2018 | 16:39 أيلول 20 الخميس
قوى الأمن: مفرزة استقصاء بيروت توقف 27 شخصاً بجرائم مختلفة وتضبط 24 سيارة و10 دراجات آلية مخالفة | ظريف: لا يمكن للولايات المتحدة أن تسعى للتفاوض على معاهدة جديدة مع طهران في الوقت الذي انتهكت الاتفاق النووي | حريق في بلدة السويسة العكارية بالقرب من المنازل أتى على حوالي 35 ألف متر فيها بعض اشجار الزيتون والصبار والاعشاب اليابسة | الخارجية الروسية: الطيارون الإسرائيليون في حادث الطائرة الروسية لم يتصرفوا بمهنية ونطالب إسرائيل بمزيد من التحقيقات في مسألة إسقاط الطائرة | المحكمة الدولية الخاصة بلبنان: يقول محامو الدفاع عن عنيسي في مذكرتهم النهائية إنه لم يشارك في المكالمات الهاتفية الخاصة بإعلان المسؤولية زورًا | الأمم المتحدة تستعد لإرسال نحو 600 شاحنة مساعدات إنسانية إلى سوريا | مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سوريا: تركيا وروسيا أبلغتا الأمم المتحدة أن العمل على تفاصيل اتفاق إدلب ما زال جاريا | السويد: انفجار في قاعة محاذية للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في منطقة جينيتا بسودرتاليا جنوب ستوكهلوم | جنبلاط: اذا كانت الجغرافية السياسية تحكم العلاقة اللبنانية السورية الا ان موقفنا من النظام لم ولن يتغير لذلك امانع ان يزور وزراء الحزب واللقاء الديمقراطي سوريا | السيد نصرالله: نقاط ضعف "العدو الصهيوني" أصبحت كثيرة وهو يعلم أن لدينا نقاط قوة كثيرة نمتلكها واذا خاض حربا على لبنان فسيواجه مصيرا لن يتوقعه | السيد نصر الله: من واجبنا اليوم أن نقف إلى جانب ايران حيث ستدخل بعد اسابيع قليلة الى استحقاق بدء تنفيذ العقوبات الاميركية عليها | السيد نصرالله: نجدد التزامنا بقضية القدس ووقوفنا الى جانب الفلسطينيين ودعمهم ومساندتهم للحصول على حقوقهم المشروعة |

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 5/10/2016

مقدمات نشرات التلفزيون - الأربعاء 05 تشرين الأول 2016 - 22:09 -

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"


وأد الرئيس نبيه بري والبطريرك الراعي نيران السجال الكلامي ببيان لمجلس المطارنة وتأييد من رئيس المجلس النيابي. وإضافة الى ذلك تحول بيان المطارنة الى نداء للجميع لطي صفحة الماضي وتنفيذ اتفاق الطائف. وتكلم البيان عن مفاصل الحوار الوطني بما تضمنه من رئيس حكم وقانون انتخابات نيابي عادل.


وبين بيان بكركي وتأييد الرئيس بري لمندرجاته كان نهوض لبنان عنوان مؤتمر في السرايا الحكومية تحدث فيه أهل سياسة واقتصاد وتوج كلماتهم الرئيس تمام سلام بتأكيده ان المدخل الى التحضير المرتجى هو انتخاب رئيس للجمهورية.

والى كل هذه المواقف توقع في المحافل السياسية لجو سياسي لطيف بعض الشيء من خلال استئناف الحوار الوطني بدعوة يحدد موعدها الرئيس بري واستئناف جلسات مجلس الوزراء بجلسة قبل ظهر غد بدعوة من الرئيس سلام واستئناف لحركة سعد الحريري العائد من موسكو بدعم روسي للجهود المبذولة باتجاه الانتخاب الرئاسي.

وفي موسكو غدا محادثات روسية فرنسية حول الحلول الممكنة للأزمة السورية وسط تخوف الكرملين من تزويد الادارة الاميركية المعارضة السورية بصواريخ ارض - جو ووسط مناورات بحرية سعودية وتعزيزات برية تركية.

نبدأ من البيان النداء الصادر عن مجلس المطارنة الموارنة.


============================

 

* مقدمة نشرة اخبار ال "ام تي في"

تحلق المسيحيون وقياداتهم المؤثرة حول البطريرك في موقفه الرافض السلة الرئاسية فكان نداء وطني بطريركي جديد اعاد تصويب بوصلة الحياة الوطنية بشقيها الدستوري والميثاقي، واذا كانت هذه الحياة لا تنتظم بلا رئيس للجمهورية فان الجمهورية لا يولد رئيسها من سلة موثوق اليدين مكموم الفم ومقيد بمئة كمبيالة والتزام.

الرسالة وصلت الى الرئيس بري الذي كان قد تلقى اكثر من نصيحة بالتهدئة فتلقفها وامر بتوزيع كعك العباس اذ راى ان بيان المطارنة مطابق لسلته بكل مندرجاته. ولاحقا اعلنت بكركي انها ستوزع كعك العباس والمعمول بولادة رئيس للجمهورية حر من اي قيد وموافقة بري تعني سقوط مفهوم السلة.

غير ان ما جرى لا يعني ان تقدما حصل في المسار الرئاسي والكرة في ملعب حزب الله، في السياق الرئيس الحريري العائد من موسكو بدا اكثر ارتياحا الى سلامة تحركه الرئاسي وان لم يتخل عن حذره.

حكوميا، قد تهتز العلاقة بين التيار الوطني الحر وحزب الله بعد قرار الحزب بان ينهي وزيراه مقاطعة جلسات مجلس الوزراء بحيث يكملان ميثاقية جلسة الخميس.


=============================

 

* مقدمة نشرة اخبار "الجديد"

تحلت الأزمة الرئاسية بالكعك والمعمول بعد مرارة سياسية امتدت من مرتفعات حريصا الى عين التينة وقد صدق المطارنة الموارنة في اجتماعهم الشهري اليوم على معاهدة البطريرك الراعي المحصنة لموقع الرائاسة ورأوا في هذا الموقع حكما لا طرفا ولا رئيسا صوريا وقبل أن ينهي المطران سمير مظلوم إذاعة بيان المطارنة كان الرئيس نبيه بري يحتفي بالمضمون ويحمل سلة وزع فيها على النواب بيديه كعك العباس أبي الفضل شهيد كربلاء والسقاء الذي قطعت يداه في الواقعة التاريخية. كعك العباس فخر صناعة عين التينة استقبلته بكركي بمعمول القيامة احتفاء بانتخاب رئيس .. وبلغة الحلوى السياسية فإن بري قدم ضيافة مواسم الحزن والليالي العاشورائية وقد فسرها البعض بأنها "نعوة" فيما لجأت بكركي إلى معمول الأعياد والمناسبات السعيدة.. "فلوين رايح الحلو؟ وإلى أين الرئاسة ومسارها بعدما قدم العماد ميشال عون أحلى ما عنده من كلام هادىء متحدثا بخطاب رئيس .. متجنبا استفزاز أي جهة مؤثرة وفاعلة في الملف الرئاسي..؟

على الملف الحكومي الفارغ من أعماله يجتمع مجلس الوزراء غدا وسط تمهيد لليونة في المشاركة من حزب الله والمردة.. لكن تعطيل الخميس سوف يتصدره قطاع النقل البري.. و"البري" حيث يقود هذا التحرك النقابي مسؤول أمل بسام طليس والحركة الثورية التي يطلقها قطاع النقل في الشارع غدا ووصولا إلى وزارة الداخلية تأتي اعتراضا على صفقة الميكانيك .. من دون أن يشمل هذا الاعتراض صفقة تلزيم مواقف المطار لشركة الخرافي.


=============================

 

* مقدمة نشرة اخبار "المستقبل"

بيان مجلس المطارنة الموارنة الشهري، أعاد الوئام واجواء الود بين الصرح البطريركي وعين التينة؛ في ضوء ما تضمنه من مواقف وما اعقبه من رد فعل لرئيس مجلس النواب نبيه بري.

فبعد وقت قصير من صدور بيان المطارنة، معلنا تمسكه بأولوية الاسراع في ملء الشغور الرئاسي من دون قيود أو شروط مسبقة؛ وصولا الى قانون الانتخاب وأهمية ان يضمن صحة التمثيل، اعلن الرئيس بري تاييده للبيان؛ بكل مندرجاته والذي لا يتعارض مطلقا مع بنود الحوار الوطني، وما سمي بالسلة كما عمد الى توزيع كعك العباس على النواب المشاركين في لقاء الاربعاء احتفاء به.

سياسيا ايضا، فان مبادرة الرئيس الحريري العائد من موسكو كانت محور بحث في معراب بين رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع والنائب ابراهيم كنعان؛ موفدا من النائب ميشال عون، مؤكدا أنه كان هناك أكثر من تفاهم حول إيجابية مبادرة الرئيس الحريري؛ وضرورة إعطائها كل الفرص لكي تنجح في تحقيق انتخاب رئيس جمهورية ميثاقي؛ يجمع بين الرابع عشر والثامن من آذار ويبني الدولة في لبنان.

حكوميا، فان الجلسة المقررة غدا؛ ينتظر ان تنعقد واكدت مصادر وزارية ان وزيري حزب الله سيشاركان في الجلسة في وقت كان الرئيس تمام سلام قد اكد خلال رعايته حفل إطلاق مشروع نهوض لبنان نحو دولة الإنماء، ان لبنان يمر بواحدة من أصعب المراحل في تاريخه، وأن الأزمة باتت تتطلب معالجات فورية؛ تفاديا للأسوأ".


===============================

 

* مقدمة نشرة اخبار ال "ال بي سي"

كل التقديرات تشير الى ان حزب الله سيشارك عبر وزيريه في جلسة الحكومة غدا، وكل التقديرات تشير الى ان المسار العام للامور ايجابي لا سيما بعد الرسائل المطمئنة التي ارسلها العماد عون الى اكثر من جهة، لكن المسار العام للامور لا يعني تحديدا رئاسة الجمهورية، انما يعني اعادة تفعيل العمل الحكومي والنيابي وصولا الى احياء طاولة الحوار تحت مظلة ان الكل محكوم بالتفاهم.

على طاولة الحوار هذه التي علق المشاركة فيها الوزير جبران باسيل ولم يعلن مقاطعتها، يمكن البحث في مسمى جديد للسلة سيحمل عنوان تفاهمات لا سيما اذا دخل عنصر جديد الى هذه الطاولة شكل ضمانة قد توسع الامل في التوصل الى نتيجة ايجابية في موضوع الرئاسة الاولى، فهل يكون العنصر الجديد مشاركة الرئيس سعد الحريري في جلسات الحوار لا سيما انه داعم اعادة تفعيل العمل الحكومي وعمل مجلس النواب؟

والى حين بلورة الامور انطلاقا من قرار مشاركة التيار الوطني الحر في جلسة مجلس الوزراء غدا او عدم المشاركة، يبقى السؤال، هل يصل الرئيس الحريري الى لحظة ترشيح العماد عون للرئاسة الاولى فيفتح رسميا باب بعبدا من عين التينة؟ حيث من المفترض ان يلتقي الرئيسان بري والحريري والرئيسان بري وعون، فيما ينتقل حزب الله حين ذاك من لاعب دور التهدئة الى لاعب دور مذلل العقبات؟

تزامنا رفعت بكركي الصوت امام كل الشوائب وحمت في بيانها الرئيس من الشروط المسبقة عله يأتي حرا غير صوري وعلها تستقبل المهنئين بالمعمول بدل استقبالهم بسلة كعك العباس.


============================

 

* مقدمة نشرة اخبار ال "ان بي ان"

نداء للمطارنة الموارنة تكمن اهميته بان مندرجاته لا تتعارض مطلقا مع بنود الحوار الوطني، ومن هنا كان تاييد الرئيس نبيه بري لبيان المطارنة حتى انه احتفى به فوزع على النواب سلة مليئة بكعك العباس.

اما ما سميت بسلة رئيس المجلس فهي لم تنته ولم تزل موجودة بواقعية طروحاتها المستندة الى وجوب التفاهم على انتخاب رئيس للجمهورية ورئيس الحكومة والحكومة وقانون الانتخاب.

كل بند من بنود السلة لا علاقة له بصلاحيات رئيس الجمهورية كما تحاول قوى سياسية الايحاء ووضع تلك البنود في خانة الشروط، لم يعتد الرئيس نبيه بري على صلاحيات الرئاسة لا تاريخيا ولا الان ولن يفعل ذلك، فهو من حمى تلك الصلاحيات يوم جمد 67 قانونا كانت قد اقرتها حكومة فؤاد السنيورة البتراء بغياب رئيس الجمهورية.

نداء بكركي اليوم استند الى الدستور والى الميثاق وهذه ميزة لبنان في التعايش والتفاهم من يوم تاسيس الصيغة ولا تزال، اهمية نداء المطارنة الموارنة ايضا في التركيز على قانون انتخاب جديد وهو ما يطرحه الرئيس بري في جوهر السلة في ما ستاتي بطبيعة الحال الحكومة رئيسا وتشكيلة في سياق التفاهم المنشود فاين الشروط التعجيزية واين هي القيود للرئيس العتيد؟

في السياسة لا جديد وحدها الحكومة تسير وعجلاتها غدا بمشاركة وزراء حزب الله والمردة في ما يطالب اللبنانيون بتسيير مصالحهم تشريعيا وتنفيذا.

الى الخارج كان الاستنفار الايراني يشد الانظار بعد تحذير طهران السفن السعودية من الاقتراب من المياه الاقليمية الايرانية فالحرس الثوري وجد في مناورات الرياض سببا للتوتر وزعزعة لاستقرار الخليج.

وعلى الخط الروسي الاميركي كر وفر دبلوماسي وسياسي وسط اعتراضات اسرائيلية على نشر صواريخ روسية في سوريا مضادة للطائرات لان تلك الصواريخ قادرة على اسقاط اي طائرة في الاجواء او فوق البحر. نشر الصواريخ هو رسالة روسية عملانية لتحذير الاميركيين من اي مغامرة في سوريا ما يعني ان موسكو جادة فعالة في السلم والحرب لحماية دمشق.


============================

 

* مقدمة نشرة اخبار ال "او تي في"

هدأت بين بكركي وعين التينة. فعاد الاهتمام إلى ما قاله عون وما سيقوله الحريري ... بين الصرح والقصر هدأت فجأة. تماما كما اندلعت فجأة... وحل سجال الحلاوة محل سجال الكرامة ... مع أن مجلس الأساقفة الموارنة أيد عظة البطريرك يوم الأحد الماضي. لكن رئيس المجلس رد بتأييد موقف اليوم وتبنيه. حتى قيل أنه وزع سلة كعك احتفالا ... فردت أوساط بكركي بإعلان أملها بتوزيع معمول بعبدا في أقرب وقت ... المهم أنه بعد زوال تلك الغيمة، عاد التركيز على مضمون الكلمة... كلمة العماد عون أمس. وكلمة الرئيس سعد الحريري غدا... عون، في إطلالته المباشرة عبر ال "او تي في" أمس، قال كل ما لديه. فجاءت الردود إيجابية بالكامل. حتى أنها احتلت رئيسيات الصحف الصادرة في لبنان، كافة من دون استثناء. والتي أجمعت على وصف كلامه بالمطمئن... والمرمم لكل الجسور... والملتزم الطائف والدستور والسيادة والدولة... أما الحريري فينتظر أن يقول غدا، في اجتماع كتلته النيابية المؤجل، ما استجد لديه... إن بعد جولته اللبنانية على مختلف القيادات اللبنانية. أو بعد اتصالاته الخارجية في اليومين الماضيين... بين تلك الانتظارات تأتي دعوة تمام سلام إلى جلسة لمجلس الوزراء غدا، مثل السلم بالعرض... حتى أن معظم الوزراء بدا حائرا حيال توقيتها والهدف منها. فمنهم من هو على سفر. ومنهم من يرى بأنها ستكون بمن حضر... لكن سلام عاد ليتسلح بمعزوفة تهديده بالاستقالة، إن لم تمتلئ سلة جلسته الحكومية ... فبدا كأن الناس في واد وهو في واد ... أو في محاولة وأد مبادرات الحلول القائمة ... إلا إذا رئيس الحكومة يفكر غدا في تقديم التفاح على طاولة السرايا... ليكتمل عندها حسن الضيافة اللبنانية، بعد كعك عين التينة ومعمول بكركي.


==============================

 

* مقدمة نشرة اخبار "المنار"

هدأ المنخفض السياسي الذي ضرب المشهد العام، وانقشعت الرؤية بعض الشيء باقل الاضرار، بل قد يصح القول لا تكرهوا شيئا لعله خير، والخير في القراءات الهادئة التي تقرب المسافات وتطابق الرؤى والتفسيرات..

وزع نداء المطارنة الموارنة بنسختين متطابقتين من بكركي وعين التينة، فيما الاعين والآذان كانت الى الرابية التي يعمل عمادها وما زال على وصل الجسور وتهدئة القلوب والنفوس، على امل ان يخترق الوطن محنة باتت تلامس حد المعضلة.. حتى ان حد الدعوة لجلسة حكومية لم يكن جارحا، مع تفهم الجميع للموقف، ولحاجة الحكومة للانعقاد.
وان لم تصل الامور بعد الى اعادة وزراء التيار الى الدورة الحكومية الكاملة، فان قرار المقاطعة لم يحسم بعد، او على الاقل لن يكون قاسيا..

اقليميا، ابعد من سوريا باتت مفاعيل الـ "اس 300" الروسية، وان كان الاعلان عن نشرها لاول مرة خارج الاراضي الروسية قد قرئ اميركيا، فان من لم يستطع قراءته او تحمله هو الاسرائيلي الذي قدر الخطوة الروسية على انها تقويض للردع الصهيوني ضد الجيش السوري وحزب الله.. مع ابداء الخشية من التقدم المتواصل للجيش على الارض وتراجع المسلحين لا سيما في حلب.