2018 | 10:25 حزيران 20 الأربعاء
"الجزيرة": وزير الدفاع الماليزي يقول إن بلاده تراجع نشر قواتها في السعودية | التحكم المروري: جرح 9 أشخاص بحادث سير على طريق داخلية في غزير | حاكم مصرف لبنان رياض سلامة يؤكد للرئيس عون انّ الإستقرار النقدي ولا سيّما الليرة اللبنانية ثابت ومستمر ولبنان بقي في منأى عن الأزمات | طالبان تقتل 30 جنديا أفغانيا في كمين بأقصى غرب البلاد في أول هجوم كبير منذ وقف إطلاق النار | أنقرة ورغم معارضة الكونغرس ستبدأ اعتبارا من اليوم باستلام مقاتلات الجيل الخامس من طراز "F-35" الأميركية | رئيس كوريا الجنوبية: هناك هدف مشترك يجمعني مع بوتين وهو تحقيق السلام ونزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية | الجسر لـ"صوت لبنان (93.3)": على الحكومة أن تكون إئتلافية أي أن تضم بشكل أساسي الكتل السياسية الكبرى | التحالف العسكري بقيادة السعودية في اليمن يعلن السيطرة على مطار الحديدة | المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز: ترامب لم يتصل هاتفيا يوم الأحد بزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون رغم وعده بذلك | لبنان: بين الانقاذ والاعدام | احصاءات التحكم المروري: 24 جريحا في 16 حادث سير خلال الـ 24 ساعة الماضية | هبوط طائرة تابعة للخطوط الكويتية بسبب خلل فني في مطار الكويت |

حمادة وقع وممثلة اليونيسف برنامجا تنفيذيا لخطة التعاون التربوي

أخبار محليّة - الاثنين 20 آذار 2017 - 18:58 -

وقع وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة وممثلة "اليونيسيف" في لبنان تانيا تشابويزات البرنامج التنفيذي للخطة السنوية للتعاون مع منظمة اليونيسيف والتي سوف يتم تأمين كل متطلباتها من خلال الدعم الدولي في مؤتمر بروكسل الذي سيعقد قريبا حول النازحين.

قبيل التوقيع تم عرض تفاصيل الخطة السنوية واهدافها، وتضمنت ثلاث ركائز هي: الوصول الى التعليم، نوعية التعليم، نظام التعليم.

وتناولت الخطة الوصول الى التعليم عبر المدارس الرسمية او عبر الجمعيات التي تتعاون في تطبيق التعليم غير النظامي، اضافة الى دورات التأهيل المهني والتقني، ودخول المعاهد والمدارس المهنية الرسمية. كما تناولت الخطة تأهيل المعلمين بكل نوع من انواع التعليم وتأهيل وسائل النقل وتوفير مدارس وتجهيزها ومتابعة النظام وتقييم مخرجاته".

ولحظت الخطة في برنامجها التنفيذي تقاطع العمل بين الوزارة والمركز التربوي واليونيسيف والبنك الدولي، كما لحظت الدعم النفسي والاجتماعي والتربوي ووضع جهوزية المعلمين عبر التدريب، وخصوصا لاستقباله التلامذة ذوي الصعوبات التعليمية".

كما تطرقت الى العناية بالشباب الذين لم يدخلوا المدارس عبر برنامج التعليم غير النظامي ومحو الامية الرقمية والحروفية. وتبين ان ارقام الخطة تبلغ 213 مليون دولار.

وقال حمادة بعد التوقيع وتبادل النسخ "ان هذه الخطة تلحظ بناء وتأهيل مدارس رسمية لنتمكن من استقبال اعداد اضافية من الاولاد. وهو خطوة لما سيتم اقراره في بروكسل، فلا نستطيع ان نوقف هذا الجهد المتواصل في مجال تأمين التعليم للنازحين الموجودين على الاراضي اللبنانية".