2019 | 14:43 أيار 19 الأحد
السفير الفرنسي في بغداد يلتقي بالسفير الايراني في مقر السفارة الايرانية لبحث آخر التطورات في المنطقة | الجزيرة: الشرطة الإسرائيلية توقف عضوا بالبرلمان الهولندي من أصول تركية بعد رفعه علم فلسطين | بطيش: بعد سقطته الأخلاقية المستهجنة وتوقيف القضاء له ستفسخ وزارة الإقتصاد والتجارة غداً عقد العمل مع بشارة الاسمر في إهراءات بيروت | المتحدث باسم الكرملين: موسكو تأمل بعقد لقاء بين بوتين وترامب | مسؤولة اعلامية صينية على هامش مؤتمر حوار الحضارات: العلاقة الإعلامية مع لبنان قوية ورفيعة المستوى وعلينا تعميقها وتعزيزها اكثر | مستشفى السيدة في زغرتا بحاجة ماسة الى دم من فئة A- للتبرع الاتصال على 03524418 | تحليق للطيران الحربي الاسرائيلي فوق مرجعيون | المدير العام للجمارك بدري ضاهر: سنبيع البضائع التي ستترك في المرفأ خلال 6 أشهر حتى نحافظ على قيمتها | وزير النفط العراقي: إجلاء موظفي إكسون موبيل الأجانب لم يكن لمخاوف أمنية بل لأسباب سياسية | باسيل: نعلن مقاطعتنا لموقع رئاسة الإتحاد العمالي العام حتى يقوم أصحابه بالمراجعة لحسن التمثيل والدور الاقتصادي والعمالي للإتحاد | باسيل للبطريرك الراعي: نقف إلى جانب بكركي في رسالتها الوطنية ولنحافظ معها على رسالة لبنان | جبق توجه إلى جنيف على رأس وفد من وزارة الصحة للمشاركة في الجمعية العامة السنوية الثانية والسبعين لمنظمة الصحة العالمية |

قزي: الاستقالة نافذة سياسيا ومعلقة دستوريا

أخبار محليّة - الأربعاء 15 حزيران 2016 - 15:51 -

قال وزير العمل سجعان قزي في حديث خاص الى دائرة الانباء الاذاعية في "الوكالة الوطنية للاعلام": "حاليا نحن قدمنا الاستقالة وهي جدية، طبعا سنبقى نصرف الاعمال لان لدينا مسؤولية تجاه الناس، وتصريف الاعمال لا علاقة له بالقرار السياسي".

أضاف: "مصير الاستقالة سيكون معلقا لان قبولها من صلاحيات رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة معا، وبالتالي هناك صعوبة في صدور مرسوم قبول الاستقالات أكانت للكتائب او لغيرها كما حصل مع الوزير أشرف ريفي، وبالتالي الاستقالة نافذة سياسيا ومعلقة دستوريا".

وتابع: "طبعا ليقول الرئيس (تمام) سلام ذلك يعني ان لديه معطيات حول الوضع العام في البلاد، وأنا شخصيا سعيد جدا بالتعاون الذي كان ولا يزال وسيبقى بيني وبين الرئيس سلام على الصعيدين الشخصي والحكومي، فهذا رجل فذ تحمل مسؤوليات كبيرة وتصبر على كل التحديات والاتهامات ومحاولات العرقلة، وكان بوده اكثر من مرة ان يقلب الطاولة ويقدم استقالته وتصبح الحكومة كلها حكومة تصريف اعمال ولكنه آلى على نفسه ان يضحي بمصلحته الخاصة من اجل مصلحة لبنان".

وأكد أن "الحل بانتخاب رئيس جمهورية"، آملا ان تكون "صدمة ايجابية تخلق ديناميكية سياسية وطنية في البلد تؤدي الى تفعيل العمل الحكومي وانتخاب رئيس جمهورية". وتمنى أن "تكون هذه الخطوة في محلها".
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني