2018 | 16:55 أيار 27 الأحد
مسودة ثلاثينية للحكومة... ومصادر بيت الوسط تؤكد: "تفنيصة"! | الحريري امام وفد من نادي النجمة الرياضي: الحكومة المقبلة ستعمل ما في وسعها لتوفير كل مقومات النهوض بقطاع الرياضة | الديمقراطي: الحديث عن إقالات واستبعاد قيادات شائعات مغرضة | ميشال موسى: حكومة وحدة وطنية ترسخ التوافق أهم هدية في ذكرى التحرير | البيت الأبيض: فريق أميركي سيتوجه لسنغافورة للتحضير للقمة المحتملة بين ترامب وكيم | التحالف بقيادة السعودية يعلن إحباط محاولة هجوم بطائرة من دون طيار قرب مطار أبها السعودي | تحالف دعم الشرعية: مطار أبها جنوب السعودية يعمل بشكل طبيعي | سلطات أوكرانيا تعلن فتح 5 محطات مترو في كييف بعد انذار كاذب بوجود قنابل | طارق المرعبي للـ"ام تي في": الحريري ترك الخيار لنواب المستقبل باختيار نائب رئيس مجلس النواب مع أفضلية لمرشح القوات | جريصاتي لرياشي: فتش عن نمرود تجده تحت سقف بيتك (من وحي التاريخ القديم والواقع الاحدث) | إغلاق خمس محطات مترو في كييف في اوكرانيا بعد إنذار بوجود متفجرات | حسن فضل الله: نأمل انجاز الحكومة قريبا لتتمكن من تطبيق البرامج الانتخابية |

اسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الاثنين الواقع في 20 شباط 2017

أسرار - الاثنين 20 شباط 2017 - 07:19 -

المستقبل

يقال 

إن الاجتماعات والاتصالات الروسية - الإيرانية تكثّفت في الآونة الأخيرة لدرس كيفية التعامل مع القرار الأميركي الأخير بالتدخّل برّياً في الحرب السورية وكيف ستتعامل طهران مع هذا التطوّر. 

اللواء 

لم يحصل توافق بين المراجع المعنية على التعيينات الأمنية حتى الآن، فيما تنصح دوائر خارجية عدم تنفيذ أي تغييرات في القيادات الحالية، لضرورات المواجهة المستمرة ضد الإرهاب! 

تردّد أن أوّل صاروخ سيطلق على الأهداف الإسرائيلية في حال حصول حرب جديدة سيحمل اسم مسؤول لبناني كبير! 

اعتبرت أوساط دبلوماسية أن استدعاء المندوبة الأممية سيغريد كاغ إلى الخارجية اللبنانية يُؤكّد تمسك العهد الجديد بالموقف الذي أدلى به رئيس الجمهورية بالنسبة لشرعية سلاح "حزب الله"! 

الجمهورية 

أشار أحد النواب الشماليين إلى أنّ محاولات إقناع شخصية مستقلّة بارزة للتّرشح مجدداً ما زالت قائمة لأنها تعطي قيمة مضافة لأيّ لائحة تكون فيها. 

اعتبرت مرجعية روحية أنّ فوز أيّ مرشح للإنتخابات الفرنسية سيكون له الوقع نفسه على المسيحيين ولبنان على اعتبار أنّ لبنان يدخل في وجدان كلّ فرنسيّ. 

تمنّى مرجع بارز على مرجع آخر التدخّل لحلّ أزمة صامتة قبل أن تنفجر بينه وبين مرجع ثالث بسبب الاختلاف في الموقف من ملف حساس مطروح حالياً للحسم، فلم يلقَ تجاوباً مع طلبه. 

البناء 

وصفت أوساط سياسية تخويف بعض الجهات الحزبية بوجود توجه إلى عقد مؤتمر تأسيسي لأجل إطاحة اتفاق الطائف واستبدال المناصفة بين المسلمين والمسيحيين بأنه مجرد "فزّاعة" تهدف إلى شدّ عصب طائفي ومذهبي لا أكثر لأسباب عدة أبرزها أن لا أحد طالب بشكل رسمي بالمؤتمر التأسيسي، كما أنّ هناك أموراً أقلّ تعقيداً بكثير من المؤتمر لم يتمّ التوافق عليها حتى الآن، إضافة إلى عدم جدية الخوف من المثالثة، إذ انّ الأخيرة تحققت بمجرد رفع "الطائف" مدة ولاية رئيس المجلس النيابي إلى أربع سنوات.