2018 | 22:24 تشرين الثاني 17 السبت
طوني فرنجية: نحتاج إلى الحكمة والقوة لإنقاذ لبنان من الغرق من الأزمات الاقتصادية والاجتماعية ولإظهار وجه آخر للبنان يرتكز على العمل الاجتماعي والعلمي والسياسي | وكالة الإعلام الروسية: امرأة تفجر نفسها قرب مركز للشرطة في غروزني عاصمة الشيشان | رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الاميركي: كل شيء يشير إلى أن ولي عهد السعودية هو من أمر بقتل جمال خاشقجي | المرصد السوري: قوات النظام السوري تسيطر على آخر جيوب تنظيم داعش في جنوب البلاد | "التحكم المروري": حادث صدم على طريق عام المتين عند مفرق مدرسة المتين نتج منه جريح | علي بزي: كل يوم تأخير في تشكيل الحكومة ندفع أضعافا من الثمن الذي يسرق منا أي فرصة لتطوير البلد | "صوت لبنان(93.3)": البطريرك الراعي يغادر بيروت غداً متوجهاً الى روما | الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني: مخططات واشنطن وبعض الدول في المنطقة لزعزعة العلاقات الودية مع بغداد لن تؤدي إلى نتيجة | أردوغان: تم توجيه الرد لمن حاولوا أن يجعلوا من تركيا حديقة لهم بدءا من معركة "جناق قلعة" وحرب الاستقلال وصولا إلى محاولة الانقلاب في 15 تموز | محكمة النقض المصرية تؤيد إدراج عبد المنعم أبو الفتوح و6 من عناصر الإخوان على قوائم الإرهابيين | وليد البعريني: الرئيس سعد الحريري يحرص في جميع مواقفه وكل أدائه السياسي على تجنيب لبنان أي أزمة سياسية وعلى المحافظة على الإستقرار | مقتل خمسة جنود وجرح 23 في كمين لجماعة أبي سياف في الفيليبين |

رأي

الانحطاط... والانحطاط الآخر

الانحطاط... والانحطاط الآخر

عاد مقدّم البرامج إلى منزله بعد منتصف الليل، وخلد إلى الفراش. لم يفلح في النوم، فالبسمة كانت تفاجئه كلما تذكّر العراك في برنامجه، وكلما تراءى إلى مخيّ

4 حزيران

4 حزيران

لم أعتد، منذ باشرت العمل في الصحافة، أن أستغلّ الموقع الذي أشغله أو الوسيلة الإعلاميّة التي أعمل فيها. اخترت اليوم أن أغيّر عادتي. نعم، سأستغلّ موقعي كرئيس تحرير لموقع

في كلّ ذكرى...

في كلّ ذكرى...

ذاكرتي هجرتني. لم أخنها. ولم أسئ إليها. رحلت ولم تستأذن قلبي. غادرت ولم تودّع أيّامي. من بعيدٍ، يطلّ عليّ ظلّها. إنّها تختبئ وراء الضباب. تنظر الى الخلف فترى دمو

"كنبات" الخارجيّة... غيّروها فوراً!

"كنبات" الخارجيّة... غيّروها فوراً!

لم يعد قانون الانتخاب يستوقفني، فبئس الوالد وبئس المولود. ولا تقلقني أحداث العنف العابرة للحدود، فقلقي لا يساوي شيئاً أمام جحافل الأ

أن تهاجر... يعني أنك لبناني

أن تهاجر... يعني أنك لبناني

احترت بأمري منك يا وطني، أفخر بك؟ أو اغضب منك؟ أي شعور ينتابني؟ لست أدري.. لكنّي قررت البوح بكامل أحاسيسي: كفانا يا وطني! كفانا! كفى هجراناً، كفى اغ

دور الشباب في العمل السياسي

دور الشباب في العمل السياسي

مع تطور الحياة المدنية، وتعاظم دور السلطة والسياسة في الحياة الاجتماعية والفردية، ازداد ارتباط المصير الفردي والاجتماعي بالسلطة والدولة. فالدولة ھي

تحت غبار معالي الوزير

تحت غبار معالي الوزير

ما إن رَنّ الهاتف حتى سارع إلى الردّ بحماسة. فقد سرّب له أحد الأصدقاء أنه سيتلقى على الأرجح ذلك الاتصال، وكان ينتظره بشغف لم يعرفه في حياته. سمع نبأ أفرحه،

شعب الـــXanax

شعب الـــXanax

جلست السيدة اللبنانية الخمسينية في مقعدها داخل الطائرة، ثم سحبت من محفظتها شيئاً ما، وأخذت "تُضَيِّف" من يجلس إلى جانبها وأمامها. بالطبع، مضغ العلكة في

غيمة عربية... في ذهني

غيمة عربية... في ذهني

فتحت هذه المرّة صفحة لأبدأ بكتابة فكرة ما، فأمسكت بالفأرة وتلاعبت بلوحة المفاتيح، فإذ بي كلما كتبت سطوراً عدة أعود لأمحوها، وكلما دخلت إلى فكرة جديدة من وحي

بئس العرب...

بئس العرب...

في معرض نقل تقارير القمّة العربيّة الاسبوع الفائت استوقفني قرار إعطاء مقعد سوريا في الجامعة العربيّة للمعارضة السوريّة. طبعاً لست هنا بصدد الدفاع عن النظام أو مهاجمة

وفيّات