hit counter script

باقلامهم - المهندس ادمون شماس

بالتفاصيل: هذا هو الوضع المالي

الإثنين ١٨ تشرين الثاني ٢٠١٩ - 09:46

  • x
  • ع
  • ع
  • ع

بيان جمعية المصارف أمس بمنع التحويلات المالية إلى الخارج بطريقة صارمة والسماح فقط بسحب 1000$ في الأسبوع، هو إعلان غير رسمي عن بدء مرحلة الإفلاس. مصرف لبنان اقترض من البنوك اللبنانية حوالي 80 مليار دولار بالعملات الأجنبية، بقي منها حوالي 30 مليار دولار في مصرف لبنان. الفجوة هي 43 مليار دولار أي 59%، يعني تبخرت نتيجة سوء ادارة وهدر وسرقة المال العام من قبل جميع الطبقة السياسية التي شاركت في الحكومات. المصارف اللبنانية لديها ودائع اجمالية بقيمة حوالي 180 مليار دولار، 80 مليار دولار قروض لمصرف لبنان، وقسم آخر حوالي 30% موظفة كقروض للقطاع الخاص وافراد، وقسم آخر موظف في الخارج حوالي7 - 10 مليار، والمتبقي النقدي في المصارف في العملات الاجنبية حوالي 15 - 20 مليار دولار. هذا يعني أن القيمة الفعلية لكل دولار مودع من قبل المواطنين فقدت أكثر من 40% من قيمتها عند استحقاقها وسحبها.
تطمينات جميع المسؤولين عن الوضع النقدي وأموال المودعين هي كاذبة: لا اقتطاع من حسابات أموال المودعين، الإبقاء على سعر صرف الليرة دون تغيير، ولا قيود على أموال المودعين من التحويلات إلى الخارج.
No haircut, No capital control, No devaluation of Lebanese Lira....
اخيرا، لبنان في ورطة كبيرة مأساوية على الصعيد الاقتصادي والمالي والنقدي التي طالت جميع المواطنين اللبنانيين (ما عدا السياسيين الذين اودعوا اموالهم في الخارج) بالاذى والضرر، وللاسف ما زلنا نشاهد بعض الحزبيين ومناصري أحزاب السلطة جميعا (أحزاب الحكومة الحالية) تبرر وتستشرس في دفاع أعمى عن قياداتها واحزابها انهم نظيفو الكف ولا يترتب أي مسؤولية عليهم نتيجة مشاركتهم في السلطة لسنوات طويلة.... طلع الحق على الشعب اللبناني. عنجد انتم جهلة أو تعرضتم لغسيل دماغ (brainwashed). وقحين! 

  • شارك الخبر