2018 | 00:33 تشرين الثاني 18 الأحد
طوني فرنجية: نحتاج إلى الحكمة والقوة لإنقاذ لبنان من الغرق من الأزمات الاقتصادية والاجتماعية ولإظهار وجه آخر للبنان يرتكز على العمل الاجتماعي والعلمي والسياسي | وكالة الإعلام الروسية: امرأة تفجر نفسها قرب مركز للشرطة في غروزني عاصمة الشيشان | رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الاميركي: كل شيء يشير إلى أن ولي عهد السعودية هو من أمر بقتل جمال خاشقجي | المرصد السوري: قوات النظام السوري تسيطر على آخر جيوب تنظيم داعش في جنوب البلاد | "التحكم المروري": حادث صدم على طريق عام المتين عند مفرق مدرسة المتين نتج منه جريح | علي بزي: كل يوم تأخير في تشكيل الحكومة ندفع أضعافا من الثمن الذي يسرق منا أي فرصة لتطوير البلد | "صوت لبنان(93.3)": البطريرك الراعي يغادر بيروت غداً متوجهاً الى روما | الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني: مخططات واشنطن وبعض الدول في المنطقة لزعزعة العلاقات الودية مع بغداد لن تؤدي إلى نتيجة | أردوغان: تم توجيه الرد لمن حاولوا أن يجعلوا من تركيا حديقة لهم بدءا من معركة "جناق قلعة" وحرب الاستقلال وصولا إلى محاولة الانقلاب في 15 تموز | محكمة النقض المصرية تؤيد إدراج عبد المنعم أبو الفتوح و6 من عناصر الإخوان على قوائم الإرهابيين | وليد البعريني: الرئيس سعد الحريري يحرص في جميع مواقفه وكل أدائه السياسي على تجنيب لبنان أي أزمة سياسية وعلى المحافظة على الإستقرار | مقتل خمسة جنود وجرح 23 في كمين لجماعة أبي سياف في الفيليبين |

مقررات جلسة مجلس الوزراء في تاريخ 16 حزيران 2016

التقارير - الخميس 16 حزيران 2016 - 14:56 -

عقد مجلس الوزراء جلسة عادية عند العاشرة والنصف من قبل ظهر اليوم الخميس 16 حزيران في السراي الحكومي برئاسة رئيس مجلس الوزراء تمام سلام.
على اثر الجلسة التي استمرت نحو ثلاث ساعات ونصف، تلا وزير الاعلام رمزي جريج المقررات الرسمية الآتية:
بناء على دعوة رئيس مجلس الوزراء، عقد المجلس جلسته الأسبوعية عند العاشرة والنصف من قبل ظهر اليوم الخميس الواقع فيه 16 حزيران 2016 برئاسة دولة الرئيس وحضور الوزراء الذين غاب منهم الوزراء جبران باسيل،علي حسن خليل، سجعان قزي ، رشيد درباس، والان حكيم.
في مستهل الجلسة كرر دولة الرئيس، كما في الجلسات السابقة، المطالبة بضرورة انتخاب رئيس جمهورية في أسرع وقت ممكن، لأن استمرار الشغور الرئاسي يلقي بظلاله على انتظام عمل سائر المؤسسات الدستورية، مشيراً الى اعلان حزب الكتائب استقالة الوزيرين سجعان قزي والان حكيم، مبدياً أسفه لذلك.
ثم تطرق دولة الرئيس الى التفجير الذي استهدف مؤخراً أحد المصارف اللبنانية، مبدياً حرص الحكومة على الاستقرار الأمني وعلى حماية القطاع المصرفي الذي يقوم بدور كبير على الصعيد الاقتصادي والوطني، مشيراً الى الاجراءات المتخذة في هذا المجال سواء على صعيد مصرف لبنان أم على صعيد جمعية المصارف أم على صعيد الاجراءات القضائية والأمنية الكفيلة بحماية هذا القطاع، مؤكداً متابعته لهذا الموضوع مع وزير المالية.
بعد ذلك أبدى الوزراء وجهات نظرهم بالنسبة الى المواضيع التي أشار اليها دولة الرئيس فنوهوا بأداء الوزيرين قزي وحكيم في الحكومة . وعلى الأثر انتقل المجلس الى البحث في البنود الواردة على جدول أعمال الجلسة، فتمت مناقشتها وبنتيجة التداول اتخذ المجلس بصددها القرارات اللازمة وأهمها:
1- الموافقة على مشروع قانون يرمي الى منح الحكومة حق التشريع في الحقل الجمركي اعتباراً من 14/12/2016.

2- الموافقة على مشروع قانون يرمي الى فتح اعتماد إضافي لتغطية العجز للادارات ذات الموازنات الملحقة.

3- مشروع مرسوم يرمي الى فتح اعتماد اضافي لتغطية النقص في احتياطي أحكام قضائية ومصالحات.

4- الموافقة على مشاريع مراسيم ترمي الى نقل اعتمادات من احتياطي الموازنة العامة الى موازنات بعض الوزارات تلبية لاحتياجاتها.

5- تأجيل البحث في التقرير الموجز عن الوضع في وزارة الاتصالات والطلب الى وزير الاتصالات إعداد تقرير اضافي بما طرأ على الملف من مستجدات لاسيما لجهة ما يتعلق بمسائل التخابر الدولي غير الشرعي و الانترنت غير الشرعي والعقود بين الوزارة واوجيرو ورفعه الى مجلس الوزراء خلال خمسة عشر يوماً على الأكثر.

6- الموافقة على مشروع اتفاق التعاون في المجال العسكري بين لبنان ورومانيا.

7- الموافقة على قبول عدد من الهبات المقدمة من بعض المؤسسات أو الاشخاص لبعض الادارات والوزارات.

8- الموافقة على سفر بعض الوفود لحضور مؤتمرات في الخارج.