولة لم يكن لها أي يد في مسألة المخالفة بل إنها وكغيرها من الجدات أرادت أن تحمي من قام بالمخالفة في الدوير في النبطية والبعض يقول إن ابنتها هي من خالفت وتوارت.

في مطلق الأحوال المخالفة قائمة وتسويتها لا تتم بسجن هذه المسنة كما أن مخالفات البناء موجودة بحرا وبرا وعلى طول الخارطة اللبنانية وفي كل قرى ودساكر الوطن.

أما هيبة الدولة فيجب أن تصان وأن لا يتجرأ أحد على هزها ولا على ضربها، فالوطن بلا هيبة دولته لا يكون لا هو ولا شعبه.

تلك هي الحكاية التي شغلت المراجع انطلاقا من الحفاظ على السيف القضائي وفي الوقت نفسه الحفاظ على إنسانية الإنسان. وهنا يبرز الصراع بين العقل والقلب، فأيهما ينتصر؟

الرئيس بري تدخل من باب الموازنة بين القضاء وهو المحامي في الأساس وبين الضمير الذي لا يسمح بأي حال من الأحوال وجود امرأة مسنة ومريضة بالسرطان خلف القضبان.

* مقدمة نشرة أخبار ال "ام تي في"

ايام فقط لا تزال تفصلنا عن الخامس عشر من ايار، الرئيس سعد الحريري يرى ان قانون الانتخاب سيرى النور حتما، كذلك الوزير جبران باسيل، لكن الوقائع على الارض لا تؤكد كلام الرئيس والوزير، فالتجاذب في ذروته، وحركة الاتصالات الثنائية والثلاثية لم تحقق الى الان اي خرق يذكر، علما ان الاتصالات ستتواصل في عطلة نهاية الاسبوع وستتكثف وستتمحور حول صيغة تردد بعض الاصوات انها تلقى قبولا من مختلف الاطراف من دون ان تتضح حتى الان تفاصيلها.

توازيا، التباين الحكومي الكهربائي مستمر، فملاحظات وزراء القوات اللبنانية على خطة الكهرباء داخل مجلس الوزراء لا تزالل اصداؤها تتردد خارجه، والجديد دخول النائب سامي الجميل على خط التوتر الكهربائي بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية وتقديمه اقتراحا لتأليف لجنة برلمانية تحقق في التجاوزات التي شابت تلزيم بواخر الكهرباء المستأجرة وتلك المنوي استئجارها، فهل تضيف الكهرباء توترا الى التوتر الانتخابي بحيث نصبح بين توترين بدلا من توتر واحد؟

* مقدمة نشرة أخبار "الجديد"

جمهورية أصغر من الحجة خديجة.. "بضع" قضاء في الخيمة.. ونائبة عامة في النبطية ترسم وطنا لا يتسع لوجع الحجة ولا لدموع الحج.. ووصفها بالنائبة هنا يأتي رفعا للالتباس وليس جهلا باللغة ولا انتقاصا من قدر وقدرة السيدة الثمانينية أن يسجنها قضاء من فوق السطوح.. يحتفي بالمرتكبين الفاسدين المرتشين السارقين ويمنع عنهم المحاكمات.. تمر أمام ناظريه جحافل مجوقلة من ناهبي المال العام ويستقبل بعضها على الراحات قضاء يداعب الأمناء العامين للسرقة ويتجاسر على أمرأة مسنة شيدت لها خيمة فوق سطح المنزل إرتأت غادة الكاميليا أن تلك السيدة قد ارتكبت المعاصي وعليها تقع جرائم نهب المال العام.. وهي من تسبب بهبوط النمو وهي من نشرت سموم النفايات وسرقت تمويل السلسلة من فم الموظفين هي الحجة نفسها من تجني تمويلا غير مشروع من الموازنة لإقامة المهرجانات ومنها واحدة في النبطية وخديجة تلك من مدت يدها إلى جمهورية الجمارك وعليها تهمة التهرب الضريبي.. لا بل شوهدت في شوارع المحافظة تقود سيارة من اثنتين: فيراري أو لمبارغيني وجاري التحقق على وجه الدقة لقد اكتشف القضاء أن الحجة هربت الإنترنت غير الشرعي وباعته من وراء ظهر الدولة وتسببت بهدر مر.. وراكمت في خيمتها المشيدة حديثا ستين مليون دولار ورفضت إعادتها.. لا بل جاري التفاوض على دفعها مليون دولار فقط كعطل وضرر وعفا الله عما مضى ولا نخفي عنكم سرا أن النائبة العامة الفائقة القدرة قد اكتشفت بعد اثنتي عشرة سنة أن المتهمة خديجة ابراهيم أسعد قد احتفظت بالأحد عشر مليار دولار وحجبتها عن عيون الدولة كل هذه المدة.. لا بل وتسببت بتقاتل المسؤولين. هذه دولتنا.. وهذا قضاؤنا الذي تسيره تيارات سياسية ويعود في نهاية قرارته الى أصله السياسي لكن الحق ما زالت له أياد عاملة.. فبعدما استأنفت القاضية غادة ابو كروم قرار إخلاء السبيل أصبحت خديجة قضية رأي عام.. فتحرك النائب حسن فضل الله باتجاه القرار البديل سبق ذلك إعلان المحامية مريم سكافي تبنيها للقضية بعد حصولها على وكالة من أصحاب العلاقة فيما تجند القاضي المنفرد محمد عبدو طوال نهار جمعة لبت إخلاء السبيل الذي أحيل الى المدعي العام نديم الناشف ومساء توجه النائب فضل الله الى سجن النساء في بعبدا لتنفيذ طلب إخلاء السبيل وما بين التحرك في اروقة دوائر العدل كان رئيس تيار التوحيد وئام وهاب يعلنها حربا مع ابو كروم مدافعا عن أمرأة مسنة.. ويتساءل: الى متى سيبقى القضاء متفرجا على هذه المهزلة لكن المهزلة كان لها تبريرها لدى النائب وليد جنبلاط ابوكروم .. لا سيما عندما أعطى أسبابا موجبة لمحاكمة المرأة المسنة بيد انه قرر بأن العفو عند المقدرة.

* مقدمة نشرة أخبار ال "ان بي ان"

صور وتحديدا من ساحة الامام الصدر حددت حركة امل موقفها النهائي والصريح من كل الطروحات الانتخابية، وبوضوح وصراحة أكد الوزير علي حسن خليل ان طرح الرئيس نبيه بري قائم حتى الخامس عشر من ايار الحالي، بعد ذلك ستعود حركة أمل الى طرحها الاساس القائم على النسبية الكاملة.

خليل وأمام حشود جماهيرية في ذكرى تجديد القسم أكد ان حركة امل وحزب الله ليسا قلقين على وضعهما وعلى مناطقهما منتقدا من كان ضد التصويت في كل المراحل السابقة وعطل البلد لسنة ونصف، وبلهجة جازمة أكد خليل ان طرح الرئيس بري لم يأت من لحظة ضعف بل من لحظة قوة، مؤكدا ان حركة أمل مع اوسع مشاركة في انتاج قانون انتخابي يرضي كل الناس ويرضي الشهداء الذين قدموا الغالي والنفيس من أجل وطن العيش المشترك والعدالة.

* مقدمة نشرة أخبار ال "او تي في"

كانت رحلة استعادة الهوية انطلقت امس بتوقيع اول مرسوم استعادة جنسية خلال مؤتمر الطاقة الاغترابية، فرحلة البحث عن قانون الانتخاب مستمرة حتى ما قبل منتصف ليل 19-20 حزيران المقبل، موعد انتهاء الولاية الممددة للمجلس النيابي الحالي. وفي غضون ذلك، التواصل لم ينقطع، والامل بالبناء على النقاط المشتركة قائم، والا تطبيق الدستور بالتصويت. واليوم، جدد رئيس الجمهورية، الذي يوقع الأحد ما به يؤمن في كتاب، جدد الإعراب عن الأمل في الوصول الى اتفاق على قانون جديد للانتخاب قريبا جدا. الرئيس عون قال: لا تصغوا الى اصوات المشككين والساعين الى تصفية الحسابات السياسية، بل ثقوا بأننا نعمل على مختلف الاصعدة كي يستعيد لبنان قدراته، لا سيما واننا مصممون على تنفيذ خطاب القسم وترجمته الى برامج وخطط مستقبلية تحقق النهوض المنشود في مختلف قطاعات الانتاج، وتعيد تنظيم البنى التحتية وفق الحاجات والامكانات. واذ لفت الى ان موسم الصيف سيكون واعدا ومنتجا، شدد رئيس الجمهورية على أن لا داعي للقلق او الخوف على مستقبل لبنان وعلى الوضع المالي فيه وعلى العملة الوطنية، فكل شيء ماض نحو الاحسن، والعمل قائم على ازالة العقبات التي سببت تراجعا في الحياة الاقتصادية وفي امكانات البلاد... لكن، قبل الدخول في تفاصيل الكتاب والمواقف، نبدأ نشرتنا من طرابلس، حيث حلت مأساة انسانية جديدة: سيدة سورية توفيت على باب مستشفى، فوقع سجال فوق جثتها.

* مقدمة نشرة أخبار "المنار"

اتفاق مناطق تخفيف التصعيد في سوريا يدخل حيز التنفيذ منتصف هذه الليلة، وتهديد روسي باستخدام القوة لمنع الطلعات الجوية فوق المناطق التي يشملها الاتفاق.

وفي لبنان لا اتفاق على منطق انتخابي يخفف التصعيد السياسي، رغم كل المواقف المحذرة من اللعب على حافة الهاوية..

أطفئت جميع المحركات، ولا أحد يبادر قالت مصادر التيار الوطني الحر للمنار، لكن اجماع مجلس الوزراء على رفض التمديد يعني أيضا الاجماع على رفض الفراغ قالت المصادر، ولكن كيف سيمنع الفراغ؟

حزب الله وحركة امل غير خائفين على وضعهم الخاص وانما على الوضع العام قال الوزير علي حسن خليل الذي اضاف في احتفال حركي ان طرح الرئيس نبيه بري حول مجلس الشيوخ وقانون النسبية صالح حتى الخامس عشر من ايار، وبعدها الى النسبية الكاملة، ولن نعود الى مشاريع لا تؤدي الا الى الفرز والتقسيم كما قال ..

في فلسطين فرز الاسرى المضربون عن الطعام الامة وقسموها بين اهل الحرية والقضية ولو بامعائهم الخاوية، واهل الود الاميركي الاسرائيلي المتخمين مشاريع تقارب وتزلف، المنشغلين بالتحضير لاستقبال الرئيس الاميركي دونالد ترامب القادم الى المنطقة من بوابة تل ابيب الى احضان الرياض..

* مقدمة نشرة أخبار "المستقبل"

الرئيس دونالد ترامب سيزور المملكة العربية السعودية. وليس تفصيلا أنها ستكون محطته الأولى خارج الولايات المتحدة الأميركية. وقد أعلن من البيت الأبيض أنه سيتوجه إلى المملكة ليبني قاعدة جديدة مع الحلفاء المسلمين، لمكافحة الإرهاب. وقالت مصادر أميركية مسؤولة إن زيارته هذه تأتي ضمن استراتيجية محاربة "داعش" ومواجهة إيران.

وكما في المنطقة كذلك في لبنان، حيث يكمل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري افتتاح صفحات جديدة ومشرقة، أبرزها تقديم عروض من شركتي الهاتف، حصرية لطلاب الجامعات، بـ15 دولارا شهريا فقط، تعطيهم من ثلاث إلى تسع ساعات من الاتصالات، ومئات الرسائل النصية، و5 جيغابايت.


أيضا صفحة جديدة في الكسارات والمرامل، فقد ترأس الرئيس الحريري اللجنة الوزارية التي أخذت على عاتقها حل هذه الأزمة، وتقرر أن تعود إلى العمل جميع المرامل والمقالع والكسارات المرخصة قانونا. وغير المرخص منها لديه مهلة شهر لنقل المخزون وشهر كذلك للتقدم من المجلس الوطني للمقالع والكسارات لتسوية وضعه تحت طائلة الإقفال التام والنهائي.

* مقدمة نشرة أخبار ال "ال بي سي"

إستعارة من عنوان كتاب "بيت بمنازل كثيرة" للمؤرخ كمال الصليبي، يمكن كتابة عنوان للوضع اللبناني الراهن، وهو "وطن بخيم كثيرة": الإيدن باي يتمتع بخيمة حماية منذ سنتين، إلى ان وصل الكباش اليوم إلى مواجهة قضائية بين وزير البيئة وأصحاب المشروع... خديجة الأسعد، المسنة والمريضة، أودت بها خيمتها إلى السجن، ولم يشفع بها سوى عمرها الذي لامس الثمانين ومرضها... الـ "إن موبايل" هبطت خيمتها من دون سابق إنذار، فتربعت في صدر وزارة الإتصالات: لا مناقصات ولا بند في مجلس الوزراء بقبول الهبة التي تقدمها، بل تعاطى مع الموضوع على أنها تقدم خدمة مجانية للدولة، ما يطرح السؤال التالي: كيف تتحول بعض الشركات الى جمعيات خيرية لتقديم خدماتها مجانا؟ ولماذا لا يجري الاختيار بين أكثر من شركة ما دامت الهبات تحل أحيانا محل المناقصات؟...

وهناك خيمة الكهرباء التي يبدو انها تغطي كباشا كبيرا داخل مجلس الوزراء، مع تسجيل ان عنصر الوقت أصبح ضاغطا.

أما خيمة قانون الإنتخابات فيبدو انها مثقوبة في أكثر من مكان، والجميع يحاولون سد هذه الثقوب إن من خلال النسبية مع دوائر مصغرة، أو من خلال النسبية الكاملة أو من خلال القانون التأهيلي... كل هذه الطروحات سيتحدد خيطها الاسود من خيطها الابيض اعتبارا من مطلع الاسبوع المقبل مع جلستين لمجلس الوزراء.