2018 | 06:47 تشرين الثاني 18 الأحد
جريحان نتيجة اصطدام مركبة بالحائط عند محلة انفاق المطار باتجاه خلدة وحركة كثيفة في المحلة | جريح نتيجة تصادم بين مركبتين على الطريق البحرية في البترون | مصدر مطلع للـ"الأنباء" الكويتية: بسبب العقوبات على إيران وحزب الله ارتبك الوضع السياسي في لبنان حيث الحكم يحتضن حزب الله لكنه لا يجرؤ على تحديه أو فرض سلطته علي | معلومات "السياسة": حزب الله أبلغ من يعنيهم أمر تأليف الحكومة أنه لن يقبل بولادتها إلا إذا حصل على تعهد واضح بأنه سيصار إلى توزير أحد النواب السنة المستقلين | طوني فرنجية: نحتاج إلى الحكمة والقوة لإنقاذ لبنان من الغرق من الأزمات الاقتصادية والاجتماعية ولإظهار وجه آخر للبنان يرتكز على العمل الاجتماعي والعلمي والسياسي | وكالة الإعلام الروسية: امرأة تفجر نفسها قرب مركز للشرطة في غروزني عاصمة الشيشان | رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الاميركي: كل شيء يشير إلى أن ولي عهد السعودية هو من أمر بقتل جمال خاشقجي | المرصد السوري: قوات النظام السوري تسيطر على آخر جيوب تنظيم داعش في جنوب البلاد | "التحكم المروري": حادث صدم على طريق عام المتين عند مفرق مدرسة المتين نتج منه جريح | علي بزي: كل يوم تأخير في تشكيل الحكومة ندفع أضعافا من الثمن الذي يسرق منا أي فرصة لتطوير البلد | "صوت لبنان(93.3)": البطريرك الراعي يغادر بيروت غداً متوجهاً الى روما | الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني: مخططات واشنطن وبعض الدول في المنطقة لزعزعة العلاقات الودية مع بغداد لن تؤدي إلى نتيجة |

اسرار الصحف المحلية الصادرة ليوم الثلثاء الواقع في 24 كانون الثاني 2017

أسرار - الثلاثاء 24 كانون الثاني 2017 - 07:08 -

الجمهورية

يقول مرجع سياسي إنه خلافاً للتفاؤلات المشاعة هنا والتشاؤمات هناك حيال استحقاق داهم لا تزال المواقف تراوح مكانها وما على الجميع إلّا الدعاء بالفرج. 

أثار كلام وزير حالي خلال حفل تكريمه عن دولة إقليمية حفيظة المرجعية السياسية التي ينتمي اليها. 

قام أحد المسؤولين الروحيّين يتكثيف تحرّكه نحو بعض الوزارات لتأمين مطالب حيوية لم يستطع تأمينها نواب المناطق. 

المستقبل 

يقال 

إنّ مراقبين دوليين يبدون اهتماماً كبيراً لنيّة لبنان الاستثمار في ثروته النفطية في المنطقة الاقتصادية الخاصة المحاذية للحدود الشمالية لبحر فلسطين المحتلة. 

البناء

جزم رئيس حزب في قوى "14 آذار" بأنّ قانون الانتخاب الجديد سيكون مختلطاً على أساس أن يكون نصف المقاعد النيابية وفق النظام النسبي والنصف الآخر وفق الأكثري من دون أن يشرح كيف سيتم تقسيم الدوائر وما هي الدوائر التي ستخضع للنظام الأول والدوائر التي سيعتمد فيها الثاني. وبحسب أوساط سياسية، فإنّ هذه الصيغة إذا اعتمدت ستكون مراعاة لحزب يرفض النسبية الكاملة من دون الالتفات إلى القواعد الشعبية التي تهدّد بتصعيد التحرك في الشارع في حال عدم إقرار النسبية الكاملة.