أخبار اقتصادية ومالية

"السياحة" الأردنية تحدد موعد الملتقى العربي للاستثمار السياحي

الأربعاء ٢٢ كانون الثاني ٢٠٢٠ - 17:31

  • x
  • ع
  • ع
  • ع

 ترأست وزيرة السياحة والاثار الاردنية مجد شويكة مؤتمرا صحافيا، بمشاركة رئيس هيئة الاستثمار الدكتور خالد الوزني والرئيس التنفيذي لمجموعة "الاقتصاد والأعمال" رؤوف أبو زكي للاعلان عن "الملتقى الأول للاستثمار العربي السياحي" والذي سيعقد السبت 14 آذار 2020 في العاصمة الأردنية، وبمشاركة وزراء عرب وزهاء 300 مشارك من قيادات المجموعات الاستثمارية والسياحية العربية.

وحضر المؤتمر رئيس هيئة تنشيط السياحة في الأردن د.عبد الرزاق عربيات ورئيس جمعية الفنادق الأردنية عبد الحكيم الهندي ووفد من القيمين على القطاع السياحي وحشد من وسائل الإعلام الأردنية والعربية.

شويكة
وقال شويكة: "نعلن اليوم عن ملتقى مهم جدا للفرص الاستثمارية وهو الملتقى العربي للاستثمار السياحي، والسبب وراء فكرة الملتقى هي أن صناعة السياحة أصبحت من أهم القطاعات المحركة للاقتصاد الوطني، ونشهد نموا وتقدما ولكن الهدف الأسمى استدامة هذا النمو. وهو يستدعي مواكبة بإيجاد الفرص الاستثمارية التي يمكن أن تكون محفزة لاستقطاب أعداد سياح أكثر". ولفتت إلى "أهمية دور صناعة السياحة في الاقتصاد الوطني والتي شهدت عام 2019 نموا بلغ 8,5 في المئة بالنسبة الى عدد السياح و10 في المئة للدخل السياحي، وهذا الانجاز ممكن مضاعفته إذا عملنا على منظومة سياحية مستدامة. وأضافت صناعة السياحة في الأردن أصبحت ممكنة ومشغلة للشباب في جميع مناطق المملكة ونحن من واجبنا أن نلتقط هذه الإشارات ونرى أنه يجب أن نوجه الاستثمارات".

خالد وزني:
ونوه رئيس هيئة الاستثمار الدكتور خالد الوزني بأعمال الملتقى بالنسبة الى "قطاع الاستثمار ودور مجموعة "الاقتصاد والأعمال" في هذا المجال، منوها بـ"أهمية دور الوزارة في الترويج للاستثمار"، ولفت إلى "الفرص الاستثمارية الموجودة في الأردن والتي سيعلن عنها خلال الملتقى". و ولفت الوزني إلى أن 2020 سيكون عام التطوير والتمكين بحيث ستستقطب المملكة استثمارات بقيمة 2 مليار دولار ستشكل حصة المشاريع السياحية 25 في المئة منها".

أبو زكي
بدوره، شكر أبو زكي وزارة السياحة والآثار وعلى رأسها الوزيرة مجد شويكة وفريق عملها، على "حسن التعاون والتنسيق في التحضير لتنظيم الملتقى الذي سينعقد برعاية رئيس مجلس الوزراء الدكتور عمر الرزاز في 14 آذار 2020 في العاصمة الأردنية".

وأوضح ان رعاية الدكتور الرزاز للملتقى "تأكيد لمدى الاهتمام الرسمي بالقطاع السياحي وتطويره وجذب استثمارات جديدة إليه، وأن الأردن بلد سياحي بامتياز، يمتلك منتجا متنوعا، فضلا عن طبيعة الشعب الأردني المضياف، وتوافر جو من الأمن والأمان".

وأمل "نجاح الملتقى وأن يحقق أهدافه في القاء الضوء على مكانة الأردن كوجهة سياحية واستثمارية متميزة". وأمل ايضا أن "ينعقد الملتقى دوريا ليتكرس منصة عربية إقليمية للسياحة والاستثمار".

ولاحظ ان الاجتماع الذي رأسه "جلالة الملك عبدالله قبل أيام لممثلي القطاع السياحي يؤكد مدى إهتمام القيادة الأردنية بالسياحة والاستثمار ومدى أهمية السياحة للاقتصاد الأردني".

  • شارك الخبر