hit counter script

خاص

فرنجية طلب البيئة او العمل ودياب لم يتحمس لكن لم يقفل الباب

الإثنين ٢٠ كانون الثاني ٢٠٢٠ - 21:53

  • x
  • ع
  • ع
  • ع

علم موقعنا ان الاجتماع بين الرئيس المكلف تشكيل الحكومة حسان دياب وبين رئيس تيار المردة سليمان فرنجية، والوزير علي حسن خليل والحاج حسين الخليل لم يتوصل الى نتائج حاسمة حول الافكار التي طرحت، فلا الرئيس دياب ابلغ موافقة نهائية على توسيع الحكومة الى عشرين وزيراً،ولا اعطى موافقة على تلبية طلب فرنجية بمنح المردة حقيبةاخرى الى جانب الاشغال هي البيئة اوالعمل. لكنه وعد بإجراء مزيد من الاتصالات من اجل بلورة موقف نهائي خلال الساعات القليلة المقبلة. وعلى هذا سيعقد فرنجية ظهرغد مؤتمره الصحافي لكن مصادره قالت لموقعنا انه سيكون ايجابيا وسيؤكد على تسهيل المردة لتشكيل الحكومة.

  • شارك الخبر