2018 | 22:20 نيسان 19 الخميس
الخارجية الأميركية: لدينا معلومات استخباراتية مؤكدة أن دمشق وموسكو تحاولان منع وتأخير دخول المفتشين الدوليين إلى دوما | سانا: الانتهاء من إخراج مسلّحي "جيش الإسلام" وعائلاتهم من بلدة الضمير في ريف دمشق إلى منطقة جرابلس | مقتل العشرات من الحوثيين خلال تقدم قوات الشرعية اليمنية بإسناد من التحالف العربي على جبهات عدة في محافظة لحج | البرلمان الأوروبي يطالب برفع فوري وغير مشروط للحصار على قطاع غزة واغلاقه | القناة 10 العبرية: ترامب أيقن فشله في تحقيق السلام بالشرق الأوسط وعدم قدرته على إنهاء النزاع الإسرائيلي الفلسطيني ولهذا حوّل جهده للمباحثات مع كوريا الشمالية | قطع طريق ساحة النور في طرابلس بالاتجاهين من قبل اهالي الموقوفين الاسلاميين | كنعان: كل ما راكمنا الانجازات باتت قدرتنا على التغيير اكبر ونحن من مدرسة العمل والمثابرة لا مدرسة النق والتيئيس والتصادم | موسكو: طرد واشنطن للدبلوماسيين الروس وإغلاق القنصلية العامة خطوة غير مسؤولة | الإعلام الحربي: أنباء عن التوصل الى اتفاق بين الجيش السوري وكامل الفصائل المسلحة في القلمون الشرقي بريف دمشق يقضي بنقلهم الى الشمال السوري خلال الايام المقبلة | 3 جرحى نتيجة تصادم بين 3 سيارات على اوتوستراد الرئيس لحود بالقرب من سوق الخضار باتجاه الكرنتينا وحركة المرور كثيفة في المحلة | وصول الرئيس الحريري إلى بلدة كترمايا | الرئيس عون ابرق الى الرئيس الفرنسي لشكره على جهوده في مؤتمر سيدر: نهوض لبنان من جديد لن يتم الا مع اصلاحات تنسجم واهتماماتي بمحاربة الفساد |

مصباح الاحدب: لا يجوز أن تصبح قضية "زجاجة رياض الصلح" القضية المحورية

أخبار محليّة - الاثنين 20 آذار 2017 - 17:31 -

اصدر رئيس لقاء الاعتدال المدني مصباح الاحدب بيانا جاء فيه:

"اننا نضم صوتنا لأصوات الذين أدانوا التعرض لرئيس الحكومة بالأمس ولكن لا يجوز أن تصبح قضية (زجاجة رياض الصلح) هي القضية المحورية والشغل الشاغل على حساب القضية الأساسية وهي حماية الفساد وافقار المواطن بشكل ممنهج ..
فحق المواطن المهدور ولد الأزمة الحالية على مستوى الوطن.
ان الإجماع لدى ساستنا على الدفاع عن مقام رئاسة الحكومة كان أمرا لافتاً وإيجابياً وكم كنا نتمنى لو يكون هذا الإجماع على استنباط حلول لمعالجة الوضع الكارثي الذي يعيشه المواطن..
وهذه طرابلس نموذجاً... لماذا لا يجمعون مثلاً على المطالبة باعفاء طرابلس وتجارها ومستثمريها من الضرائب لتنهض هذه المدينة الضحية التي ضربت بالصواريخ والقذائف على مدى سنوات جعلت اقتصادها في الحضيض...
إن على الحكومة اللبنانية وضع حد للهدر والفساد والتهرب الضريبي قبل زيادة أو فرض أي ضريبة جديدة وأصبح واضحاً أن أرقام الهدر المتداولة في حال تمت معالجتها تستطيع تمويل السلسلة من دون فرض أي ضرائب.
لقد سئم الناس من الإنتهازيين الذين يستغلون حالة الفقر التي تعاني منها الطبقة الكادحة للحفاظ على مواقعهم السلطوية ولمآربهم الخاصة ومصالحهم السياسية".