2019 | 17:59 نيسان 23 الثلاثاء
الأمم المتحدة: إصابات في إطلاق نار عشوائي على مهاجرين في أحد معسكرات الاحتجاز في العاصمة الليبية طرابلس | جنبلاط: هل مركز رئيس بلدية اصبح فوق المساءلة وفوق المحاسبة؟ دعوا القضاء يقوم بواجبه وكفى تدخل من اي كان | عمدة كولومبو: يجب ألا نحمل المسلمين في البلاد المسؤولية عن عمل قامت به جماعة ارهابية لا تمثلهم | أكبر محكمة إدارية فرنسية ترفض عودة فرنسيات ذهبن إلى سوريا | رئيس أركان الجيش الجزائري: رصدنا بعض الأصوات التي لا تريد الخير للجزائر | معلومات للـ"ال بي سي": جلسة لمجلس الوزراء الخميس في بعبدا بجدول أعمال عادي حتى الآن وقد تضاف اليه الموازنة في ملحق | الحسن من المديرية العامة للأمن العام: لا يمكن ان ننسى الدور الذي يقوم به اللواء ابراهيم لتسهيل عودة النازحين | اللواء ابراهيم: الامن الذي نستظل به في لبنان يحتّم علينا المزيد من العمل للحفاظ على ما وصلنا اليه على المستوى الأمني | اعتقال حسبو عبدالرحمن النائب الأسبق للبشير ونائبه السابق محمد عثمان كبر | الكرملين: بوتين يلتقي الزعيم الكوري الشمالي يوم الخميس المقبل | رئيس وزراء سريلانكا: هناك احتمال لوقوع المزيد من الهجمات | المتحدث باسم الرئاسة المصرية: القمة الإفريقية دعت إلى تسليم السلطة لحكومة انتقالية في السودان لـ3 أشهر |

المقررات الرسمية لجلسة مجلس الوزراء في 27 نيسان 2016

التقارير - الأربعاء 27 نيسان 2016 - 14:43 -

عقد مجلس الوزراء جلسته الأسبوعية اليوم في السراي الكبير برئاسة رئيس مجلس الوزراء تمام سلام وحضور الوزراء .
في نهاية الجلسة التي استمرت حوالى أربع ساعات تلا وزير الإعلام رمزي جريج المقررات الرسمية الآتية:
بناء على دعوة دولة رئيس مجلس الوزراء عقد المجلس جلسته الأسبوعية عند الساعة العاشرة والنصف من يوم الأربعاء الواقع فيه السابع والعشرون من شهر نيسان 2016 في السراي الحكومي برئاسة دولة الرئيس وحضور الوزراء الذين غاب منهم سمير مقبل ونبيل دوفريج.
في مستهل الجلسة كرر دولة الرئيس ، كما في كل الجلسات السابقة المطالبة بضرورة إنتخاب رئيس جمهورية بأسرع وقت، لأن استمرار الشغور الرئاسي يؤثر بصورة سلبية على عمل سائر المؤسسات الدستورية ولاسيما المجلس النيابي ويضر بالمصلحة الوطنية.
ثم قدم دولة الرئيس باسم الحكومة تهانيه بمناسبة عيد الفصح المجيد لأبناء الطوائف الذين يتبعون التقويم الشرقي، وكذلك تهانيه للعمال بمناسبة عيدهم السنوي.
بعد ذلك إنتقل المجلس الى بحث البنود الواردة على جدول أعمال الجلسة ، فتمت مناقشتها وأبدى الوزراء وجهات نظرهم بصددها وبنتيجة التداول إتخذ المجلس القرارات اللازمة بشأنها وأهمها:
أولا: الموافقة على مشروع مرسوم يرمي الى تحديد المساحة التي تشغلها اللوحات الإعلانية من الأملاك العمومية لإحتساب رسم الطابع المالي.
ثانياً: الموافقة على طلب وزارة المالية إستثناء إتفاقيات الهبات مع البنك الدولي عند توقيعها بالأحرف الأولى من واجب عرضها على هيئة التشريع والاستشارات في وزارة العدل ومركز الإستشارات القانونية والبحاث في وزارة الخارجية.
ثالثاً: الموافقة على تشكيل لجنة من الوزارات المختصة لوضع مشروع الحصول على الموارد البيولوجية و الجينية اللبنانية وتقاسم المنافع الناتجة عن استخدامها.
رابعاً: الموافقة على مشروع مرسوم يرمي الى تحديد المبادىء العامة التي ترعى الإعلانات التي تتناول السلع والخدمات.
خامساً: الموافقة المبدئية بناء لإقتراح وزير الزراعة على التعويض على أصحاب مزارع الطيور التي أتلفت الطيور فيها بسبب إنفلونزا الطيور.
سادساً: تكليف وزير الطاقة التفاوض مع الشركات المؤهلة لإنتاج الكهرباء من الرياح وعرض النتيجة على مجلس الوزراء.
سابعاً: الموافقة على التمديد لسنة مهلة إعطاء حركة الإتصالات كاملة للأجهزة الأمنية والعسكرية إبتداء من 1/5/2016 .
ثامناً: الموافقة على مشروع مرسوم يرمي الى تحديد المواصفات الفنية للملجأ ودرسه وآلية استيفائه.
تاسعاً: الموافقة على طلب بعض الوزارات شراء سيارات تلبية لحاجاتها.
عاشراً: الموافقة على تشكيل لجنة وزارية برئاسة رئيس الحكومة لدراسة دفتر الشروط العائد للمحارق المتعلقة بمعالجة النفايات.