2018 | 22:27 نيسان 19 الخميس
الخارجية الأميركية: لدينا معلومات استخباراتية مؤكدة أن دمشق وموسكو تحاولان منع وتأخير دخول المفتشين الدوليين إلى دوما | سانا: الانتهاء من إخراج مسلّحي "جيش الإسلام" وعائلاتهم من بلدة الضمير في ريف دمشق إلى منطقة جرابلس | مقتل العشرات من الحوثيين خلال تقدم قوات الشرعية اليمنية بإسناد من التحالف العربي على جبهات عدة في محافظة لحج | البرلمان الأوروبي يطالب برفع فوري وغير مشروط للحصار على قطاع غزة واغلاقه | القناة 10 العبرية: ترامب أيقن فشله في تحقيق السلام بالشرق الأوسط وعدم قدرته على إنهاء النزاع الإسرائيلي الفلسطيني ولهذا حوّل جهده للمباحثات مع كوريا الشمالية | قطع طريق ساحة النور في طرابلس بالاتجاهين من قبل اهالي الموقوفين الاسلاميين | كنعان: كل ما راكمنا الانجازات باتت قدرتنا على التغيير اكبر ونحن من مدرسة العمل والمثابرة لا مدرسة النق والتيئيس والتصادم | موسكو: طرد واشنطن للدبلوماسيين الروس وإغلاق القنصلية العامة خطوة غير مسؤولة | الإعلام الحربي: أنباء عن التوصل الى اتفاق بين الجيش السوري وكامل الفصائل المسلحة في القلمون الشرقي بريف دمشق يقضي بنقلهم الى الشمال السوري خلال الايام المقبلة | 3 جرحى نتيجة تصادم بين 3 سيارات على اوتوستراد الرئيس لحود بالقرب من سوق الخضار باتجاه الكرنتينا وحركة المرور كثيفة في المحلة | وصول الرئيس الحريري إلى بلدة كترمايا | الرئيس عون ابرق الى الرئيس الفرنسي لشكره على جهوده في مؤتمر سيدر: نهوض لبنان من جديد لن يتم الا مع اصلاحات تنسجم واهتماماتي بمحاربة الفساد |

ورشة عمل لبلديات منطقة البحر المتوسط المضيفة للاجئين

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 02 حزيران 2016 - 11:51 -

اختتم ممثلون عن البلديات في دول الشرق الاوسط وشمال افريقيا وتركيا ورشة عمل للبلديات المضيفة للاجئين، نظمها مركز التكامل المتوسط بالشراكة مع مجموعة البنك الدولي وبرنامج الامم المتحدة للمستوطنات البشرية، بدعم من الوكالة الالمانية للتعاون الدولي ولجنة الانقاذ الدولية ومنظمة المدن المتحدة والادارات المحلية فرع الشرق الاوسط وغرب آسيا، ومؤسسة العون والتعاون التقني والتنمية ومشروع استراتيجيات التمنية المستدامة المدنية.

وهدفت الورشة، التي استمرت يومين، الى تعزيز التبادل الاقليمي للمعرفة وتعلم المجتمعات المضيفة من بعضها البعض على افضل الممارسات والحلول المبتكرة لتحقيق الرفاه المشترك للاجئين والمجتمعات المضيفة. كما أتاحت فرصة التشارك في المبادرات والخطوات العملية التي تضمن استجابة فعالة لازمة اللاجئين.

تضمنت الورشة مجموعات عمل تفاعلية شملت مواضيع عدة ابرزها: التعاون بين البلديات ضمانا للمرونة، الاستعداد من اجل تقديم الخدمات والتنمية الاقتصادية المحلية والادماج في سوق العمل والتماسك الاجتماعي. كما شملت زيارة ميدانية لمدينة اربد.

وتناولت النقاشات الرئيسية النقاط الآتية: الحاجة الى تنسيق الاستراتيجيات على المستويات الوطنية والمحلية من أجل مواجهة التحديات التي ألقت بحملها على المجتمعات المضيفة في الاردن ولبنان وتركيا، فضلا عن مدن في منطقة شمال افريقيا واوروبا وخصوصا على مستوى تقديم الخدمات والتمنية الاقتصادية المحلية، والادماج في سوق العمل والتماسك الاجتماعي، أولوية التركيز على الشراكة بين العمل الانساني والتنموي على الامد القصير والمتوسط دعما للاجئين السوريين والمجتمعات المضيفة على حد سواء (فرص العمل، الاسكان، النفايات الصلبة وغيرها)، الحاجة الى رصد الموارد وتعزيز التعاون متعدد الشركاء من اجل رفاهية اللاجئين والمجتمعات المضيفة.