hit counter script

متل ما هي

هكذا يستمر اللبناني في تحمل مشقات حياته

الخميس ٢٣ كانون الثاني ٢٠٢٠ - 06:13

  • x
  • ع
  • ع
  • ع

غريب امر اللبناني! فهو لا يترك فرصة او فسحة بسيطة إلا ويستغلها للتنفيس عن غضبه او حزنه او تعبه او "قرفه" من تردي الاووضاع، بجلسة مزاج وراحة واستجماع طاقة وتصفية فكره، ليقرر الخطوة المقبلة. وهكذا، في عز التوتر والتحرك الشعبي الهاديء والصاخب، يجد فسحة لتمرير نكتة او تعليق مهضوم، او لجلسة "اركيلة" او لعب ورق وطاولة زهر، حتى الدبكة و"الهيصة" كانت حاضرة في الاحتجاجات الغاضبة، وهذا يدل على روحية اللبناني "العيّيش" كما يُقال في الدراج من الكلام. لولا ذلك لما استمر اللبناني في تحمل كل هذه الظروف الصعبة ومشقات حياته اليومية.

   

  • شارك الخبر