Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مقدمات نشرات التلفزيون
مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلثاء في 11/4/2017

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"


في عز الصخب السياسي والأمني في لبنان والمنطقة أبى ملك الهدوء والعقلانية إلا أن يرحل. فسمير فرنجيه الذي يكره كل صخب ويتمسك بكل هدوء انتقل الى دنيا الآخرة مطلقا بذلك موقفا تحذيريا لكل أهل السياسة بأن يعملوا لآخرتهم وليس لدنياهم ومناطقهم وطوائفهم ومدنهم وقراهم ودساكرهم.

ما يجري في لبنان اليوم لا يمكن فصله عما يجري في المنطقة فالإرهاب الذي ضرب كنيستي طنطا والأسكندرية في مصر ها هو يضرب مخيم عين الحلوة ومن يدري إن كان سيضرب الجوار في صيدا والجنوب ومن يدري إن كان أهل السياسة يضربون بإرهاب مواقفهم المؤسسات الحكومية والبرلمانية أفليس المشهد يتماوج بأن هناك حربا بين الحكومة والبرلمان؟

فمن يقول إن الحكومة لا تستطيع إنجاز قانون انتخاب قبل الخميس؟ ومن يقول إن المجلس النيابي لن يمدد لنفسه سنة كاملة بدءا من العشرين من حزيران وفق إقتراح فتوش؟ ومن يقول إن الحكومة شيء والبرلمان شيء آخر أفليست الحكومة من كل البرلمان تقريبا؟ وأليس البرلمان أبا للحكومة التي مثلت أمامه قبل أيام؟

السؤال الكبير لماذا كان التلهي منذ فترة طويلة في إنجاز قانون للإنتخاب؟ ها قد وقعت الواقعة خافضة رافعة والوطن على مذبح سياسي قد يجر الويلات في ظل مخطط دولي كبير للشرق الأوسط وأليس لبنان قطعة سما في هذه المنطقة؟

هذا الكلام استحضر نفسه وسط احتدام الصراع الأميركي - الروسي في سوريا خصوصا والشرق الأوسط عموما. وما قاله وزير الخارجية الأميركي دليل على ذلك. فهو حسم موقف إدارته بان حكم عائلة الأسد شارف على الإنتهاء وبأن على روسيا أن تختار بين واشنطن وبين إيران وحزب الله.

في المقابل الرئيس الروسي بوتن حذر من تحضيرات عسكرية أميركية لغارات على العاصمة دمشق، وتناغم كلامه مع أنباء عن استعدادات واستنفارات للجيش الروسي وحلفائه.
وهنا نقول لأهل السياسة في لبنان: بربكم أمام هذا الخطر الداهم والكبير هل ارتضيتم قتل لبنان؟

قليل من هدوء وعقلانية سمير فرنجيه الراحل في زمن الصخب السياسي والأمني.
أخيرا وقبل بداية التفاصيل السياسية نشير الى أن الحكومة أطلقت لجنتها الوزارية لقانون الإنتخاب في السرايا الحكومية مترافقة مع تحرك سياسي للقوات اللبنانية والتيار الوطني الحر بإتجاه القصر الجمهوري وغدا بإتجاه بكركي وسط دعوات للتظاهر يوم جلسة التمديد للمجلس النيابي بعد غد الخميس.
وقد تقرر في اجتماع هيئة مكتب المجلس النيابي عقد جلسة برلمانية الخميس.


=============================

 

* مقدمة نشرة أخبار ال "او تي في"

بشيبهم قبل الشباب، وبمسلميهم قبل المسيحيين-وحتى الملحدين-، لن يسمح اللبنانيون بالتمديد...

بجماهير أحزابهم جميعا- حتى التي تتجه لتأييد التمديد- إلى جانب غير المتحزبين، لن يقبل اللبنانيون ولن يرضوا ولن يبقوا متفرجين...

أما رأس حربة المواجهة هذه المرة، كما في كل المرات، فرئيس قال ذات يوم: "يستطيع العالم أن يسحقني، لكنه لن يأخذ توقيعي"... فلم يستطع العالم أن يسحقه، ولم يأخذ توقيعه... وها هو يتأهب اليوم من جديد، من قصر بعبدا- رمز الكرامة والعنفوان- لردع عدوان سياسي يتلبد في أفق الوطن، سيقضي على الدولة والنظام والديموقراطية بأمها وأبيها، إذا قيض له النجاح، ولم يجد من يتجرأ على رفع الصوت والمقاومة...

عدوان يحشد له البعض، ضد شعب يؤمن رئيسه أنه عظيم، على غير شاكلة طبقة سياسية تبيعه يوميا بأقل من ثلاثين من الفضة...

في 13 نيسان 2017، ثمة من يعد العدة لـ 13 نيسان 1975 جديد.... لكن، كما أسقطت أهداف ذاك الثالث عشر من نيسان، ستسقط أهداف 13 نيسان اليوم، وسيقر قانون جديد مهما كان الثمن... فبحسب معلومات الـ otv، فقد قرر رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون اعتبار التمديد إذا حصل، إعلان حرب جديدة على لبنان، متجها بحزم وتصميم إلى استخدام جميع صلاحياته الدستورية والقانونية لمنع فرضه، بمواكبة شعب مستعد للاقتراع بالأقدام، إذا اقتضى الأمر...

أما أول غيث المواجهة، التي دعا إليها جبران باسيل الجميع: من حزب الله إلى المستقبل والآخرين، إلى جانب المرجعيات الزمنية والروحية، والمجتمع المدني بهيئاته وأطيافه كافة، فقرار واضح وصريح من التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية بمقاطعة جلسة الخميس غير الميثاقية من دونهما، إذا أشرقت شمس الثالث عشر من نيسان بلا قانون جديد...

أما غدا، فينطلق النهار بزيارة صباحية يقوم بها لبكركي، وفد من القوى الرافضة للتمديد. ومن الموقف المشترك الذي تظهر في الرابية اليوم.


=============================

 

* مقدمة نشرة أخبار ال "ام تي في"

بدم بارد يتجه مجلس النواب الى ارتكاب جريمة التمديد مرة جديدة، موعد الجريمة شبه المؤكدة الخميس المقبل، المنفذ الاول للجريمة ومخرجها نقولا فتوش، الذي تطوع كالعادة للدور الاسود عبر اقتراح قانون معجل مكرر قدمه ويهدف الى التمديد مرة ثالثة للمجلس الممدد له مرتين، لسنة كاملة. فتوش ومن وراءه تلطوا وراء الظروف الاستثنائية في اقتراح القانون، لكنهم لم يوضحوا للبنانيين اي ظروف استثنائية يقصدون، فكل شيء في البلد طبيعي، الا عجز الطبقة السياسية عن انتاج قانون انتخابي، فهل عجز السياسيين يدخل في اطار الظروف الاستثنائية؟

في العملي، اللجنة الوزراية تراوح مكانها، والثنائي الشيعي اضحى واقعيا ضد الثنائي المسيحي، فالثنائي الاول لا يريد الا النسبية الكاملة، في حين ان الثنائي الثاني لا يريد التمديد وسيذهب حتى النهاية في حربه ضد التمديد، وهي تبدأ بمقاطعة الجلسة ما يطعن في ميثاقيتها، وصولا الى النزول الى الشارع رفضا لفرض الامر الواقع على اللبنانيين، وفي النتيجة الكباش قائم ومفتوح، والهدف مما يحصل هدفان، منع اللبنانيين من الوصول الى قانون انتخابي عادل، وتوجيه ضربة قاسية الى العماد عون في بدأ ولايته الرئاسية.


==============================

 

* مقدمة نشرة أخبار ال "ان بي ان"

سقوف سياسية ارتفعت في ربع الساعة الاخير لتحسين الشروط في تركيبة الصيغة الانتخابية، الى حد اعلان التيار الوطني الحر والقوات عن مقاطعة الجلسة النيابية الخميس لمنع التمديد المقترح للمجلس في مشروع النائب نقولا فتوش، سقف خطاب الوزير جبران باسيل ارتفع الى اقصاه بالتلويح بخيار الشارع، لكن ضد من سيجري التحرك؟ هل ضد تيار المستقبل بسبب التباين معه بشأن تفاصيل الصيغة التأهيلية؟

من هنا حتى الخميس يبقى التواصل مفتوحا في اجتماعات اللجنة الحكومية واللقاءات الهامشية وتشديد رئيس الجمهورية على ان الفرصة لا تزال سانحة للاتفاق على قانون جديد للانتخابات، فإذا حصل اتفاق الربع ساعة الاخير تنعقد جلسة مجلس الوزراء قبل الجلسة النيابية لانقاذ لبنان من ازمة بين الكتل، وبحسب معلومات للـ nbn فإن بعد هذه المرحلة لن يكون للبنان اي قانون الا النسبية الكاملة، القوى السياسية تتحمل المسؤولية لبت الصيغة العتيدة والا فإن منع الفراغ يتقدم على ما عداه حفاظا على الدولة ومؤسساتها، امنيا، ضاع بلال بدر في عين الحلوة، كيف والى اين هرب؟ افتقد عدوانيته حي الطيرة فتقدمت القوة الفلسطينية المشتركة لاعادة الحي الى المخيم وضبط الامن بمباركة سياسية وشعبية بعد اشتباكات حرقت القلوب والمنازل بخسائر بشرية ومادية.

في الخارج استراتجيات ترسم على مساحة منطقة ابعد من حدود الازمة السورية وان كان الملعب هو على تلك الجغرافيا، ماذا يجري في موسكو؟ وزير الخارجية الاميركي يزورها لوضع خطة عمل مشتركة او تنظيم الاختلاف بين الروس والاميركيين، او تغيير قواعد الاشتباك الى حدود المواجهة، التوتر رصد في كلام رأس الدبلوماسية الاميركية الذي خير موسكو بين واشنطن او ايران والرئيس السوري وحزب الله، هي لعبة شد حبال وابتزاز اميركي مفتوح قد يترجم تصعيدا في سوريا، ومن هنا جاء تحذير الرئيس فلاديمير بوتين من تصرفات اميركية لتحضير مسارح اخرى في سوريا تشبه واقعة خان شيخون لتكرار ما حصل في الشعيرات، ولكن هذه المرة سيختلف الرد والتعاطي وستتبلور الصورة باجتماع ثلاثي روسي ايراني سوري في موسكو نهاية الاسبوع.


=============================

 

* مقدمة نشرة أخبار "المنار"

بمقترح مكرر، مؤجل غير معجل وقع التمديد امرا واقعا على اللبنانيين، وبحث السياسيين او خلافاتهم هي حول طريقة الاخراج بين المصطلح الجامد: التمديد، او الملطف بالتقني.

ولو اتقن السياسيون المهمة لما كان البلد على شفا نزال سياسي مع بداية عهد جديد ما زال امل اللبنانيين به كبيرا، وما زال امله هو بان الفرصة سانحة للاتفاق على قانون للانتخابات يؤمن التمثيل الصحيح، طالما الاتصالات قائمة ونقاط الالتقاء كثيرة.

لكن التمديد دون الاتفاق على قانون انتخابي او خطوطه العريضة لن يكون في مصلحة لبنان ونظامه الديمقراطي كما أكد الرئيس ميشال عون.

في السراي الحكومي تأكيد بأن لا جديد في الجلسة الوزارية المنعقدة بحثا عن قانون انتخاب، ومن عين التينة اعلان عن جلسة تشريعية الخميس، ابرز بنودها اقتراح قانون مقدم من النائب نقولا فتوش للتمديد للمجلس النيابي.

جلسة اعلن تكتل التغيير والاصلاح والقوات اللبنانية مقاطعتها، ودعا حزب الكتائب للتظاهر رفضا لانعقادها، فيما حزب الله عاقد العزم ولن يوفر جهدا للوصول الى قانون توافقي، والفرصة ما زالت متاحة كما أكد نائب الامين العام الشيخ نعيم قاسم، والعقد ليست لدى حزب الله كما اضاف النائب علي فياض، فالمصلحة بقانون انتخابي جديد لانه يقطع الطريق على السناريوهات السيئة.

امنيا سيناريو عين الحلوة الى نهايته، مع تواري بلال بدر وتمكن القوى الفلسطينية المشتركة من دخول معقله، اما سناريوهات المنطقة السيئة فقد تحدث عنها الرئيس الروسي، محذرا من نوايا غربية مبيتة لاستخدام مواد سامة في الجنوب السوري واتهام دمشق لتبرير استهدافها.


اهداف حذرت موسكو منها على مسمع وزير الخارجية الاميركي الذي يزورها، والحقتها بالاعلان عن اجتماع لوزراء خارجية روسيا وسوريا وايران في موسكو الجمعة المقبل.


============================

 

* مقدمة نشرة أخبار "المستقبل"

بات اللبنانيون أمام خيارين أحلاهما مر، إما التمديد لمجلس النواب، وإما السقوط في فراغ لا أحد يعرف قعره، وبات ايضا، من الواضح، ان انجاز قانون جديد للانتخابات قبل الجلسة النيابية بعد غد الخميس يحتاج الى معجزة.

وفيما عقدت اللجنة الوزراية المكلفة دراسة قانون الانتخاب جلستـها الاولى في السراي الكبير، سيكون التمديد للمجلس النيابي أبرز بنود الجلسة التشريعية، بموجب اقتراح قانون معجل مكرر قدمه النائب نقولا فتوش.

الوزير جبران باسيل قال بعد اجتماع تكتل التغيير والاصلاح، الذي شارك في جزء منه الوزيران غسان حاصباني وملحم رياشي قال: سنستعمل كل الوسائل لمنع التمديد، سواء في الشارع او الحكومة وسنقاطع جلسة التمديد.

أما رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع فاعتبر ان تحديد جلسة الخميس وتقديم فتوش اقتراحه، قبل اقل من ثلاث ساعات على موعد اجتماع اللجنة الوزارية برئاسة الرئيس سعد الحريري، هو التفاف على عمل هذه اللجنة وقرار مجلس الوزراء في آن.

اليوم لبنان حزين برحيل سمير فرنجية، القامة الوطنية الكبيرة المحارب من اجل السلام، المناضل العنيد من اجل السيادة و العدالة، المقاوم لكل شكل من أشكال الانقسام، و صاحب المبادرات الوطنية التي لا تنتهي، والذي نعاه الرئيس سعد الحريري كأحد رموز انتفاضة الرابع عشر من اذار المجيدة.


==============================

 

* مقدمة نشرة أخبار ال "ال بي سي"

اذا لم تستح فمدد ما شئت، واذا ابتليتم بالمعاصي فمددوا، انها الفضيحة المثلثة الاضلاع، ضلع بدأ في الحادي والثلاثين من ايار 2013 فكان التمديد الاول لمجلس النواب الحالي لسنة ونصف السنة، والضلع الثاني في الخامس من تشرين الثاني 2014 فكان التمديد الثاني، والضلع الثالث بدأ اليوم للتمديد الثالث حتى حزيران 2018، "يلي استحوا مددوا مرتين" وسيمددون للمرة الثالثة.

هكذا مجلس النواب المنبثق من قانون الدوحة الوليد الشرعي لقانون الستين على طريق مجلس النواب الـ 72 المنبثق من قانون الستين ايضا والذي عاش 19 عاما، فيما ولايته الشرعية اربعة اعوام، هكذا مجلس اليوم ولايته الشرعية كانت من الـ 2009 حتى الـ 2013 وها نحن في الـ 2017 ويمد يده الى سنة جديدة تنتهي في حزيران من العام 2018، هذا التمديد اذا حصل يضرب خطاب القسم للرئيس ميشال عون والذي ورد فيه اقرار قانون انتخابي يؤمن عدالة التمثيل قبل موعد الانتخابات القادمة، كما يضرب البيان الوزاري الذي وعد فيه رئيس الحكومة سعد الحريري بأن الحكومة ستقوم بالعمل على اقرار قانون جديد للانتخابات في اسرع وقت ممكن، فهل تستسلم السلطة التنفيذية امام هجمة التمديد للسلطة التشريعية؟

اللافت ان مشرع تمديد النائب نقولا فتوش تذرع في نصوص التمديد الثلاثة بالأوضاع الامنية، ففي التمديد الاول كان العذر ان الوضع الامني والسياسي يعطل امكانية القيام بتحرك انتخابي، التمديد الثاني تذرع ايضا بالوضع الامني، اما مشروع التمديد الثالث وهنا بيت القصيد فحمل السلطة التنفيذية عدم قدرتها على اجراء الانتخابات، غامزا من قناة رئيس الجمهورية من دون ان يسميه بقوله ان "السلطة التنفيذية تصرح بأنها لن تجري الانتخابات وفق قانون الستين ولو ادى ذلك الى الفراغ"، والاخطر من ذلك انه ربط عدم امكانية اجراء الانتخابات بوجود مليون و 800 الف سورية، فماذا لو بقي النازحون؟ هل يعني ان لا انتخابات نيابية في وجودهم؟ جملة من الاسئلة تطرح وسط هذه المعمعة، وفي حال تمت المصادقة على التمديد، ماذا سيكون مصير الكلام الذي قيل ان هذه الحكومة ليست حكومة العهد الاولى، لانها منبثقة من مجلس ممدد له، فهذه الحكومة ستستمر حتى حزيران 2018، اي حتى الثلث الاول من عمر العهد الذي سيجد نفسه مكبلا بمجلس ممدد له وبحكومة كانت وظيفتها اجراء انتخابات نيابية في حزيران المقبل وليس في حزيران من العام 2018، ماذا لو رفضت كتل نيابية ومكونات سياسية التمديد المفترض، فماذا يحل بالبلد؟ كيف تتيح الظروف الاستثنائية اجراء انتخابات بلدية واختيارية من دون ضربة كف ولا تتيح اجراء انتخابات نيابية؟ هل بدأ الانتقام من العهد؟


===========================

 

* مقدمة نشرة أخبار "الجديد"

وإن لم تستح فمدد ما شئت دارت عجلات التمديد وكلف تنظيم الدولة النيابي الانتحاريين: نقولا فتوش وسيرج طورسركيسيان تفجير أنفسهما سياسيا الأول مزنرا بحزام اقتراح تمديد ناسف والثاني بإعلان موعد الجلسة بعيد اجتماع هيئة مكتب المجلس ووقعت عين الجلسة على الثالث عشر من نيسان موعدا لإجراء ثالث تمديد نيابي على التوالي.. تيمنا بتاريخ الحرب الأهلية التي رأى رئيس المجلس شرها المستطير في حال وضع السبعة عشر قانونا على التصويت في جلسة عامة لكن أيهما يسبب حربا؟ وأيهما أقرب إلى المنطق؟ استخدام الجلسة للتمديد.. أم للتصويت على اقتراحات قوانين انتخابية جاهزة وبعضها يطابق مواد الدستور؟ وإذا كان النصاب سيتوافر .. فلماذا لا يستثمره الرئيس نبيه بري في انتقاء قانون من حواضر البيت النيابي لإقراره.. عوضا من تلزيم فتوش تعهدات مد الأسمنت النيابي على نواب انتهت صلاحيتهم منذ أربع سنوات هذه هي جريمة الحرب.. وهذه نذر الحرب الأهلية.. لا الذهاب إلى مجلس النواب للتصويت على القوانين المتوافرة فمن سيصعد إلى بوسطة (13) نيسان؟ بحسب المعلن فإن التيار الوطني الحر سيقاطع الجلسة وكذلك القوات والكتائب فيما عقدت كتلة المستقبل النيابية اجتماعها الأسبوعي وتجنبت إعلان موقف من المشاركة أو عدمها فحذرت فقط من الفراغ وأفرغت كل اهتمامها بكيماوي خان شيخون وتفجيرات طنطا والإسكندرية.. ووضعت ثقتها في ابتسامة عمار حوري لإنقاذها من موقفها المائل إلى مساندة بري في مسعاه للتمديد ولم يبق في الميدان سوى حزب وحركة أما جنبلاط فقد عالجه الرئيس الحريري بزيارة قبل الظهر لكنْ وبحسب الأعراف الميثاقية فإن هؤلاء لا يكونون جلسة لذلك توجه جبران باسيل مناجيا حزب الله والمستقبل مستعملا عبارة التوسل بأنْ يمتنعوا عن الحضور وبما يشبه طلب المبادلة بالمثل قال باسيل: عندما يواجه الحزب إسرائيل في الجنوب نمشي وراءه مهما كانت التكلفة.. وعندما اغتيل الرئيس رفيق الحريري التحقْنا ومشينا خلفهم من دون سؤال.. واليوم ندعوهم إلى الامتناع عن اغتيال الحياة السياسية وجزم باسيل بأن التيار سوف يمنع التمديد بكل الوسائل المتاحة فيما أكد رئيس الجمهورية ميشال عون أن الفرصة لا تزال سانحة للاتفاق على قانون جديد للانتخاب النيابي يوفر التمثيل الصحيح للشعب اللبناني بعدالة ومساواة وبضع من هذه الفرص جاءت على صورة اللجنة الوزارية التي انعقدت في السرايا برئاسة الرئيس سعد الحريري مساء.. فيما تستعد مجموعات الحراك المدني للمواجهة على الأرض.. في تحركات من المرجح أن تترصدها السلطة بأساليب القمع على عيون القوى الأمنية كما في كل مرة والمفارقة أن السارقين الصغار تعتقلهم الشرطة.. وأن سارقي مجلس النواب.. تحميهم الشرطة.
 

ق، . .

مقدمات نشرات التلفزيون

21-11-2017 22:21 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلثاء في 21/11/2017 20-11-2017 23:10 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 20/11/2017 19-11-2017 22:25 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 19/11/2017 18-11-2017 22:55 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 18/11/2017 17-11-2017 23:02 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 17/11/2917 16-11-2017 22:47 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الخميس في 16/11/2017 15-11-2017 22:13 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 15/11/2017 14-11-2017 22:35 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلثاء في 14/11/2017 13-11-2017 22:56 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 13/11/2017 12-11-2017 22:44 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 12/11/2017
11-11-2017 23:27 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 11/11/2017 10-11-2017 22:51 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 10/11/2017 09-11-2017 23:01 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الخميس في 9/11/2017 08-11-2017 22:09 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 8/11/2017 07-11-2017 22:41 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلثاء في 7/11/2017 06-11-2017 23:21 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 6/11/2017 05-11-2017 22:49 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 5/11/2017 04-11-2017 22:03 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 4/11/2017 03-11-2017 22:43 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 3/11/2017 02-11-2017 22:31 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الخميس في 2/11/2017 01-11-2017 22:11 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 1/11/2017 31-10-2017 22:54 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلاثاء في 31/10/2017 30-10-2017 23:04 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 30/10/2017 29-10-2017 21:35 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 29/10/2017 28-10-2017 21:33 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 28/10/2017 27-10-2017 23:16 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 27/10/2017 26-10-2017 22:43 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الخميس في 26/10/2017 25-10-2017 22:59 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 25/10/2017 24-10-2017 22:56 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلثاء في 24/10/2017 23-10-2017 23:06 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 23/10/2017 22-10-2017 21:34 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 22/10/2017 21-10-2017 22:29 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 21/10/2017 20-10-2017 22:57 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 20/10/2017 19-10-2017 22:48 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الخميس في 19/10/2017 18-10-2017 22:26 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 18/10/2017 17-10-2017 22:46 - مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الثلاثاء في 17/10/2017 16-10-2017 23:15 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 16/10/2017 15-10-2017 22:57 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 15/10/2017 14-10-2017 22:20 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 14/10/2017 13-10-2017 23:17 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة 13/10/2017 12-10-2017 23:17 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الخميس في 12/10/2017 11-10-2017 22:58 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 11/10/2017 10-10-2017 22:14 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلثاء في 10/10/2017 09-10-2017 23:10 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 9/10/2017 08-10-2017 22:48 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 8/10/2017 07-10-2017 22:03 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 7/10/2017 06-10-2017 22:42 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 6/10/2017 05-10-2017 23:16 - مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الخميس في 5/10/2017 04-10-2017 23:01 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 4/10/2017 03-10-2017 22:39 - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلاثاء في 3/10/2017
الطقس