2018 | 13:05 أيار 24 الخميس
اسعد حردان من بعبدا باسم الكتلة القومية الاجتماعية: قلنا للرئيس عون ما عندنا ووضعنا اسم الرئيس المكلف تشكيل الحكومة عنده | بولا يعقوبيان: لم أقبل السفير السوري علي عبد الكريم علي أمس ولا اليوم ولا غدا لأنني ببساطة لم أقابله في حياتي ولا معرفة شخصية بيننا | جان عبيد من بعبدا باسم الكتلة الوسطية: نرشح الحريري لتشكيل الحكومة | الرئيس عون يلتقي "الكتلة القومية الاجتماعية" | باسيل يلتقي في هذه الاثناء السفير الايطالي في لبنان | وزير الخارجية الروسي: يجب إجراء انتخابات رئاسية في سوريا على أساس الإصلاح الدستوري | لجنة تحقيق: الصاروخ الذي أسقط الطائرة الماليزية في أوكرانيا عام 2014 أطلق من الجيش الروسي | "الوكالة الوطنية": تحليق للطيران الحربي الاسرائيلي على مستوى متوسط في اجواء القطاعين الغربي والاوسط وطائرة استطلاع من دون طيار تحلق في اجواء قرى قضاء صور | 56 صوتاً من 70 للرئيس الحريري حتّى الساعة | تيمور جنبلاط باسم كتلة اللقاء الديموقراطي: نسمي الحريري لرئاسة الحكومة وعلينا تشكيلها سريعا للبدء بورشة الاصلاح الحقيقي | فيصل كرامي: كتلة التكتل الوطني تسمي الحريري لتشكيل الحكومة باستثناء جهاد الصمد الذي امتنع عن التسمية | محمد رعد باسم كتلة الوفاء للمقاومة: لم نسم أحداً لرئاسة الحكومة ونؤكد استعدادنا للمشاركة في الحكومة المقبلة |

وقفة احتجاجية لاهالي الموقوفين في ملف عبرا في صيدا

أخبار محليّة - الأربعاء 11 كانون الثاني 2017 - 13:43 -

نفذ أهالي المعتقلين في ملف أحداث عبرا، وقفة احتجاجية أمام دار الافتاء في صيدا، مطالبين المعنيين العمل على اصدار عفو عام يشمل جميع اللبنانيين، ومناشدين رئيسي الجمهورية والحكومة "النظر بإنصاف الى ملف ابنائهم المحتجزين ورفع المظلومية عنهم بعدما صدرت الاحكام في حقهم".

شارك في الاعتصام أمهات وأخوات الموقوفين، كما وحضر متضامنا نائب رئيس المكتب السياسي ل"الجماعة الاسلامية" الدكتور بسام حمود وعضو اللجنة السياسية للجماعة في صيدا محمد الزعتري.

واعتبر حمود في كلمة ألقاها ان "هؤلاء الشباب الذين صدرت الاحكام في حقهم قد ظلموا ثلاث مرات، عندما كانوا ضحية الواقع المحلي والاقليمي والتعامل الكيدي نتيجة الواقع الاقتصادي والامني ونتيجة الظروف الصعبة التي يعيشها البلد، وظلموا عندما صدرت هذه الاحكام القاسية بمعزل عن طريقة اجراء المحاكمات"، منتقدا أن "بعض الاشخاص ممن اتهموا بالعمالة لاسرائيل أو اتهموا بإدخال متفجرات من اجل احداث فتنة طائفية ومذهبية في لبنان، نرى بعضهم يطلق سراحه بريئا والبعض الاخر يأخذ احكاما تخفيفية".

وأكد ان "وقفتنا مع اهالي الموقوفين ليس الهدف منها التصويب على القضاء"، متمنيا على "رئيس الجمهورية الرأفة بهؤلاء الامهات ومراعاة الواقع الاجتماعي الصيداوي وان يبادر الى اجراء للعفو عن هؤلاء الشباب".